فلاتشي .. أسطورة دمرها الكوكايين وعاد للكرة في السادسة والأربعين!

Francesco FlachiGETTY

ما أصعب أن تصل إلى المجد، وما أسهل أن تنزلق إلى الهاوية، هذا هو حال بعض نجوم كرة القدم السابقين، ومن بينهم فرانشيسكو فلاتشي، نجم سامبدوريا وفيورنتينا السابق.

فلاتشي، كان أحد نجوم الدوري الإيطالي بين 1993 و2010، ولعب أكثر من 100 مباراة في الدوري الإيطالي، لكن إدمان الكوكايين كان سببًا في إيقافه لمدة 12 عامًا بعد الانتكاس أثناء تواجده مع بريشيا في دوري الدرجة الثانية.

فلاتشي عاد إلى كرة القدم للمرة الأولى بعد الإيقاف الطويل، وظهر للمرة الأولى في دوري الدرجة الخامسة، بعد 12 عامًا من إيقافه لتعاطي الكوكايين.

انهيار بعد سنوات التألق!

فلاتشي هو ثالث الهدافين التاريخيين لنادي سامبدوريا، بعد أن سجل 110 مرة مع الفريق، خلف روبرتو مانشيني مدرب إيطاليا الحالي، وجيانلوكا فيالي.

فلاتشي كان يستعد ليصبح فردًا في قائمة منتخب إيطاليا التي ستشارك في بطولة أمم أوروبا 2008، حتى أنه تلقى استدعاء من "الأتزوري".

لكن ما حدث في الثامن والعشرين من يناير 2007، قلب حياته رأسًا على عقب.

حينها خضع فلاتشي لفحص طبي، أثبت وجود كميات هائلة من الكوكايين في جسده، ليتم إيقافه لمدة عامين في البداية، أي حتى عام 2009.

وبعد العودة، نشط فلاتشي مع إيمبولي ثم بريشيا في الدرجة الثانية، لكن يبدو أن لم يستطع مقاومة الإدمان.

ومرة أخرى، وتحديدًا في ديسمبر 2009، تم إيقاف فلاتشي وهذه المرة لمدة 12 عامًا، لتنتهي مسيرته تمامًا، لدرجة أن الصحافة الإيطالية وصفت القرار بأنه "حكم إعدام".

عودة إلى كرة القدم!

فلاتشي لعب 30 دقيقة مع نادي سينيا 1914 ضد براتو 2000 في دوري الدرجة الخامسة الإيطالي، بعد 12 عامًا على الإيقاف.

وقال فلاتشي في تصريحات لصحيفة "لا جازيتا ديلو سبورت" الإيطالية تعليقًا على عودته: "هذا اليوم ألغى 12 عامًا من عدم القدرة على اللعب، إنه يوم ولادتي من جديد، هذا هو الدليل على أنني أعدت بناء نفسي".

وأضاف: "بماذا شعرت؟ حسنًا في البداية كنت أشعر بالدوار، ولم أنم لمدة أسبوع بسبب التوتر".

واختتم: "الآن أنا سعيد للغاية، أريد أن أشكر كل من جعلني أشعر كما كنت من قبل، لاعب كرة قدم".

بالطبع فإن فلاتشي، 46 عامًا، لن يعود إلى لعب كرة القدم على مستوى احترافي، لكن ربما يتمكن من إعادة السيطرة على حياته، التي دمرها الإدمان.

اقرأ أيضًا ..

إنتر وليفربول .. تشابهت السيناريوهات والسر إشبيلية!

فرصة لم يستغلها الملكي.. ميسي كان قريبًا من ريال مدريد

تشافي يكشف سر "ورقة بوسكيتس" خلال مباراة إسبانيول