مسؤول عمليات البحث: عائلتا سالا والطيار تعرفان أنهما ميتان!

Getty
الجهود لا تزال مستمرة للبحث عن اللاعب!


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


أكد ديفيد ميرنز مسؤول عمليات البحث عن الطائرة المفقودة أن عائلتي إيميليانو سالا والطيار تعرفان تمامًا أنهما ميتان، وأن هدفهما الآن استعادة الجثتين.

وكانت طائرة لاعب نيس المنتقل إلى كارديف سيتي قد اختفت عن الرادار الشهر الماضي، وبحثت السلطات الفرنسية والبريطانية عنها لكن دون أن تنجح، ليتدخل فريق بحث خاص بقيادة ميرنز وقد وجد حطام الطائرة بالفعل في قاع القنال الإنجليزي ومعها جثة واحدة.

وتحدث ميرنز عن آخر التطورات قائلًا "ما تعرفه العائلات تلك اللحظة أن الثنائي سالا وإيبوتسون (الطيار) ميتان، وما يهم الآن هو إيجاد جثتيهما. الجثتان هما الأهم حاليًا، استعادتهما الشيء الأهم للعائلتين. الطائرة شيء مختلف، هي فقط لتحديد سبب الحادثة".

زيدان الاستثناء، الكلاسيكو الأول .. كابوس مدربي ريال مدريد

ولم يعد ميرنز مسؤول شركة بلوووتر ريكافريز مسؤولًا عن عمليات البحث بعد إيجاد حطام الطائرة، إذ تسلمت السلطات البريطانية المسؤولة عن حوادث الطائرات مهمة إخراج الجثة ولاتزال تُواجه صعوبات جمة لفعل هذا.

هذا ما أوضحه الرجل بقوله "أنا لست مرتبطًا بالأمر بعد الآن، مجرد أن وجدنا حطام الطائرة انتقل كل شيء لمسؤولية فرع التحقيقات في الحوادث الجوية، سيحققون في سبب تحطم الطائرة. ما أعرفه أن هناك جثة واحدة فقط، هذا ما أعرفه. لقد حاولوا استعادة الجثة طوال الليل لكنهم يُواجهون صعوبات بالغة على حد علمي".

وأوضح ميرنز أن السلطات تستخدم سيارة آلية لاستخراج الجثة وقد اقترح عليهم استخدام حبل أو خطاف أو سلة، موضحًا أنه من المهم معرفة أولًا إن كانت الجثة حرة في المياه أو عالقة في كراسي الطائرة، مؤكدًا أن الجميع ممتن لهم ويُصلي من أجل نجاحهم.

إغلاق