نيكولو باريلا .. خليفة لامبارد وجيرارد يظهر في إيطاليا

Barella Lampard Gerrard
تألق غير عادي للنجم الإيطالي في الشهور الماضية

اشتهرت الكرة الإيطالية دوماً بقوة مركز خط الوسط، وبزغ دائماً اللاعبين على شاكلة أندريا بيرلو، هؤلاء من يملكون المهارة أكثر من الجهد البدني، وعندما امتلكت من يتميز في الشق الأخير، فكان يفتقد للمهارات مثل جينارو جاتوزو.

إنجلترا على العكس دائماً امتلكت ما يعرف بلاعب خط الوسط الشامل الذي يملك الأمرين، المهارات والقدرات البدنية، ولنا في ستيفن جيرارد، فرانك لامبارد، وبول سكولز المثال الأبرز.

الآن في سماء الكرة الإيطالية يسطع نجم نيكولو باريلا، لاعب على الطراز الإنجليزي يجمع ما بين المجهود البدني الوافر والمهارات، وانفجار موهبته مع إنتر هذا الموسم جعله تحت الأضواء.

Nicolo Barella Fiorentina Inter Serie A

منذ أيامه الأولى في كالياري وكان واضحاً أن نيكو الصغير مختلف ومميز، حيث ظهر للمرة الأولى في 2015 بسن الثامنة عشر، وبعد إعارة قصيرة في كومو، عاد سريعاً وثبت أقدامه في تشكيل فريق جزيرة ساردينيا وأصبح أحد أصغر من حمل شارة القيادة.

في كالياري تنوعت أدوار باريلا، أولاً كلاعب خط وسط على الطرف "ميتزالا كما يسميه الإيطاليون"، ثم لعب أمام الدفاع، وفي أيامه الأخيرة انتقل للعب كصانع ألعاب خلف المهاجمين، ليظهر رغم صغر سنه مرونة تكتيكية كبيرة.

Niccolò Barella Cagliari

جاء الانتقال إلى إنتر في 2019 مقابل 45 مليون يورو بعد منافسة مع روما ومتابعة عن بعد من برشلونة وآرسنال، لتكون الخطوة الصحيحة في التوقيت المثالي للعب على أعلى المستويات، وسريعاً تحول باريلا لأحد أهم رجال أنطونيو كونتي.

أعاد نيكو الصغير في إنتر ذكريات نيكولا بيرتي، أحد أفضل لاعبي خط الوسط الإيطاليين ومن القلة الذين كانوا على الأسلوب الإنجليزي بالجمع بين المواصفات الهجومية والدفاعية، كما تم مقارنته أيضاً مع لوثار ماتيوس، أحد أبرز لاعبي النيراتزوري على مدار التاريخ.

في إنتر عاد باريلا لمركزه الذي بدأ منه يمين خط الوسط ضمن الثلاثي الذي يعتمد عليه كونتي، إذ يساند في اللعب الهجومي ويوفر التغطية لانطلاقات أشرف حكيمي، وبما يملك من مجهود وافر وقدرات بدنية مميزة جعلته نادراً ما غاب عن الفريق.

Barella no

طور باريلا أيضاً من نفسه هجومياً، إذ اعتبر البعض أن لمسته الأخيرة في الثلث النهائي من الملعب ليست الأفضل، ولكن الأرقام تقول العكس هذا الموسم، ثلاثة أهداف كلها سُجلت بشكل رائع، بالإضافة لعشر تمريرات حاسمة تجعله من أفضل صانعي الأهداف للنيراتزوري.

تطور باريلا السريع وعمله على الرفع من مستواه يدين بالفضل فيه لكونتي كما أشار اللاعب، ولكن أيضاً بسبب شخصيته خارج الملعب المنضبطة، فصاحب الأربعة وعشرين ربيعاً رب بيت ويملك ثلاثة أطفال، وهو ما جعله شخصية محببة للمشجعين لابتعاده عن الحياة الصاخبة لنجوم الكرة.

Nicolo Barella Italy Belgium

ولا يمكن نسيان الدور الذي يلعبه الإيطالي الشاب مع منتخب بلاده، فهو أحد الأعمدة الأساسية في ثورة روبرتو مانشيني القائمة، وحمل قميص إيطاليا حتى الآن في 18 مباراة وينتظر أن يكون أحد نجوم الفريق في أمم أوروبا المقبلة.

ما ينقص باريلا حالياً البطولات، اللاعب كان في قائمة المرشحين لأفضل اللاعبين بالدوري الإيطالي وأوروبا الموسم الماضي ولكن حتى الآن لم يحقق أي بطولة ترفع من قيمته وتثبت مكانته إذا أراد حقاً المقارنة مع العظماء في مركزه مثل جيرارد ولامبارد والبقية.

الموسم الحالي يبدو فرصة مثالية ليواصل باريلا تطوره ويحقق القفزة لمصاف اللاعبين في العالم بخط الوسط، تحقيق الدوري مع إنتر والتألق في اليورو مع إيطاليا سيؤكد على موهبة باريلا وإمكانياته، وحتى إذا لم يفعل فأمامه بالتأكيد مستقبل باهر إذا استمر على هذا المنوال.

إغلاق