الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

كلوب والأنفيلد عقدة لجوارديولا وليفربول يحقق رقمًا غائبًا من 34 عامًا

8:51 م غرينتش+2 10‏/11‏/2019
Pep Guardiola Liverpool vs Man City 2019-20
احصائيات مهمة بعد فوز ليفربول..

فشل مانشستر سيتي في أن يحقق الفوز على مضيفه ليفربول، بل وتلقى هزيمة عريضة بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أُقيمت على ملعب الأنفيلد ضمن منافسات الجولة الثانية عشر من الدوري الإنجليزي.

هذه الهزيمة تسجل رقمًا قياسيًا سلبيًا بالنسبة لمدرب مانشستر سيتي، بيب جوارديولا، والذي أصبح ملعب الأنفيلد بمثابة العقدة له، إذ أنه الملعب الذي تعرض فيه لأكبر عدد من الهزائم خارج دياره، برصيد أربع هزائم في مختلف البطولات.

في الوقت نفسه، فإن الهزيمة ترفع رصيد يورجن كلوب، مدرب ليفربول، إلى 8 انتصارات على بيب جوارديولا، ليكون أكثر مدرب قد استطاع التغلب على الفيلسوف الإسباني ويليه جوزيه مورينيو بخمسة انتصارات فقط.

أما الفوز فإنه يمنح ليفربول رقمًا قياسيًا يغيب منذ 34 عامًا، حيث أنه الفوز رقم 13 على التوالي في ملعب الأنفيلد، وهو الرقم الكبير الذي لم يتحقق منذ عام 1985.

الانتصار رفع رصيد ليفربول إلى النقطة رقم 34 في صدارة ترتيب البريميرليج، وهو الرقم الذي لم يحقق أحدًا أكثر منه بعد مرور 12 مباراة سوى مانشستر يونايتد في موسم 1993-1994.

أما مانشستر سيتي، فقد خسر حتى الآن وبعد 12 جولة فقط 11 نقطة، في مقابل خسارته 16 نقطة طوال موسم 2018-2019 كاملًا، و14 نقطة فقط في 2017-2018 كاملًا أيضًا، مما يشير إلى هبوط حاد لكتيبة جوارديولا.

جوارديولا أيضًا بهذه الهزيمة يكون قد حقق أفقر عدد نقاط في بداية موسم له في تاريخه كمدرب، فـ25 نقطة بعد 12 مباراة هي الأقل له على الإطلاق إذا ما تمت مقارنته بأرقامه في السيتي نفسه في الموسمين الماضيين، وفي بايرن ميونخ من قبل وكذلك برشلونة.