سر مودريتش الذي تسبب في تألقه بعد الثلاثين

Luka Modric, Real Madrid, La Liga 2020-21Getty

رغم بلوغه حاجز الـ35 عامًا، يظل لوكا مودريتش قطعة أساسية في ريال مدريد، ويلعب وكأنه ابن الـ25 عامًا، ما طرح أسئلة كثيرة حول كيفية وصوله إلى هذه الحالة البدنية الاستثنائية.

الدولي الكرواتي خاض هذا الموسم 16 مباراة بين بطولتي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، بإجمالي دقائق 1070 دقيقة، ليكون ثالث أكثر اللاعبين مشاركة في كتيبة زين الدين زيدان بعد كريم بنزيما ورافاييل فاران.

المستويات التي يقدمها مودريتش تفرض على إدارة ريال مدريد تمديد عقده الذي ينتهي في الصيف المقبل، ولكن ترى ما هو السر الذي يجعل قائد منتصف ميدان الملكي بهذه الحيوية؟

صحيفة "آس" قالت في تقرير لها أن مودريتش يتبع نظام غذائي شامل وبرنامج استعداد بدني موازي للذي يقوم به في الريال رفقة فالتكو فوسيتش، الاستاذ بكلية علم الحركة في زغرب بكرواتيا.

العلاقة بينهما بدأت قبل كأس العالم 2018، وبعدما تمكن مودريتش من المشاركة في سبع مباريات في فترة أقل من شهر ظهر خلالها بمستوى مميز رغم الضغط، أدرك أن الاستمرار مع فوسيتش هو الخيار الأفضل لمسيرته.

هل اشترى ليفربول التروماي؟ لهذا السبب رفض برشلونة إعادة تياجو

بالفعل، استمر مودريتش في الاعتماد على برامج فوسيتش، الذي يُصنف كأحد أهم وأعظم الشخصيات البارزة في الرعاية البدنية للرياضيين في أوروبا، وقد عمل على المزج بين الجوانب الجسدية والعقلية لإخراج أفضل ما في اللاعب.

النتيجة كما يرى الجميع، مودريتش من أفضل لاعبي منتصف الميدان في العالم حاليًا، ولولا أن رغبته الواضحة هي التجديد مع ريال مدريد لكان سيكون حديث الميركاتو الصيفي المقبل.

يذكر أن مودريتش بدأ آخر ست مباريات متتالية في الشهر الأخير وشارك في 519 دقيقة من أصل 540 متاحين، هذا فقط على صعيد الريال من دون حساب مشاركته مع منتخب كرواتيا في نفس الفترة بدوري أمم أوروبا.