انهيار برشلونة رياضيًا والإنقاذ الاقتصادي.. ماذا لو رحل ميسي إلى مانشستر سيتي الصيف الماضي؟

Getty

بين ليلة وضحاها، استيقظ العالم في أغسطس 2020 على نبأ لا يمكن وصفه سوى بالمفاجأة، إنه طلب ليونيل ميسي من برشلونة بصورة رسمية أن يرحل بعد علاقة دامت لقرابة العقدين بينهما.

كان برشلونة قد عاش قبل ذلك موسمًا أقل ما يوصف بالتعيس انتهى بالهزيمة بـ8 أهداف من بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا، مع مشاكل إدارية لا توصف كان بطلها الرئيس الأسبق جوسيب ماريا بارتوميو.

مع الانهيار الإداري والرياضي طلب ميسي الرحيل برسالة رسمية، وعلى الفور اندلعت الشائعات من الصحف العالمية أن مانشستر سيتي سيكون الوجهة المقبلة للبرغوث.

وجود بيب جوارديولا على رأس القيادة الفنية للنادي الإنجليزي بجانب العرض المادي القوي من سيتي، مع ما قيل أن العقد سيشمل تأمين نهاية مسيرة اللاعب في الولايات المتحدة، كلها أسباب جعلت النادي السماوي وجهة مثالية لميسي.

رئيس رابطة الدوري الإسباني : لن نعدل اللوائح لبقاء ميسي في برشلونة

في نهاية المطاف آثر ميسي الاستمرار في برشلونة ولم ينضم إلى سيتي، لكن ماذا لو تغير هذا التاريخ؟ ماذا كان سيحدث إذا انتقل ميسي إلى بطل الدوري الإنجليزي؟ 

مانشستر سيتي بطلًا لدوري أبطال أوروبا

Pep Guardiola Manchester City Champions League Final

ظهر جليًا في نهائي دوري أبطال أوروبا افتقاد مانشستر سيتي للحلول من جهة ولخبرة اللاعبين في مثل هذه المحافل من جهة أخرى، ومن غيره يمكن أن يسد هذا الفراغ؟ إنه ميسي أحد أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم.

مع كل ما فعله بيب جوارديولا من حلول تكتيكية، افتقد إلى ميسي في مركز المهاجم الوهمي أو في العمق، وحاول الاعتماد على فيل فودين في هذا الدور، وللأسف لم تكلل مساعيه بنجاح، وخطف تشيلسي اللقب في النهاية.

فقط تخيل إذا ما كان ميسي محل فودين أو رحيم ستيرلينج أو أي لاعب في مانشستر سيتي، حتمًا الأمور كانت لتختلف والغلبة كانت لتكون كتيبة جوارديولا بلا شك.

خليفة ميسي

Mohamed Salah Liverpool 2021-22

من البديهي أن يبدأ برشلونة في البحث عن لاعب ليخلف ميسي إذا ما خرج البرغوث من جنبات كامب نو، ومع الأموال التي كان يفترض أن يجلبها بيعه (700 مليون يورو)، كانت الفرصة مواتية لضم عدد من اللاعبين لسد فراغ رحيل أسطورة النادي الكتالوني.

الحديث هنا عن لاعبين عدة يمكنهم أداء أدوار ميسي، كنجم ليفربول محمد صلاح مثلًا، كما كان يمكن دفع قيمة ضخمة لاستبدال ميسي بنجم شاب صاعد بقوة مثل إرلينج هالاند.

هذا إلى جانب أن أنطوان جريزمان كان ليستفيد بصورة أو بأخرى من خروج ميسي، فهو سيتحرر وستزداد أدواره في أرض الملعب ويلعب في المركز الذي تألق فيه مع أتلتيكو مدريد، والذي يشغله الأرجنتيني ولا يمكن منافسته به في برشلونة.

لا أزمات مالية في برشلونة

Messi Laporta Barcelona GFX

مجرد تخيل دخول 700 مليون يورو لبرشلونة من بيع ميسي كان ليجعل الأزمة المالية في برشلونة غير موجودة، فلا حاجة لبيع نجوم لتخفيض سقف الرواتب ولضم لاعبين جدد.

قيمة راتب ميسي الضخم كانت لتجعل سقف الرواتب في برشلونة في حالة جيدة، كما كانت قيمة الشرط الجزائي لتوفر سيولة كبيرة تسمح للبرسا بإبرام صفقات من العيار الثقيل.

الدوري الإسباني في مهب الريح

Messi Tebas LaLiga

تخيل كيف كان ليكون حال الدوري الإسباني وهو يُلعب بدون ميسي للمرة الأولى منذ 2006؟ الليجا عانت بالفعل من تأثير رحيل كريستيانو رونالدو، ولكن تأثير ميسي كان ليكون أكبر بمراحل.

في الوقت نفسه، الدوري الإنجليزي الممتاز كان في طريقه لربح جبار من لعب ميسي به، لا جدال على أن القيمة التسويقية للبريميرليج كانت لتتضاعف، ومانشستر سيتي بالطبع هو أكثر المستفيدين رياضيًا واقتصاديًا.

موسم تعيس في برشلونة Messi Barcelona Copa del Rey

سجل ليونيل ميسي مع برشلونة في الموسم الماضي 38 هدفًا على مختلف الأصعدة، والسؤال حقًا من كان ليفعل ذلك غير صاحب الـ34 عامًا بالنظر إلى حالة البرسا التعيسة جدًا بالتحديد في بداية الموسم؟

ربما كان برشلونة سيفشل في تحقيق لقب كأس الملك الذي شارك فيه ميسي بخمس مباريات وسجل خلالها ثلاثة أهداف مع صناعته لهدف آخر، مع عدم وجود فرصة فعلية للمنافسة على لقب الدوري الإسباني حتى الرمق الأخير.