إشبيلية يحذر الأرجنتين من المساس بسامباولي

التعليقات()
Getty
مدرب تشيلي الأسبق مطلوب لخلافة باوزا على دكة الألبيسيليستي، والأندلسيون يردون سريعًا..

حذر إشبيلية تحذيرًا الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، والباحث عن بديل لمدرب المنتخب الأول إدجاردو باوزا، من المساس بخورخي سامباولي وإبعاده عن ملعب رامون سانشيز بيثخوان.

وكان الاتحاد الأرجنتيني قد استغنى عن خدمات باوزا فجر أمس الثلاثاء بعد سلسلة من النتائج المخيبة للألبيسيليستي في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم، وقد أفادت التقارير أن سامباولي يُعتبر الهدف الأبرز لخلافته.

غير أن إشبيلية أبدى تمسكهم بصاحب الـ57 عامًا والذي يمتد عقده مع النادي حتى 2018، وذلك عبر بيان جاء نصه على الموقع الرسمي للأندلسيين كالتالي:

"ردًا على العديد من التقارير في الإعلام المحلي والدولي عن الاهتمام المحتمل من الاتحاد الأرجنتيني بالتوقيع مع خورخي سامباولي، الذي يملك عقدًا مع إشبيلية حتى 30 يونيو 2018، وعقب تصريحات نُسِبَت لرئيس الاتحاد الأرجنتيني كلاوديو تابيا بأنه ينوي الاجتماع بسامباولي في الأيام القليلة المقبلة، أرسل إشبلية خطابًا للاتحاد الأرجنتيني ليبين أن النادي يعتبر ذلك قلة احترام في حال صحت أي من تلك التقارير، مع التشديد على أن أي اجتماع أو اتصال مع نية إقناع سامباولي بإنهاء عقده مع النادي لن يكون مقبولًا وأن النادي لن يتردد في اتخاذ إجراء مضاد".

يُذكر أن سامباولي جاء إلى إشبيلية خلفًا لأوناي إيمري في صيف العام الماضي، إثر تولي الأخير مهمة تدريب باريس سان جيرمان. وقد استطاع قيادة إشبيلية لاحتلال المركز الرابع في الدوري الإسباني والمؤهل لدوري أبطال أوروبا، كما عبر برفاق سمير نصري إلى دور الـ16 في دوري الأبطال هذا الموسم.

إغلاق