مدرب نيجيريا يُحذر من الجزائر ويُغازل الجمهور المصري

التعليقات()
رور يتحدث قبل مواجهة الجزائر


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


حذر جيرنوت رور المدير الفني لمنتخب نيجيريا من مواجهة الجزائر في نصف نهائي كأس أمم أفريقيا، مؤكدًا أنهم سيواجهون أفضل منتخب في الأدوار الأولى من البطولة.

ويُلعب مساء الأحد على ملعب الدفاع الجوي نصف نهائي البطولة القارية المقامة في مصر حاليًا، إذ يجمع الأول نيجيريا مع الجزائر، والثاني تونس مع السنغال.

وكشف رور عن عقد جلسة تحليل لأداء منتخب الخُضر مع لاعبيه، موضحًا أنهم يحاولون وضع طريقة اللعب المناسبة لمواجهته، ومؤكدًا أن الاستعداد للقاء بدأ في اليوم التالي للفوز على جنوب أفريقيا في دور الـ16.

وناس يُطالب الجزائريين في فرنسا بضبط النفس

وعن منافسه، قال المدرب الألماني "منتخب الجزائر كان متواضعًا في التصفيات، لكنه أصبح منتخبًا قويًا في البطولة ويُقدم أداءً متوازنًا بين الدفاع والهجوم، لن تكون مباراة سهلة أبدًا، هم يحظون باحترام وتقدير كبير من جانبنا".

أضاف "هم يتفقون علينا في الدفاع والهجوم، إذ سجلوا أكثر منا واستقبلوا أهدافًا أقل".

وأكد رور أن إجراء تعديلات جديدة على التشكيل الأساسي لفريقه أمام الجزائر وارد جدًا، بعدما كان قد أجرى تغييرين على التشكيل قبل مباراة ربع النهائي أمام البافانا بافانا، مؤكدًا أن مهاجميه الـ7 جاهزون تمامًا للمباراة.

أخيرًا تمنى المدرب مؤازرة الجماهير المصرية له في المباراة مع اعترافه بصعوبة الأمر، مضيفًا "الجماهير المصرية تحت كرة القدم الجيدة وقد تعاطفوا معنا بالفعل في المباريات السابقة، لكننا الآن سنواجه فريقًا عربيًا مثلهم، لا أعلم موقفهم من الطرفين لكن أتمنى أن نحظى بثقتهم وتشجيعهم".

"هزمنا أحد المرشحين للفوز باللقب، والآن سنلعب ضد أفضل فريق في الأدوار الأولى من البطولة، والمنتخبات الأربعة التي وصلت نصف النهائي جميعهم مرشحون للفوز باللقب".

يُذكر أن نيجيريا هزمت جنوب أفريقيا 2-1 في دور الـ16، فيما أقصت الجزائر منتخب كوت ديفوار بعد ملحمة كروية انتهت بركلات الجزاء الترجيحية.

إغلاق