وزارة الإعلام الكويتية تحقق مع طاقم تصوير افتتاح خليجي 23

التعليقات()
أزمة في الكويت بسبب الحفل الافتتاحي لخليجي 23

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

قررت وزارة الإعلام الكويتية فتح تحقيقا موسعا مع طاقم تصوير فاعليات افتتاح بطولة كأس الخليج، في نسختها الثالثة والعشرين.

وانطلق خليجي 23 في الثاني والعشرين من ديسمبر الجاري وشارك في المباراة الافتتاحية منتخبي السعودية والكويت.

واتهمت الوزارة الطاقم ببث مقاطع مسيئة لنواف بن الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد الكويتي، حيث بثت مقطعا لولي العهد وهو ينبه وزير الدولة لشئون الشباب خالد الروضان، ليغير مكان وقوفه.

وأكد مرزوق الغانم، رئيس مجلس الأمة، أنه سيتم الكشف عن من يسعى لتعكير صفو الكويتيين وفرحتهم بعودة النشاط ببث هذا المقطع المسئ لقيادات سياسية، سعيا لاستمرار قرار الإيقاف الدولي.

يذكر أن الاتحاد الدولي "فيفا" قرر رفع الإيقاف عن دولة الكويت، في منتصف ديسمبر الجاري، والتي وقع عليها في إبريل عام 2015 كعقوبة على التدخل الحكومي في الرياضة.

وتنازلت قطر عن تنظيم خليجي 23 للكويت، احتفالا بعودة النشاط لديها، وخاصة وأنه كان من المقرر أن تستضيفه الكويت قبل إيقافها.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق