تشامبرلين: من المؤلم مشاهدة كأس العالم كمشجع

التعليقات()
Getty
لاعب وسط منتخب إنجلترا يتحدث عن الإصابة التي حرمته من المشاركة في المونديال وعن رحلة علاجه

محمد عماد     فيسبوك      تويتر


اعترف أليكس أوكسليد تشامبرلين لاعب وسط فريق ليفربول والمنتخب الإنجليزي أنه شعر بالألم لعدم مشاركته مع منتخب بلاده في كأس العالم الأخيرة روسيا 2018.

وكان لاعب وسط الريدز قد تعرض للإصابة بقطع في أربطة الركبة في قبل نهائي دوري أبطال أوروبا أمام روما في إبريل/نيسان الماضي، مما حرمه من المشاركة مع منتخب الأسود الثلاثة في التتويج بالمركز الرابع في مونديال روسيا في أفضل إنجاز لبلاد مهد كرة القدم منذ كأس العالم 1990.

صدمة في ليفربول بسبب موعد عودة تشامبرلين

وكان تشامبرلين أحد العناصر الأساسية لكتيبة المدرب جاريث ساوثجيت قبل إصابته ليشاهد كأس العالم من منزله عبر شاشات التلفاز.

وقال تشامبرلين: "أستطيع أن أجلس هنا وأكذب وأقول إن الأمر كان سهلًا، لم يكن الأمر سهلًا على الإطلاق، لقد كانت أمامي فرصة للعب معهم في المونديال، ما حدث لي لم يكن سهلًا".

وأضاف اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا: "لقد كنت مسرورًا لزملائي وكنت سعيدًا بما قدموه، لقد شعرت بالضيق في النهاية لأننا كنا قريبين من بلوغ المباراة النهائية".

 

كما أكد تشامبرلين على صعوبة ابتعاده عن الملاعب لما يقارب عام بسبب الإصابة وقال: "الإصابة بالغة في الخطورة، كل لاعب معرض لمثل هذه الإصابات في أي وقت، الأمر ليس سهلًا ولكن علينا مواجهته والمضي قدمًا، أحاول أن أكون إيجابيًا، أشعر بالتحسن وبالتقدم في رحلة العلاج".

يذكر أن المنتخب الإنجليزي قد خسر أولى مبارياته بدوري الأمم الأوروبية أمام إسبانيا على ملعب ويمبلي بهدفين مقابل هدف.

 

إغلاق