الاتحاد يكشف حقيقة رغبته في بيع عقود نجومه

EPA

كشفت تقارير صحفية، عن حقيقة ما تردد حول رغبة نادي الاتحاد في بيع عقد فواز القرني، حارس مرمى العميد، خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وكانت بعض التقارير الإعلامية قد أكدت على أن نادي الاتحاد يريد بيع عقد أحد نجوم الفريق، قد يكون فواز القرني أو فهد المولد، من أجل الاستفادة ماديًا من عقودهم.

وأشار مصدرًا داخل الاتحاد لصحيفة "عكاظ" السعودية إلى أن عقد حارس المرمى فواز القرني ساري المفعول حتى يناير 2023، ولا يوجد نية للتفريط فيه حاليًا.

وأضاف المصدر أن ما تردد بشأن نية إدارة الاتحاد برئاسة أنمار الحائلي في بيع عقد فواز القرني، مجرد أحاديث يتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولا تمت للحقيقة بصلة.

نادي الاتحاد أكد على أن عقد القرني يتبقى فيه سنة ونصف، ويعد واحدًا من أهم العناصر الفنية التي يحتاج لها الفريق، بجانب زملائه بالفريق، ولا نية في بيع عقده خلال الوقت الحالي.

وطالب المصدر جماهير نادي الاتحاد، بعدم الانسياق وراء تلك الشائعات، دعمًا لاستقرار العميد خلال الفترة القادمة، مشددًا على أن الإدارة لن تفرط في مكتسبات النادي.

التأخير 48 ساعة يزيد من أوجاع الاتحاد

واختتم المصدر حديثه، مشيرًا إلى أن الإدارة تعمل على المحافظة على المكتسبات، من أجل تحقيق الاستقرار للفريق الأول لكرة القدم، والذي تنتظره استحقاقات محلية وعربية وآسيوية خلال الموسم المقبل.