حكم الفيديو يثير الجدل في ختام مرحلة الذهاب بالدوري الإيطالي

التعليقات()
Getty
شبه إجماع من مدربي الفرق على انتقاد القرارات المتخذة عبر التقنية في تلك الجولة

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

شهد الأسبوع الأخير من مرحلة الذهاب لدوري الإيطالي اللجوء لتقنية حكم الفيديو، أو ما يعرف بالVAR في أكثر من مناسبة أثارت الجدل، كما لم يتم اللجوء له في حالات كان جليا الحاجة للرجوع فيها للفيديو، مما أثار عاصفة من الانتقادات ضد التقنية الجديدة من قبل مدربي الفرق ومسؤوليها. 

وكان البداية مع افتتاح الجولة، حيث شهد لقاء كروتوني ونابولي حالتين تحكميتين لم يلجأ الحكم للتقنية، حيث كانت الأولى وجود لمس باليد واضح من درييس ميرتينز في منطقة جزاء فريقه، لكن الحكم أشار باستمرار اللعب، الأمر الذي أثار غضب والتر زينجا، المدير الفني لكروتوني، الذي علق على الأمر قائلا إن تقنية الفيديو ليست للجميع على ما يبدو. 

وكانت الحالة الثانية لصالح نابولي عندما تم جذب المدافع كاليدو كوليبالي داخل منطقة الجزاء من قبل مدافع كروتوني، مانعا المدافع السنغالي من الوصول للكرة. 

 

وشهد لقاء روما وساسولو جدلا تحكميا كبيرا بإلغاء هدفين لصاحب الأرض بعد الرجوع للتقنية، الأول لوجود تسلل صريح على إيدن دجيكو مسجل الهدف، والثاني الذي جاء في الدقائق الأخيرة عبر أليساندرو فلورينزي بسبب وجود شينجيز أوندير، لاعب روما، في طريق اللعبة، مما أعاق المدافع، الأمر الذي احتج عليه لاعبو ومسؤولو روما. 

 

وهاجم سيموني إنزاجي، المدير الفني للاتسيو، جيانلوكا روكي، حكم لقاء فريقه مع انتر، بعدما احتسب الأخير ركلة جزاء ثم ألغاها بعد الرجوع لتقنية الفيديو، حيث قال إنزاجي أن فريقه كان له ضربة جزاء صحيحة، حتى لو كان الآخرون لا يتفقون معه، مضيفا أن بسبب تقنية الفيديو فريقه خسر سبع نقاط كانت ستغير ترتيبه العام، مشيرا إلى أنه يفضل اللعب في بطولة يوروبا ليج حيث لا توجد التقنية ولا يوجد الترقب ودقائق الانتظار حتى اتخاذ القرار، التي برأيه تفسد اللعبة.

 

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق