الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

الحق أقول لكم (2): تغيّرت هوية مانشستر، وما المشكلة في ذلك؟

10:26 ص غرينتش+2 11‏/7‏/2017
Michael Carrick Cristiano Ronaldo Manchester United
العقلية المالية الصحيحة ستوفر له مناخًا مختلفًا في السنوات القادمة..

بقلم | حسين ممدوح | فيس بوك | تويتر

بدأ مانشستر يونايتد سوق الانتقالات بشكل بطىء لكنه في خلال الأسبوع الأخير أظهر إشارات قوية بأنه جاهز للانقضاض على عدة أهداف رئيسية والتأكيد على رغبته في تغيير الأوضاع التي كانت عليها الموسم القادم والذي أنهى فيه الدوري الإنجليزي بالترتيب السادس والذي شهد كذلك نقص في الزاد البشري في النصف الثاني من الموسم بسبب الإصابات، فبعد التوقيع مع المدافع السويدي السابق لنفيكا فيكتور ليندولف أعلن النادي حصوله على خدمات مهاجم إيفرتون روميلو لوكاكو، ومازال مورينيو متطلبًا للغاية بشان تدعيم بضعة مراكز أخرى، حيث أنه لا بديل له سوى الظفر ببطولة الدوري الإنجليزي والعودة بقوة في دوري الأبطال.

هل فقد مانشستر يونايتد هويته بالفعل؟

عرفنا مانشستر يونايتد منذ أن وعينا على كرة القدم مرتبطا باسم السير أليكس فيرجسون، المدرب الأسكتلندي الذي راهن على أسماء مجهولة وتطورها بمرور السنين حتى نجح في العام ١٩٩٩ في الفوز بدوري أبطال أوروبا وكان على رأس قيادة فريقه الويلزي جيجز والنرويجي سولشاير والثنائي يورك واندي كوب إضافة لابن أكاديمية النادي دافيد بيكهام. لكن اليوم فإن مانشستر مختلف تمام الاختلاف من حيث صرفه مبالغ طائلة تقترب من ٢٠٠ مليون يورو على اثنين من اللاعبين وهما الفرنسي بول بوجبا الذي كان بالأساس بأكاديمية النادي والمهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو الذي سبق لمورينيو أن وافق على رحيله من نادي تشيلسي مقابل ٣٠ مليون يورو عندما كان مدربا للنادي اللندني.

وإن كان مورينيو يقول الشىء وعكسه في بعض الأحيان، فيؤكد اهتمامه بإسعاد وامتاع الجماهير أو غيرها من التصريحات التي لا تجد لها تطبيقًا لكنه في النهاية حقق 3 بطولات في أول عام له، صحيح أنها ليست أبدًا بالبطولات التي يأمل فيها نادٍ بهذا الحجم، لكنه مازال يملك رصيدًا كبيرًا من الثقة..

.. "أنا جوزيه مورينيو وأنا لا أتغيّر، لقد وصلت بكل إمكانياتي وبكل عيوبي إلى هنا، ، العالم تنافسي جدًا وعدواني وأناني ومن خلال الوقت الذي نقضيه فيه علينا أن نكون كل شىء إلا هذه الأشياء".

الجدل حول..الكرة الجميلة

اختلف مانشستر يونايتد كذلك في طريقة اللعب الواقعية التي يؤمن بها جوزيه مورينيو، وكانت أبرز واقعة تدل على هذا هى عندما ثارت جماهير اليونايتد على الأداء المقتصد والباهت أمام سيلتا فيجو في إياب نصف نهائي كأس الاتحاد الأوروبي، في تلك المباراة التي أقيمت على ملعب أولد ترافورد تراجع اليونايتد للدفاع رغم أنه يلعب على ملعبه وكاد السويدي جوديتي أن يقصي الشياطين الحمر لولا إضاعته الفرصة السانحة له والسهلة أمام المرمى , كان يعرف أن جوزيه يجنح للاعتماد على الهجوم بكل الأسلحة عندما تكون المباراة على ملعبه ووسط جماهيره خاصة إذا كان أمام فريق أقل منه فنيا لكن ما حدث في تلك المواقف السلبية مع مورينيو في العام الماضي جعل بعضا من جماهير الريد ديفلز يتمتمون بكلمات مثل: يا ليتها دخلت.

في الأخير ربما لا يمكن لأحد التشكيك أو مغالطة مورينيو خاصة بعد أن وصل لدوري الأبطال من بوابة الدوري الأوروبي، لكن، هل يبدو أن سياسة الإنفاق عادلة وتغطي جميع نواقص الفريق، مورينيو محب للإنفاق ولكن عليه أن يعلم أيضا أن ارتفاع الأسعار بشكل جنوني منذ سنتين وحتى الآن سيجعل تقوية كل مراكز الفريق وتدعيم صفوفه أصعب مما كان عليه الأمر عندما وصل لإنجلترا للمرة الأولى لقيادة تشيلسي، فالفريق يريد بضعة تدعيمات في خط الدفاع وبديل لمايكل كاريك وربما بديل آخر إضافي بمركز صناعة الألعاب أو مركز رأس الحربة، هذا الأمر هو من يقرره ، لكن هل النادي مستعد لإنفاق المزيد؟.

الموسم الكامل، ولا بديل عن اللقب

هل أن وجود عقلية بحجم اد وودوارد يقوم بالبحث وتوفير ومضاعفة الأرباح بطرق شتى قبل أن ينفق هو أمر يجعل من جوزيه الرجل سعيد الحظ الذي يبدو واثقا من فوزه بالبريمير ليج كما كان فيرجسون في وقت سابق؟ يبدو لي أن هذا وارد الحدوث وبقوة، لكن بلا شك..الهوية تغيرت.

عانت جماهير ملعب أولد ترافورد في بداية عهد إد وودوارد ووجهت له انتقادات كبيرة، لكنها الآن تطمح لمواصلة عمله في إرضاء مورينيو، فإن نجح في الحصول على خدمات باكايوكو المطلوب من تشيلسي ستكون بمثابة الصفعة الكبيرة لحامل اللقب الذي يتابع نجم موناكو منذ فترة، ومع التوقيع مع مدافع آخر وصانع ألعاب/جناح (إيفان بيريسيتش تحديدًا) ربما يمكن القول بأن اليونايتد بات على الطريق الصحيح، ورغم أن لوكاكو لم يكن الهدف الأول لتدعيم الهجوم بل كان الإسباني ألفارو موراتا ورغم أنه جاء بسعر مرتفع لكن بما أن أرباح النادي باتت تتضخم من سنة لأخرى فلا يوجد أي غضاضة في ذلك.

 

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic