مورينيو أمام السيناريو الأسود من جديد

التعليقات()
Getty
الصراعات مستمرة في مشوار المدرب البرتغالي

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

يقول السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، أن العامل النفسي يمثل 50% من نجاح أي لاعب كرة قدم، في إجابته على سؤال لماذا فشل أدريانو في الاستمرار بالملاعب.

ما علاقة ذلك بمانشستر يونايتد ومدربه جوزيه مورينيو؟ لأنها تلخيصاً لمشكلة البرتغالي الحالية مع الشياطين الحمر.

أدريانو كلاعب لا يمكن التشكيك في موهبته كمهاجم متكامل يستطيع أن يفعل أي شيء، وكذلك مانشستر يونايتد لا يمتلك تشكيل مثالي ولكنه قادر على تقديم أفضل بكثير مما نراه.

تشافي: ريال مدريد حاول التعاقد معي

مورينيو تحول من مدرب يعشقه اللاعبون ويعتبرونه مثلاً أعلى له، إلى شخص يبحث عن المشاكل ويدخل في صراعات وحروب وهمية مع نجوم فريقه.

البرتغالي يحرم فريقه من الاستقرار النفسي المطلوب للتركيز في الملعب، تجده يهاجم بول بوجبا في وسائل الإعلام ويحاول طرده من التدريب، ويتعجب لماذا لا يقوم بواجباته في الملعب؟

يقضي الصيف الماضي محاولاً تدمير مارسيال لمجرد تأخره في العودة بعد ذهابه الوقوف بجانب زوجته أثناء الولادة، يقوم بتجميده على دكة البدلاء ويهاجمه علناً على كل خطأ، بعدما يخرج لوسائل الإعلام يقول للجماهير هذا مارسيال الذي طالبتوني أن أشركه كأساسي، في سخرية من الفرنسي بعد مستواه السيء أمام وست هام.

البداية في مدريد

Iker Casillas Jose Mourinho Real Madrid 2012

الاصطدام بالنجوم هواية بدأت عند مورينيو أثناء قيادته لريال مدريد، حيث وقع اختياره على إيكر كاسياس قديس النادي الإسباني.

كاسياس قضى سنوات طويلة جداً داخل جدران الملكي، دون افتعال أي مشكلات مع مدربي الفريق، ولكن طبيعة مورينيو التصادمية للبرتغالي كان أقوى من القديس.

ريال كان يستعد لمواجهة مالاجا بالدوري الذي كان على مقربة من خسارته لصالح برشلونة، الفريق الأندلسي يقوده مانويل بيلجريني الرجل الذي حصل مورينيو على وظيفته.

قبل ساعات من المباراة فوجيء الجميع باستبعاد كاسياس ودخول أنطونيو أدان، ليخسر مدريد 3/2، ليؤكد الجميع افتقاد ريال لحارسه المتميز في تنظيم خطه الخلفي.

مورينيو خرج ليؤكد أنه قرار فني، ولكن بين الكواليس الأمر كان شخصياً لأبعد درجة ممكنة، للكراهية الشديدة لمورينيو لمواقف عدة جرت بينهما.

الموقف نفسه تكرر مع سيرجيو راموس باستبعاده قبل ساعة واحدة من مباراة مانشستر سيتي بدوري أبطال أوروبا، حتى كريستيانو رونالدو لم يسلم من مواطنه الذي شن هجوماً عنيفاً ضده لمجرد لعبة كرة جانبية بشكل متسرع.

طوفان من المشاكل والخلافات مع اللاعبين بما فيهم مسعود أوزيل وجرانيرو وغيرهم، لتنتهي قصة مورينيو بعدم تجديد عقده بتجربة لا تبدو ناجحة بأي شكل من الأشكال رغم فوزه بالدوري والكأس.


 نيمار لم يكن جاهزاً بكأس العالم

خلافات مورينيو في مدريد يطول شرحها، ولكن السؤال الأهم هل حدثت هذه المشاكل مع من سبقه أو أتى بعده لتدريب الميرينجي؟

المشاكل والأزمات واختلاف وجهات النظر أمر طبيعي في كرة القدم ولكن كم مشكلة مر بها زيدان أوبيلجريني أو أنشيلوتي أو بينيتيز أو ديل بوسكي مقارنة بمورينيو؟

البرتغالي رحل وجاء أنشيلوتي ونجح ثم تجربة قصيرة لبينيتيز ومن بعده الاستثنائي زين الدين زيدان.. الحياة تمر ولن تقف من بعده

مؤامرات لندنية

Eden Hazard Jose Mourinho FC Chelsea Manchester United Premier League 10262015

بعد سلسلة من النتائج السيئة بالفترة التحضيرية عقب الفوز بلقب البريميرليج، والفشل في التعاقد مع جون ستونز، ظهر التوتر على مورينيو ببداية ثاني مواسمه في الفترة الثانية له مع البلوز.

إيفا كارنيرو طبيبة الفريق تسرع في إحدى المباريات الافتتاحية للبريميرليج، من أجل علاج إدين هازارد، ليقوم البرتغالي بالصياح والصراخ تجاهها لرغبته في استكمال الهجمة.

حرب عنيفة خاضها مورينيو مع كارنيرو لتنتهي برحيلها عن النادي، بعد سنوات من العمل في ستامفورد بريدج دون أي مشاكل.

سلسلة من العروض السيئة واتهامات صريحة للاعبيه بخيانة عمله على أرض الملعب بعد الخسارة من ليستر.

إدين هازارد يقدم أسوأ مستوى على مدار مشواره كلاعب كرة قدم، حيث ظل 27 مباراة بدون تسجيل أي أهداف.

إظهار القليل من الصبر مع روميلو لوكاكو وكيفن دي بروين وخوان كوادرادو ومحمد صلاح.. رومان أبراموفيتش يضع حداً للمهزلة ويقيل مورينيو بعدما اقترب الفريق نحو الهبوط وأصبحت الأغلبية لا تطيق وجوده.

رحل مورينيو وجاء هيدينك ليحسن مركز الفريق ومن بعده أنطونيو كونتي الحاصل على الدوري والكأس، ثم المتألق ساري.. الحياة تمر ولن تقف من بعده.

بوجبا هو السبب

Jose Mourinho Paul Pogba Manchester United West Ham 290918

بعد ثلاثية "كأس الرابطة والدوري الأوروبي والدرع الخيرية"، كانت الأمور تسير في اتجاه إيجابي ومبشر لمورينيو مع مانشستر يونايتد.

الموسم التالي وجد البرتغالي نفسه بعيد تماماً عن مانشستر سيتي، الذي أنفق الملايين لتدعيم صفوفه ليبتعد عن الجميع في البريميرليج.

مورينيو تعرض لهجوم شديد بسبب أسلوبه الدفاعي المتحفظ، الذي دفعه، ليقدم مباراة هزلية أمام إشبيليه في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

خلافات حادة مع لوك شو واتهامه علناً في السقوط أمام واتفورد، جميعها شواهد تؤكد افتقاد البرتغالي لمسته

رغم التدعيمات بضم لوكاكو وأليكسيس سانشيز وبايلي وليندولف وفريد وماتيتش الذي اختاره بنفسه، إلا أن البرتغالي لا يرى نفسه يحظى بالدعم الكافي من الإدارة طوال مشواره مع الشياطين.

الهجوم والعداوة امتدت هنا لاتهام الإدارة بالتخاذل لعدم التعاقد مع لاعبين جدد الصيف الماضي، حتى وإن كان ذلك صحيحاً ولكن منذ متى يتم تداول هذه الاتهامات بوسائل الإعلام.

بول بوجبا تحول من صفوة نجوم العالم، إلا لاعب هو السبب في كل كارثة تحدث في مانشستر يونايتد، بطل المونديال مع فرنسا، فقد الثقة في نفسه.

كل كرة تصل له ويفقدها ينظر تجاه دكة مورينيو خشية من غضب البرتغالي، وما سيقوله عنه في المؤتمر الصحفي بعد المباراة.

أزمات وخلافات مع إيريك بايلي ومارسيال ولوك شو وأليكسيس سانشيز وراشفورد، الجميع لا يريد اللعب لمورينيو.. لا يوجد استقرار أو ثقة الفريق انقسم إلى أحزاب.

حتى وإن كان مورينيو يمتلك كافة الإمكانيات الفنية للنجاح، مثلما فعل مع إنتر ميلان وبورتو، لكن ماذا عن الجانب الإداري والاستقرار النفسي للاعبين؟ هل هناك أي مجال لأي لاعب في الشياطين الحمر للإبداع بوجود البرتغالي؟

تلك الأحزاب تنضم لغيرها وتقف جنباً إلى جنب مع هازارد وفابريجاس وكاسياس وراموس ودي بروين وغيرهم.. فهل يرحل وتستمر الحياة من دونه؟ أم يبقى انتظاراً لنتيجة مختلفة لأفعاله؟

 

إغلاق