الأخبار النتائج المباشرة
الدوري المصري الممتاز

عمرو الجنايني: حزنت بسبب وليد سليمان وأتمنى استكمال الدوري

10:10 ص غرينتش+2 13‏/4‏/2020
عمرو الجنايني
رئيس اللجنة الخماسية يتحدث عن ما حدث في كأس السوبر، ومصير الدوري المصري.

كشف عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية المسؤولة عن إدارة اتحاد كرة القدم، عن كواليس ما دار بينه وبين وليد سليمان، صانع ألعاب فريق النادي الأهلي، عقب مباراة كأس السوبر التي أقيمت في الإمارات مؤخرًا.

مباراة السوبر شهدت أحداثًا مؤسفة، بعد أن دارت اشتباكات بين لاعبي الأهلي والزمالك بعد إعلان الحكم نهاية اللقاء، حيث ظهر سليمان غاضبًا وهو يتسلم الميدالية الفضية من الجنايني.

الجنايني قال خلال تصريحات تليفزيونية: "شعرت بالحزن بسبب ما حدث، لأن المجهود الذي بُذل لتنظيم مباراة السوبر كان كبيرًا، والحدث نجح بنسبة تخطت الـ90%".

رئيس اللجنة الخماسية تابع: "لم أشاهد مشاجرة كأس السوبر، لأنني كنت في الطريق من المقصورة إلى أرض الملعب لتسليم الميداليات، ووجدت محمد فضل يخبرني بما حدث مع وليد سليمان، وقلت له هذا الأمر لا يرضي أحدًا".

وتابع: "عندما حضر وليد سليمان وتسلم ميداليته، قال لي أيرضيك ما حدث؟ قلت له بالطبع لا يرضيني ومن أخطأ سيُحاسب وحقك على رأسي، والموقف كان مسيئًا للغاية، وكان من الضروري اتخاذ قرارات سريعة".

واستطرد قائلًا: "عندما علمت بالعقوبات بعد صدورها، تحدثت مع رئيس لجنة الانضباط وعبرت عن صدمتي منها، وعرض عليّ أن يعدلها، قلت له لا أنه مجرد تعليق مني، وليس من حقي التدخل في أي قرار".

تقارير: أمرابط يرفض طلب النصر ويلوح بالرحيل

وتحدث الجنايني عن مصير الدوري المصري، حيث قال: "أتمنى أن تستكمل مسابقة الدوري المصري، لنهايتها وأملي هو أن يحدث هذا الأمر، ووضعت كل المعطيات أمامي لدراسة الموقف بشكل عام، ومتى سينتهي هذا الموسم ومتى سيبدأ الموسم القادم، وما هي المدة اللازمة لاستكمال المسابقة".

عمرو الجنايني واصل: "كما وضعت أيضًا تصور فترة الإعداد للموسم الجديد، وهدفنا هو استكمال المسابقة، ولكن في النهاية نحن نعمل داخل دولة لها قراراتها وسيادتها، وننتظر مرور تلك الأزمة التي يعاني منها العالم بالكامل بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد".

واختتم رئيس اللجنة الخماسية تصريحاته قائلًا: "نحن نتابع أيضًا جيدًا التطورات، ونشاهد ماذا تفعل باقي دول العالم بشأن استئناف النشاط الكروي، وسنفعل مثلهم عندما تنتهي الأزمة".

ويشهد النشاط الكروي في العالم حاليًا توقفًا، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، خوفًا على سلامة اللاعبين والجماهير.