أفضل مدربين في تاريخ الدوري السعودي بالإنجازات والألقاب

التعليقات()
Ilie Balaci - Al Nahda
النجاح في الكرة العربية بشكل عام والسعودية بشكل خاص يحتاج إلى عوامل خاصة

ماجد جزر    فيسبوك      تويتر

يمتلك الدوري السعودي عبر تاريخه العديد من المدربين أصحاب التاريخ الطويل، والإنجازات الكبيرة، والذين سجلوا أسمائهم في قلوب وعقول مشجعي الكرة السعودية، بفضل ما قدموه من نجاحات كبيرة مع فرقهم خلال السنوات التي قضوها مع فرقهم.

وبالتأكيد فالجانب السيء قد يكون الأكثر تأثيرًا، فهناك العديد من المدربين الذين مروا ورحلوا من بطولة الدوري السعودي خلال تاريخها بإخفاق وخيبة أمل كبيرة لهم على الصعيد المهني، وكذلك للجماهير الذين تأملوا بهم خيرًا.

النجاح في الكرة العربية بشكل عام والسعودية بشكل خاص يحتاج إلى عوامل خاصة، نظرًا لطبيعة الإدارة والمشجع المختلفة المتواجدة في المنطقة,.

عند وصول أي مدرب فهو يواجه ضغوطًا كبيرًة من أجل النجاح بشكل سريع، ويجب على المدرب الأجنبي أولاً التكيف مع الظروف المختلفة سواء الطقس أو العادات والتقاليد وغيرهم سواء طريقة اللعب وخلافه من الأمور الفنية، حيث يعشق المشجع السعودي المرة الهجومية.

تاريخيًا يستحوذ مدربو أميركا الجنوبية على نصيب الأسد في عدد مرات الفوز بالدوري السعودي منذ انطلاقته قبل، بحصولهم على 25 لقب دوري مقابل 11 ألقاب لنظرائهم الأوروبيين و4 لقاب محلية.

تاريخ الدوري السعودي - البداية من جدة والنهاية بالدوري الأقوى في الشرق الأوسط

وقبل بداية موسم جديد وتعاقد الأندية مع 10 مدربين جُدد حتى الآن، يستعرض لكم جول فيما يلي أفضل مدربين في تاريخ الدوري السعودي ...

  1. بلاتشي مدرب النهضة السعودي

    ايلي بيلاتشي

    صاحب لقب صائد البطولات، المدرب الروماني الذي قاد نادي الهلال لسنوات طويلة، وكان سببًا رئيسيًا في حصد البطولات المختلفة محليا وعربيا وآسيويا ، فقد حصل علي بطولة السوبر الآسيوية السابعة.

    وكانت للمدرب الروماني اسهامات كبيرة، حيث تمكن  من الحصول على كأس الأندية العربية أبطال الكؤوس الحادية عشر وبطولة الصداقة العربية بالإضافة إلي كأس دوري خادم الحرمين الشريفين وبطولة الأندية الخليجية.

    ويأتي بيلاتشي على رأس أفضل مدربي الهلال في التاريخ نظرًا لتحقيقة العديد من البطولات لصالح الزعيم.

  2. البلجيكي "ديمتري دافيدوفيتش" مدرب الاتحاد السابق

    ديمتري دافيدوفيتش

    المدير الفني البلجيكي صاحب الأصول الصربية قاد نادي الاتحاد لتحقيق انجازات كبير، فقد نجح في تحقيق الثلاثية التاريخية في موسم واحد ، وجمع جمع بين الدوري السعودي وكأس ولي العهد وكأس الامير فيصل بن فهد وكانت هذه انطلاقته في عام 1996/1997 ، ورحل ديمتري عقب هذا الموسم وعاد مرة اخري في عام 1999، وحقق هذه المرة أربع بطولات محلية وخليجية وقارية واستمر المدرب البلجيكي بين حصد البطولات وترك النادي إلي أن وصل عدد ولايته بالاتحاد الي 5 ولايات متفرقة.

  3. Goal

    فتحي الجبال

    المدير الفني التونسي لا يُمكن نسيانه في هذه القائمة بسبب اللقب التاريخي الذي كان قد حققه مع نادي الفتح وقاد الفريق للتتويج بلقب الدوري السعودي في موسم 2012–2013، وتوج الفتح في ذلك الموسم بالدوري برصيد 64 وبفارق ثمان نقاط عن الهلال الوصيف، خلال الموسم التاريخي قاد الجبال الفريق في 26 مباراة، كان الفوز حليفه في 20 منها وتعادل في 4 مناسبات واستسلم للخسارة في لقاءين فقط، نسبة انتصارات المدرب التونسي مع الفتح في الدوري 76.92 % علما بأنه قاد الفريق في كل مباريات الموسم المذكور في الدوري، وخرج الجبال عن الفتح في أكثر من تجربة وعاد حاليًا لقيادة الفريق من جديد.

  4. جابرييل كالديرون

    بدأ الأرجنتيني مسيرته مع الأندية السعودية بقيادة الاتحاد واشرف على الفريق لموسمي 2008-2009 حقق من خلالها بطولة الدوري السعودي بنسختها الجديدة من امام نظيرة الهلال في مباراة فاصلة، ووصل لنهائي دوري ابطال آسيا 2009 حيث خسر نادي الاتحاد النهائي امام بوهانج ستيلرز الكوري(2-1) وبعدها انتهى مشواره مع الفريق.

    تم تعيين كالديرون مديرا فنياً لنادي الهلال في شهر ديسمبر من عام 2010 خلفا للبلجيكي ايريك جيريتس، وتمكن السيد كالديرون من قيادة الفريق لتحقيق بطولة دوري زين السعودي دون هزيمة إضافة إلى كأس ولي العهد في أول موسم له مع نادي الهلال رغم عدم رضى عشاق الزعيم الآسيوي ورئيسه ورحل عن الفريق نهاية الموسم.

  5. يان بيفارنيك

    المدير الفني السلوفاكي قد يكون مغمورًا لدى الكثيرون لكنه نجح في ترك بصمة كبيرة ولا يُمكن نسيانه، حيث قاد نادي القادسية السعودي لتحقيق أشهر انجازاته البطولة الآسيوية عام 1993-1994 ، ومن بعد هذه البطولة ترك النادي ولكنه عاد مرة أخري عام 2003/2004 الي نادي القادسية حتي أنهي العمل بالنادي عام 2007 ولكنه لم يُحقق معهم أي إنجازات أخرى.

  6. كريستيان جروس

    المدير الفني السويسري كان له دورًا هامًا مع نادي الأهلي السعودي فكان له دور كبير في تطوير مستوي نادي الأهلي السعودي مما كان له دور أيضا في تطوير هؤلاء اللاعبين واستقطابهم للمنتخب السعودي الاول ، فبالرغم من تطوير المستوي للأهلي السعودي إلا أنه كان له بصمة كبري في احراز بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين ، وأيضا في احراز كأس ولي العهد في عامي 2014 و 2015 ، فله نصيب كبير في قلوب جماهير الأهلي السعودي من الحب والتقدير لما قدمه للفريق قبل رحيله.

  7. دانيال كارينيو

    المدرب الأوروجواياني الذي تمكن من تحقيق لقبًا تاريخيًا مع نادي النصر، وقاده بعد غياب طويل لتحقيق لقب الدوري في موسم 2013 – 2014  دوري عبداللطيف جميل للمحترفين، بعد غياب البطولة لسنوات طويلة عن خزينة العالمي، وخلال البطولة حصل كارينيو على نسبة انتصارات وصلت الى 76.92 % حيث قاد الفريق في 26 مباراة، و لم يخسر سوى لقاء واحد وتعادل في 5 مباريات وفاز في بقية المباريات، وقاد الفريق للحصول على اللقب برصيد 65 نقطة وبفارق نقطتين عن الهلال الوصيف ودرب الفريق في كل مباريات الموسم.

  8. ميشيل برودوم

    عودة الليث الشبابي إلى تحقيق لقب الدوري السعودي وتكوين فريق قوي كانت على يد المدير الفني البلجيكي ميشيل برودوم فريق الشباب السعودي في موسم 2011–2012 للظفر بلقب دوري زين السعودي بفارق نقطتين عن الأهلي الوصيف، وبلغت نسبة انتصارات برودوم مع الشباب 73.08 % حيث قاد الفريق في 26 مباراة دون أن يخسر أي لقاء في حين فاز في 19 مباراة وتعادل في سبع مباريات، برودوم قاد الفريق الشبابي في كل مباريات الموسم المذكور في الدوري السعودي دون أن يغيب عن أي لقاء وتوج مجهوده بالفوز باللقب حينها.

  9. انغيل يوردانيسكو

    المدرب الروماني صاحب الإنجازات المزدوجة في الكرة السعودية، حيث قاد فريقين هم الكبار في الدوري السعودي هما الهلال والاتحاد، وتخصص مع الفريقين العظيمين في حصد بطولة دوري أبطال آسيا ، فجلب تلك البطولة إلي نادي الهلال السعودي عام 2002 ، وانتقل بعدها إلي الاتحاد السعودي وحصل معهم في عام 2005 علي تلك البطولة الأهم في القارة الآسيوية، ولم يُحقق أي نادي سعودي البطولة القارية منذ وقت طويل وفشل جميع المدربين الذين مروا على الأندية السعودية في تحقيقها.