الأخبار النتائج المباشرة
النصر

محاميان ينصحان النصر: كفى تصعيدًا، لا تتجه للمحكمة الرياضية

9:25 ص غرينتش+2 17‏/11‏/2020
النصر
النصر أعلن التصعيد بعد رفض الاتحاد الآسيوي استئنافه

نصح محاميان دوليان مختصان بالقانون الرياضي ولوائح كرة القدم نادي النصر السعودي  بالتوقف عن التصعيد وعدم الاتجاه للمحكمة الرياضية الدولية فيما يخص قضيته ضد الاتحاد الآسيوي حول مباراته أمام برسبوليس الإيراني في نصف نهائي دوري أبطال آسيا.

الفريق السعودي كان قد تقدم باحتجاج لدى الاتحاد الآسيوي حول أهلية مشاركة بعض لاعبي برسبوليس في مواجهة الفريقين في نصف نهائي  دوري أبطال آسيا  2020 لمنطقة غرب آسيا، والذي أقيم في أغسطس الماضي وانتهى بفوز الفريق الإيراني بركلات الجزاء الترجيحية.

ورفضت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد الآسيوي ذلك الاحتجاج ليُقدم النصر استئنافًا لدى لجنة الاستئناف لكن تم رفضه رسميًا يوم أمس وألزم النصر بتحمل التكاليف القانونية الخاصة به والبالغة ألف دولار أمريكي.

النصر رد على قرار الاتحاد الآسيوي بإعلان التصعيد والتوجه للمحكمة الرياضية الدولية لعقد جلسات عاجلة لحسم الأمر قبل نهائي دوري أبطال آسيا المقرر في ديسمبر المقبل.

المحامي المصري والمحاضر في قانون الرياضة لدى مركز الدراسات الدولية التابع للفيفا "نصر الدين عزام" أكد وجود وقت كافٍ للنصر ليتجه للمحكمة الرياضية، لكنه طلب منه عدم التصعيد والاكتفاء بالمرحلة السابقة إذا اتضح له صحة قرار الاتحاد القاري.

المحامي التونسي علي عباس المختص بالقانون الرياضي والمنازعات الرياضية كان أكثر وضوحًا بقوله لصحيفة الاقتصادية "أتمنى من النصر عدم التصعيد والاكتفاء بما سبق".

أضاف ""لو سألوني لنصحتهم بعدم التصعيد إلا إذا أرادوا الاستئناف من حيث المبدأ، من حيث الحظوظ الأسباب واضحة، المشكلة بين الاتحاد الإيراني والفيفا ولن تؤثر في الموضوع ولن يكسب الاحتجاج. بعد اطلاعي على أسباب القرار الرئيس، الأسباب واضحة، مخالفات الاتحاد الإيراني لن تؤثر في أهلية اللاعبين لخوض المباراة".

يُشار إلى أن تكلفة الجلسة الواحدة لدى المحكمة الرياضية الدولية قد تتراوح بين 20-50 ألف دولار أمريكي، وستُحدد لاحقًا بعد تحديد المحكمين، بجانب ألف فرنك سويسري رسوم رفع القضية.

يُذكر إلى أن الاتحاد الآسيوي كان قد استبعد حامل اللقب "  الهلال السعودي " من البطولة وشطب جميع نتائجه في دور المجموعات، ذلك بعد إلغاء مباراته أمام شباب الأهلي دبي لعدم تقديمه قائمة توافق النصاب القانوني، حيث منعته الإصابات بفيروس كورونا والتي تجاوزت الـ30 مصابًا (لاعبين وعناصر أجهزة فنية وإدارية وطبية) من دخول اللقاء بأكثر من 11 لاعبًا بينهم ثلاثة حراس مرمى.