النيابة الإسبانية تطالب بحبس ساندرو روسيل 11 عاما

التعليقات()
Getty Images
بسبب سلسلة من الصفقات المشبوهة

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

قامت النيابة العامة الإسبانية، بالمطالبة بحبس ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة السابق لمدة 11 عاما وتغريمه 59 مليون يورو، بتهمة الفساد وغسيل الأموال.

القضايا المتهم فيها روسيل المحتجز حاليا في إسبانيا، تتضمن أيضا بعض الصفقات المشبوهة الأخرى بحقوق البث التليفزيوني ورعاية المنتخب البرازيلي.

مفاجأة | مالكوم كان معروضًا على ريال مدريد

وتتهم النيابة العامة روسيل وزوجته وأربعة أشخاص آخرين بغسيل أموال على نطاق واسع، على الأقل 19.9 مليون يورو منذ عام 2006.

ويُزعم أنهم أخفوا الأموال التي حصلوا عليها بشكل غير قانوني من الرئيس السابق للاتحاد البرازيلي لكرة القدم ريكاردو تيكسيرا.

ويشتبه في أن روسيل (54 عاماً)، المحتجز منذ مايو 2017، وزوجته حصلاً على 15 مليون يورو (5.17 مليون دولار) كعمولة غير قانونية من صفقة موقعة من قبل تيكسييرا عام 2006 تتعلق ببيع حقوق النقل التلفزيوني لـ 24 مباراة للمنتخب البرازيلي، حيث كان يعيش ويعمل سابقاً في البرازيل.

وقام روسيل وزوجته بدفع 8.4 ملايين يورو لتيكسييرا، واحتفظاً بمبلغ 6.6 ملايين يورو لهما.

ناجلسمان يكشف سبب رفضه تدريب ريال مدريد

كما يشتبه بأن روسيل وزوجته و4 أشخاص آخرين اتهمتهم النيابة العامة بتأليف "منظمة إجرامية"، أخفوا حوالي 5 ملايين يورو حصلوا عليها بصورة غير شرعية من تيكسييرا كجزء من صفقة رعاية شركة نايكي الأميركية للتجهيزات الرياضية للفريق البرازيلي.

يذكر أن روسيل البالغ من العمر 54 عاما سبق وأن عمل رئيسا لبرشلونة في الفترة من 2010 وحتى 2014.

إغلاق