صراعات مورينيو ومعركة توخيل وكونتي .. حروب التصريحات بين المدربين

Tuchel Conte Wenger Mourinho Klopp GuardiolaGoal\GettyImage

الصراعات في كرة القدم لا تنحصر داخل الميدان فقط، فهناك مواجهات كلامية عديدة تحدث قبل المباريات وبعدها وحتى خلالها بل وقد يمتد الأمر إلى مواقع التواصل الاجتماعي أيضًا.

من ضمن المواجهات الكلامية كان التاريخ يعج بالمبارزات بين المديرين الفنيين للأندية، فهذا يستعرض في تصريحاته ضد ذاك والآخر يهاجم هؤلاء.

سلسلة طويلة من المواجهات الكلامية خاضها نجوم ومدربي كرة القدم حول العالم، ولعل آخرها ما فعله توماس توخيل ضد أنطونيو كونتي.

الرجل الإيطالي لديه العديد من الخلافات السابقة، ويبدو أننا سنشهد حربًا جديدة بين ثنائي من ضمن الأبرز حاليًا في الدوري الإنجليزي، ودعونا نستعرض معكم فيما يلي، أبرز المناوشات التي حدثت مع المدربين في تاريخ كرة القدم.

  • Antonio Conte Jose Mourinho Chelsea Manchester United

    مورينيو وكونتي

    بعد مناوشات بسيطة من قبل عدة أعوام، صرح مورينيو في 2018 بتصريح قوي بأنه ليس من الضروري أن يتصرف كالمهرجين على خط التماس، وهو ما لاقى غضبًا كبيرًا من كونتي الذي قال أن المدرب البرتغالي يتحدث عن نفسه في الماضي بتصرفاته الصبيانية.

    رد مدرب مانشستر يونايتد بعدها كان قوياً مجددًا بأنه قد يكون قد فعل ذلك مسبقًا ولكنه لم يتلاعب بنتائج المباريات، ليتحدث كونتي بعدها غاضبًا بأن مورينيو كان يتهكم على رانيري ثم خرج مرتديًا قميصه بعد الإقالة واصفًا إياه بأنه منافق ورجل صغير.

    نهاية الأمور من مورينيو وكانت باكتفاءه باحتقار كونتي، على حد وصفه، ليبادله المدرب الإيطالي نفس الشعور.

  • 2018-01-01 Ferguson WengerGetty Images

    السير أليكس فيرجسون وآرسين فينجر

    المعركة الأقوى في تاريخ البريمييرليج ربما، والتي وصلت ذروتها عام 2004 عندما ألقى سيسك فابريجاس شريحة بيتزا في وجه فيرجسون بعد أحد المباريات على أولد ترافورد والتي أنهت سلسلة 49 مباراة لآرسنال بدون هزيمة.

    معركة اشترك فيها العديد من اللاعبين وطاقم التدريب في الفريقين، وكانت امتدادًا لطريق طويل من التصريحات بين كلا المدربين للسيطرة على البريميرلييج.

  • 9 HD Arsene Wenger Arsenal Jose Mourinho

    جوزيه مورينيو وآرسين فينجر

    واحدة من أطول المعارك بين المدربين في البريمييرليج، بدايتها كانت عام 2005 عندما تحدث فينجر عن قلة اللاعبين الإنجليز في تشيلسي ليرد مورينيو بأن المدرب الفرنسي ينظر فقط على المنافسين.

    بعد سلسلة طويلة من التصريحات وبعد عودة مورينيو مجددًا، تحدث فينجر عن أن المدرب البرتغالي أصبح خائفًا من الفشل ليرد عليه المدير الفني لتشيلسي وقتها بأن الفشل هو عدم تحقيق ألقاب لثماني سنوات واصفًا إياه بالمتخصص في الفشل.

    اشتبك بعدها كلا المدربين على خط التماس في المباراة التي انتهت بفوز تشيلسي 0/6، قبل أن تهدأ وطأة الخلافات بينهما مع قدوم مورينيو لمانشستر يونايتد.

  • Thomas Tuchel Antonio Conte 2022-23Getty

    توماس توخيل وأنطونيو كونتي

    من المعروف أن كونتي رجل مميز في صراعات التصريحات وقوي للغاية حينما يتعلق الأمر بالمناوشات، لذلك كان من الغريب أن يدخل معه توخيل في صراع على الخطوط.

    البداية كانت في احتفال كونتي المبالغ فيه وتوجيه أنظاره تجاه دكة تشيلسي بعد هدف التعادل الذي سجله هويبرج، الأمر الذي استفز توخيل بالطبع وجعله يصطدم "جسديًا" بالإيطالي.

    ومع نهاية المباراة وهدف هاري كين القاتل، اتجه توخيل لتحية كونتي ليرفض الأخير مصافحته ويصرخ في وجهه ويحتد الخلاف مرة أخرى وينتهي ببطاقة حمراء لمدرب تشيلسي.

    حيث صافح كونتي توخيل بطريقة سريعة ورفض أن ينظر إليه، وهو ما استفز الرجل الألماني وجعله يدفع كونتي ويشاور له على عينيه حتى يقول له: انظر لي حين تصافحني.

    وامتد الخلاف حتى أن وصل إلى قاعة المؤتمرات ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار توخيل إلى قوة ساعده في المؤتمر الصحفي بعد اللقاء.

    فيما نشر كونتي عبر تطبيق إنستجرام صورة لاحتفال توخيل بهدف تشيلسي الثاني وعلّق بقوله: "أنت محظوظ لأنني لم أرك، لو لاحظتك لكنت عرقلتك وسقطت أرضًا وهو ما تستحقه".

  • Alex Ferguson,Rafael BenitezGetty Images

    السير أليكس فيرجسون ورافائيل بينيتيز

    استفاق ليفربول تحت قيادة رافا بينيتيز ليحقق لقب دوري أبطال أوروبا ويبدأ في منافسة مانشستر يونايتد الذي كان مسيطرًا على الألقاب المحلية وقتها.

    صراع الفريقين كان سببًا في حرب من التصريحات بين المدربين، ولعل أبرزها التي تحدث فيها بينيتيز عن أن فيرجسون يقضي وقتًا طويلًا للشكوى من الحكام محاولًا توجيههم لفريقه.

    تصريح قد يبدو عادياً ولكن فيرجسون وقتها كان قد أوقع بمدرب ليفربول ليحول الدوري من آنفيلد إلى أولد ترافورد رغم أن الريدز كانوا يتقدمون بفارق وصل إلى عشر نقاط.

  • Pep Guardiola Manchester City Jose Mourinho Manchester United

    جوزيه مورينيو وبيب جوارديولا

    صراع بدأ خارج أسوار البريمييرليج عندما كان مورينيو مدربًا لإنتر وجوارديولا مدربًا لبرشلونة ثم صراع الكلاسيكو الإسباني وأخيرًا صراع البريمييرليج.

    حديث طويل من التصريحات بين المدربين وإن كان أخف حدة في إنجلترا ولكن العداوة تظل قائمة.

  • Brian Clough Nottingham ForestGetty Images

    براين كلوف ودون ريفي

    على الرغم من أنهما مشجعين لميدلزبره، إلا أن الصراع بين المدربين كان كبيرًا عندما كان كلوف مدربًا لديربي كاونتي بينما كان ريفي مدربًا لليدز يونايتد.

    كلوف اشتكى كثيرًا من القوة البدنية المفرطة لليدز يونايتد مطالبًا الاتحاد الإنجليزي بمعاقبتهم على ذلك مع تلميح عن استخدامهم للمنشطات.

    اكتفى مدرب ليدز يونايتد وقتها بالتجاهل ليواصل انطلاقته في الدوري ويهزم ديربي كاونتي بثلاثية، هزيمة كان نتيجتها إقالة كلوف بعد 44 يومًا فقط.

  • Jose Mourinho Frank Rijkaard Chelsea BarcelonaGetty Images

    جوزيه مورينيو وفرانك ريكارد

    المدرب البرتغالي اتجه مع تشيلسي إلى برشلونة لمواجهة فريق فرانك ريكارد في فبراير 2005 من أجل التعاقد ولكنه خرج مهزومًا بهدفين مقابل هدف واحد.

    خرج مورينيو بعدها بعد المباراة ليلمح لمجاملة تحكيمية قائلًا: "عندما شاهدت ريكارد يتجه لغرفة الحكم بين الشوطين لم أصدق ذلك".

    وجه بعدها مورينيو بعض التصريحات الهجومية على ريكارد والتي كان أشهرها أن ميسي يجب إيقافه بسبب التمثيل للحصول على ركلات الجزاء.

    استمر حديث التصريحات وقتها بين المدربين حتى نهاية موسم 2006/2005.

  • Fabio CapelloGetty Images

    فابيو كابيلو وأريجو ساكي

    كراهية متبادلة بين المدربين الإيطاليين واللذان أشرفا على تدريب ميلان في نهاية الثمانينات وبداية التسعينات.

    العديد من التصريحات المتبادلة بينهما كان أبرزها تصريح ساكي بأن كابيلو لا يعرف شيء عن متعة الكرة وأنه لا يهتم إلا بالفوز القبيح.

    لم يكن كابيلو بالخصم القوي لمدرب بحجم ساكي في التصريحات مطلقًا.

  • Kevin Keegan Sir Alex FergusonGetty

    أليكس فيرجسون وكيفن كيجان

    اشتد الصراع بين مانشستر يونايتد ونيوكاسل في موسم 1996/1995، وكان الماكبيايس متقدمين بـ12 نقطة قبل أن ينجح الشياطين الحمر في التقدم مع الأسابيع الأخيرة.

    خرج كيجان وقتها بتصريح غاضب قائلًا: "سنظل نقاتل على اللقب، أفضل أن يذهب لميدلزبره أو أي فريق آخر ولكن ليس مانشستر يونايتد، أحب أن أهزمهم بأي طريقة".

    ومع مدرب بحجم فيرجسون كانت النتيجة معروفة، فشل كيجان كغيره في الحرب النفسية ليتشتت نيوكاسل ويفوز مانشستر يونايتد باللقب في النهاية.

  • Rafa Benitez Gallery 7 Chelsea MourinhoGetty Images

    جوزيه مورينيو ورافائيل بينيتيز

    الصراع بين الثنائي بدأ عام 2005 عندما رفض مورينيو الاقتناع بخروج تشيلسي من دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول.

    بدأت بعدها سلسلة من التصريحات العدائية بين المدربين كان أبرزها تصريح مورينيو بعد أن قالت زوجة بينيتيز بأنه يستطيع محو سجل ألقاب المدرب البرتغالي.

    رد مورينيو قتها قائلًا: "إذا اهتمت بإنقاص وزن زوجها فلن تجد وقتًا للحديث عني".

    استمر الصراع بعدها عندما جاء بينيتيز لتدريب تشيلسي وخسر لقب كأس العالم للأندية ليتحدث مورينيو عن أن المدرب الإسباني جاء ليجد بطولة محسومة فشل في الحصول عليها.

  • guardiola klopp(C)Getty Images

    يورجن كلوب وبيب جوارديولا

    المدرب الألماني يورجن كلوب ونظيره بيب جوارديولا دائمان الحديث بإيجابية عن بعضهما البعض طوال الوقت، بالرغم من المنافسة المحتدة بينهما.

    كلوب أكد أن جوارديولا هو المدرب الأفضل في العالم، لكن الأخير خرج ليرد عليه ويؤكد أنه ليس كذلك، رافضًا أن يطلق عليه ذلك اللقب.