بطولة الخطيب وقرار تاريخي .. أشهر مباريات "الريمونتادا" في الملاعب المصرية

Ahly-Zamalek Super cup 10-2-2017

ظهر مصطلح "ريمونتادا" في كرة القدم خلال السنوات الماضية وتحديدًا عقب معجزة برشلونة أمام باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا 2016-2017، حيث حول زملاء ليونيل ميسي تأخرها ذهابًا 4-1 إلى الفوز إيابًا 6-1 بعد ملحمة كروية في كامب نو.

الملاعب المصرية شهدت العديد من مباريات "الريمونتادا" الشهيرة والتي ألهبت حماس المشجعين وحبست أنفاسهم حتى اللحظات الأخيرة.

أخبار الزمالك اليوم | إنذار شديد اللهجة وإصابتين بكورونا

نستعرض معًا مجموعة من أبرز مباريات الريمونتادا في مصر، سواء من الدوري المصري أو كأس مصر..

  1. محمود الخطيب

    قمة كأس مصر 1978

    مباراة تاريخية جمعت بين الأهلي والزمالك في نهائي كأس مصر عام 1978، كان بطلها هو محمود الخطيب، نجم الكرة المصرية، ورئيس القلعة الحمراء الحالي.

    تقدم للأهلي مصطفى عبده، ولكن رفض طه بصري أن ينتهي الشوط الأول بتقدم الأحمر وتعادل للزمالك في آخر اللحظات، وفي الشوط الثاني نجح علي خليل في تسجيل الهدف الثاني للأبيض في الدقيقة 57، والأمور كانت تسير إلى تتويج الزمالك باللقب.

    الجهاز الفني للأهلي وقتها أجرى تغييرًا بنزول محمود الخطيب، الذي نجح في تسجيل هدف التعادل بعد عرضية رائعة من مصطفى عبده ليضعها بيبو في المرمى، وسط فرحة هستيرية، وبعدها بخمس دقائق فقط، أرسل عبد المنعم شطة عرضية من الجهة اليسرى، يضعها الخطيب برأسه قوية، وترتد من حارس الزمالك فاروق فوزي، ويضعها جمال عبد الحميد، وسجل طاهر الشيخ الهدف الرابع، ليتوج المارد الأحمر باللقب.

  2. محمود الجوهري

    قرار تاريخي بكأس مصر 1985

    حدثت أزمة بين إدارة الأهلي وقتها وبين مدرب الفريق محمود الجوهري، وانحاز جميع اللاعبين لمدربهم، ليتم اتخاذ قرار تاريخي بإيقاف الفريق بالكامل، وخوض مباراة كأس مصر أمام الزمالك باللاعبين الناشئين من لاعبي تحت 21 و 19 عامًا، بالإضافة للحارس أحمد شوبير.

    انتهى الشوط الثاني بين الفريقين بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، وفي الوقت الإضافي تمكن طارق خليل من تسجيل الهدف الثالث للأهلي، في الدقيقة الخامسة، وحاول الزمالك التعديل، حيث احتسبت له ركلة جزاء، نجح شوبير في التصدي لها، بعدما سددها سعيد الجدي لاعب الفريق الأبيض، بالإضافة للتصدي لتصويبة صاروخية أطلقها فاروق جعفر، ليتوج المارد الأحمر باللقب.

  3. جماهير الزمالك
    جماهير الزمالك

    انتفاضة بيضاء بالدوري 1997-1998

    جمعت مباراة بالدوري المصري موسم 1997-1998 بين الأهلي والزمالك، وهي التي ستحدد البطل، حيث نجح الأحمر في إنهاء الشوط الأول بتقدمه بهدف دون رد.

    وفي الشوط الثاني نجح لاعبو الزمالك أن يحققوا الفوز، ويتوج الفارس الأبيض بلقب الدوري، وسط احتفالات صاخبة من الجماهير البيضاء التي حضرت المباراة.

  4. الإسماعيلي

    القناة يعود أمام الإسماعيلي 1992-1993

    مباراة مليئة بالإثارة والتشويق، جمعت بين الإسماعيلي والقناة ضمن منافسات الدوري المصري، حيث نجح الدراويش في إنهاء الشوط الأول بالتقدم بثلاثة أهداف دون رد، ولكن للقناة رأي آخر.

    محمد مصطفى نجم القناة في هذا الوقت، استطاع أن يسجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في الشوط الثاني، ليتعادل لفريقه ويخطف نقطة مهمة قبل دقائق قليلة من نهاية المباراة، في واحدة من المباريات الممتعة بتاريخ الدوري.

  5. الأهلي - الإسماعيلي 2009

    الأهلي 4 – 4 الإسماعيلي

    مباراة تاريخية جمعت بين الأهلي والإسماعيلي في موسم 2001-2002، الذي شهد تتويج الدراويش باللقب، كانت مباراة ماراثونية بين الفريقين، حيث تقدم الإسماعيلي 3 مرات ونجح الأهلي في إدراك التعادل، قبل أن يسجل علاء إبراهيم الهدف الرابع للأهلي، ويتعادل عطية صابر في الوقت القاتل.

    وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي بين الأهلي والإسماعيلي، في لقاء تاريخي لن ينساه أحد من جماهير الفريقين، وعشاقي الكرة المصرية.

  6. محمد أبو تريكة

    قمة 2007 التاريخية بالكأس

    لا يستطيع أحد أن ينسى القمة التاريخية التي جمعت بين الأهلي والزمالك، في نهائي كأس مصر عام 2007، والأحداث التي شهدتها المباراة، والتي نجح فيها المارد الأحمر في التتويج باللقب بعد الفوز بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

    الزمالك تقدم مرتين ونجح الأهلي في التعادل بالوقت الأصلي، قبل الذهاب إلى الوقت الإضافي، الذي شهد تقدم الأبيض بهدف عن طريق جمال حمزة، ليتعادل المارد الأحمر بهدفين سجلهما أسامة حسني، ليظفر باللقب.

  7. الأهلي والزمالك السوبر المصري
    GettyImage

    قمة الأهلي والزمالك بالكأس عام 2010

    جمع دور الـ16 بكأس مصر عام 2010 قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك، حيث تقدم الأبيض بهدف مبكر للغاية بالثانية 50، بأقدام حسين ياسر المحمدي، بعد عرضية من أحمد جعفر، ولكن رد الأحمر جاء في الدقيقة 18 بتصويبة صاروخية من شريف عبد الفضيل، من ركلة حرة مباشرة، لتسكن شباك عبد الواحد السيد.

    وأضاف محمد فضل الهدف الثاني لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين مقابل هدف، وسجل محمد أبو تريكة الهدف الثالث ليحسم المباراة لصالح القلعة الحمراء بالشوط الثاني.

  8. حسين الشحات

    طنطا ومصر المقاصة 2017-2018

    أنهى فريق طنطا الشوط الأول أمام مصر المقاصة ضمن منافسات الدوري المصري الممتاز بتقدمه بثلاثة أهداف دون رد، بأقدام إيريك جوزيف "هدفين، ومصطفى محمد.

    ونجح المقاصة في الشوط الثاني في قلب الطاولة، حيث سجل لاعبه حسين الشحات ثلاثة أهداف "هاتريك"، نجح بهم في قيادة فريقه للتعادل الإيجابي، في سيناريو مثير.