نحس أجويرو وتغيير"ماركة بيب" في انتصار متوقع لسيتي على نيوكاسل

التعليقات()
Getty Images
جول يقدم أهم الملاحظات وتفاصيل فوز مانشستر سيتي على نيوكاسل في الدوري الانجليزي

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

فوز جديد وانتصار متوقع، في ليلة اعتاد على رؤيتها جمهور الدوري الانجليزي، بانتصار مانشستر سيتي على نيوكاسل يونايتد، في الجولة العشرين من عمر مسابقة "شبه محسومة".

مهمة بيب جوارديولا ورجاله جاءت أسهل مما توقع، لتأتي النتيجة خادعة بهدف وحيد سجله رحيم سترلينج، لا يحكي كل تفاصيل المباراة والانتصار الثامن عشر على التوالي هذا الموسم.


غياب سيلفا


David Silva Manchester City

العديد من علامات الاستفهام تثار عن السبب الحقيقي لغياب النجم الأسباني ديفيد سيلفا، بعد ظهوره في تدريبات الفريق هذا الأسبوع في حالة جيدة.

وفقا للتقارير الصحفية الانجليزية، فإن جوارديولا سمح له بالعودة لأسبانيا لحل المشاكل العائلية الخاصة به، ليغيب اليوم عن مواجهة نيوكاسل.

واتفقت جميع الصحف الانجليزية والأسبانية، على عدم الدخول في أي تفاصيل، احتراما للحياة الشخصية للاعب المتميز بسلوكه الجيد.

وأما من الناحية الفنية، فالطبع سيتي افتقد اليوم لواحد من أهم عناصره، ووجود لكاي جوندوجان لا يعوضه إطلاقا، نظرا للقدرات الهائلة على الأبداع وخلق الفرص لسيلفا.


تغيير لا يجريه إلا بيب


من المتعارف عليه في كرة القدم عندما يصاب مدافع ببداية المباراة، فمن الطبيعي أن يتم تغييره بمدافع آخر كحال أي فريق أو مدرب.

ومع ذلك وفي الدقيقة 11 تعرض فينسنت كومباني لإصابة جديدة، ليتوقع الجميع نزول مانجالا كخيار منطقي، ولكن بيب أشرك مهاجم وهو جابريل خيسوس.

رؤية بيب هي الاستفادة بالمهاجم البرازيلي في الخط الأمامي بسيتي، وعودة فيرناندينيو لخط الدفع بجوار أوتاميندي، مع الاستفادة بوجود جوندوجان وأداء الادوار الدفاعية.


دور إيدرسن


Ederson Pep Guardiola Manchester City Composite

إذا أردت معرفة السبب الحقيقي لإصرار جوارديولا على ضم إيديرسن من بنفيكا الصيف الماضي، وتفضيله على العديد من الحراس، فعليك مراجعة الدقيقة 68 من المباراة.

في لقطة لن تراها كثيرا لأي حارس، بقيام البرازيلي بإخراج الكرة بسرعة في اتجاه أجويرو حيث كان أمامه مدافع واحد فقط لينفرد بالمرمى، لتؤكد أهمية استخدام الحارس لقدميه في بداية الهجمة.


نحس أجويرو


Sergio Aguero Manchester City

يعيش الأرجنتيني سيرجيو أجويرو حالة من النحس غير طبيعية رغم تسجيله الجولة الماضية ضد بورنموث، لكنه أصبح يهدر عددا كبيرا من الفرص بشكل غير مسبوق.

يبدو أجويرو على غير العادة متأثرا بما يتم تداوله مؤخرا عن توتر العلاقة بينه والمدرب بيب جوارديولا، بعد استمرار إضاعته للفرص السهلة ليضيع على سيتي فرصة الخروج بثلاثية أو رباعية.


حالة نيوكاسل


بالتأكيد لا يمكن مطالبة نيوكاسل بما عجز عنه مانشستر يونايتد، تشيلسي، ليفربول وتوتنهام، ولكن حالة الماكبايز أصبحت مزرية وخروج سيتي مستحوذا بنسبة 78 % من المباراة يشرح الكثير.

نيوكاسل ظهر اليوم وكأنه لا يريد أي شيء من المباراة، يفتقد للرغبة على تحقيق الفوز، ولا يسعى للمحاولة، حتى أخطر فرص مهاجمه جايل، شهدت تفضيله السقوط والتمثيل للحصول على ركلة جزاء، بدلا من التقدم للتسجيل.

أيام قليلة تفصلنا عن ميركاتو يناير، لتتاح فرصة للمدرب رافائيل بينيتيز لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وتدعيم الفريق بمختلف المراكز سواء بالهجوم أو الدفاع لافتقاده لجميع الحلول الممكنة لتحسين النتائج.

 

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق