برشلونة .. طوق نجاة زياش من جحيم تشيلسي!

Ziyech XaviGoal/Getty

لا يمر المغربي حكيم زياش نجم أياكس السابق وتشيلسي الحالي بأفضل فترات مسيرته الكروية رفقة البلوز في الدوري الإنجليزي.

زياش عانى في عام ونصف تقريبًا بقميص البلوز وتستمر معاناته حتى الآن، والعلم عند الله وحده متى ستنتهي.

سواء تحت قيادة فرانك لامبارد المدير الفني السابق للبلوز أو مع المدرب الجديد توماس توخيل الذي حقق دوري أبطال أوروبا.

لا يمكن أبدًا أن تكون المشكلة في المدير الفني في كل مرة، لابد أن زياش نفسه يعاني من أمرًا ما يصعب عليه عملية التأقلم في صفوف البلوز.

ما هي مشكلة زياش في تشيلسي؟!

زياش لاعب وسط ملعب هجومي، يستطيع اللعب على الجناح، ويفضل القيام بالأدوار الهجومية ولا يبدع كثيرًا في تلك الدفاعية.

ربما تكون تلك هي مشكلته الأكبر في صفوف تشيلسي، فتوخيل يطلب عملًا دفاعيًا من كل لاعب داخل الملعب، وليس توخيل فقط، فتلك هي كرة القدم هذه الأيام.

زياش مجهوده الدفاعي لا يكون بنفس الإضافة التي يقدمها زملائه في صفوف تشيلسي، لذلك ربما الرحيل عن البلوز هو الحل الأنسب له.

لماذا برشلونة هو الأنسب؟

كما تحدثنا سابقًا فالخيارات التي يملكها زياش ليست عديدة، ورهانه يجب أن يكون على فريق بعيد عن المنافسة في الوقت الحالي، لكن في نفس الوقت يستطيع أن يلبي طموحه باللعب للصفوة.

برشلونة هو الخيار المثالي عندما نضع تلك المعطيات في الصورة، فهو فريق لا يزال في طور البناء حاليًا بعد مرحلة تراجع كبيرة.

وفي الوقت نفسه طموح جماهيره يدفعه للتطور سريعًا من أجل العودة لمنصات التتويج من جديد، وهو خيار مثالي.

خيار إضافي يجعل برشلونة الأفضل!

هناك في برشلونة يتولى تدريب الفريق تشافي هيرنانديز، وهو شخص عرف عنه قدرته على تطوير النجوم.

ربما يحتاج زياش إلى من يقوده نحو مستقبل أفضل، ومن يصبر عليه ليطور من مهاراته ويعيده لما كان عليه أيام أياكس.

زياش يملك القدرة على أن يبدع تحت قيادة تشافي، بالأخص أن الأخير لن يثقله بالمهام الدفاعية في الثلث الأول من الملعب.

ولنا في نيكو جونزاليس وفرينكي دي يونج عبرة مما شاهدناه في مواجهة إسبانيول، بالرغم من أن الحكم لا يزال مبكرًا للغاية.

بيت القصيد

زياش في حاجة للتغيير، وبرشلونة في حاجة للاعب وسط ملعب إضافي يملك المهارة والقدرة على إحداث الفارق.

الثنائي قد يكملان بعضهما البعض في الأشهر المقبلة لو قرر برشلونة دخول سوق الانتقالات من أجل المغربي.

لكن في النهاية ستبقى الحقيقة الثابتة هي أن زياش في تشيلسي لن يستطيع أبدًا لو استمر بهذا النسق أن يعود لما كان عليه في أياكس.