سوق يناير | لاعبون يحتاج يوفنتوس للتعاقد معهم

التعليقات()
Getty Images
بدأ سوق الانتقالات الشتوية، ماذا يحتاج يوفنتوس؟


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


بدأ رسميًا في الأول من يناير سوق الانتقالات الشتوية، وتسعى الأندية لدعم صفوفها هذا الشهر باللاعبين المناسبين ماليًا وفنيًا.

يوفنتوس أحد أكثر الأندية تكاملًا على صعيد التشكيل في أوروبا، فريق يمتلك قائمة غنية من اللاعبين المميزين وفي كافة الخطوط، لذا قد يرى البعض أن الفريق ليس بحاجة لصفقات إضافية في يناير، لكن حلم الفوز بدوري أبطال أوروبا قد يُعزز بإضافة بعض اللاعبين، نستعرضهم معًا ..

  1. Getty Images

    #1 لاعب وسط بخواص دفاعية

    يوفنتوس وبعد ضمه لكريستيانو رونالدو الصيف الماضي رفع سقف الطموحات عاليًا، وأصبح نادٍ لا يقبل سوى بضم النجوم الكبار القادرين على تقديم الإضافة الحقيقية فورًا ورفع جودة الفريق كثيرًا بشكل يخدم حلم الفوز بدوري الأبطال.

    باعتقادي أن فريق السيدة العجوز يُعاني دفاعيًا منذ عامين والسبب ليس في خط الدفاع بل بالتغطية الدفاعية من وسط الملعب، خاصة بعدما صار ميراليم بيانيتش هو الريجيستا الخاص بالفريق وهو لاعب كما نعلم ذو صفات وقدرات هجومية أكثر، ولأنه يؤدي أدوار هذا المركز "بطريقته الخاصة" بجودة ممتازة تُذكرنا كثيرًا بأداء النجم المعتزل أندريا بيرلو .. فالحاجة لان يتواجد بجانبه لاعب وسط ذو خواص دفاعية يُوفر له وللفريق الحماية الدفاعية المطلوبة.

    وحتى حين يلعب يوفنتوس بمحوري ارتكاز في الوسط ضمن طريقة 4-2-3-1 أو 4-4-2 فهو بحاجة للاعب أفضل في الخواص الدفاعية، خاصة أن كلًا من خضيرة وبينتاكور وماتويدي وحتى إيمري كان لاعبون جيدون جدًا لكن أقل من المستوى الأول الذي بات يوفنتوس يطمح للوصول إليه.

    فريق أليجري بحاجة للاعب يُجيد الضغط وافتكاك الكرة وإفساد هجمات الخصوم وتغطية المساحات وأن يمتاز بقدرات بدنية ممتازة تمكنه من الجري والضغط وبذل الجهد دون كلل أو ملل، باختصار قد نقول أنه لاعب مثل جاتوزو وكيف كان يحمي خط وسط ميلان وبيرلو دفاعيًا، أو لاعب مثل كانتي في دوره القديم في تشيلسي تحت قيادة كونتي.

    الأسماء المرشحة لهذا المركز ذات الجودة الممتازة ليست بالكثيرة وربما من الصعب الحصل على أحدها خلال الموسم، لكن قد يكون تانجي ندومبيلي نجم وسط ليون أحدها، لكن الحصول عليه لن يكون سهلًا سواء لقيمته المالية العالية والمقدرة بـ80 مليون يورو أو لعديد الأندية التي تُطارده وأبرزها مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد.

    اللاعب الشاب يلعب أدوارًا متوازنه في الوسط لكن قدراته الدفاعية ممتازة جدًا بجانب قدرته على اللعب جيدًا بالكرة، يمتاز أيضًا بصُغر سنه مما يجعله استثمارًا للمستقبل.

  2. Getty

    #2 لاعب وسط

    يوفنتوس يحتاج لرفع جودة خط وسطه الذي يُعد الآن الأقل في الفريق رغم مستواه الممتاز، إلا أن الحديث عن المستوى الأول في أوروبا وأن تكون ضمن أفضل 3 أندية في العالم يحتاج لجودة مختلفة عن الموجودة حاليًا، وقد رأينا كيف ازدادت قوة الفريق الهجومية وتنوعت حلوله بضم رونالدو.

    أليجري يعتمد على لاعبي الوسط الجانبيين في المنظومة الهجومية. سواء كان خضيرة أو ماتويدي، فهما يتقدمان للأمام ويدخلان منطقة الجزاء ويُسجلان الأهداف ويلعبا دور المهاجم كثيرًا، وقد طور المدرب هذا الجانب في اليوفنتوس حتى أننا نرى أي لاعب يؤدي نفس الدور لكن طبعًا بجودة مختلفة وربما بأسلوب مختلف.

    فريق السيدة العجوز يحتاج لاعبين أعلى جودة من المجموعة المتواجدة حاليًا، كما هو بحاجة للاعبين أصغر عمرًا من الألماني والفرنسي صاحبا الـ31 عامًا، والخيارات موجودة هنا وربما أبرزها حسام عوار لاعب وسط ليون الذي مدحه جوارديولا كثيرًا، أو الحلم الذي أصبح صعبًا للغاية ... بول بوجبا.

    يوفنتوس قد يكون سد تلك الثغرة وجلب هذا اللاعب بالفعل حال صحت الأخبار حول تعاقده مع آرون رامسي، ذلك الويلزي سيرفع مستوى الجودة كثيرًا خاصة في هذا الدور الذي يُريده أليجري.

  3. Getty

    #3 مهاجم

    يوفنتوس دفع مبلغًا كبيرًا لضم هيجواين من نابولي قبل 3 سنوات، رغم أنه كان يمتلك ماندجوكيتش الذي يُقدم أداءً جيدًا، لكن النادي تخلى عن الأرجنتيني للميلان بعد تعاقده مع رونالدو، والسبب أن الجميع كان يعتقد أن نجم ريال مدريد سيلعب هذا الدور بأسلوبه الخاص.

    هذا لم يحدث، رونالدو لم يصلح في دور المهاجم المتقدم، بل لعب دورًا أهم وأبرز وأصبح جزءً من المنظومة الهجومية، بل ربما يُمكن وصفه بقائد تلك المنظومة .. أسلوب لعب البرتغالي مع السيدة العجوز اختلف تمامًا عما كان في آخر مواسمه مع ريال مدريد.

    هذا الأمر أعاد ماندجوكيتش ليلعب دور المهاجم، صحيح أنه يلعب بأسلوب يخدم الفريق وطريقة لعبه .. أحيانًا ينتقل لليسار تاركًا المساحة لزميله الكرواتي، وأحيانًا كثيرة يُضحي دفاعيًا لصالح الفريق ومنظومة اللعب، ولذا هو مازال موجودًا في الفريق ويلعب أساسيًا.

    لكن ماذا لو خرج رونالدو من تلك المنظومة، سواء للغياب أو عدم التوفيق أو نجاح المنافس، هل سيستطيع ماندجوكيتش القيام بأدوار المهاجم الأساسية؟ وهل ماريو هو المهاجم الأفضل لليوفنتوس؟ ماذا لو قارنا بينه وبين مهاجمي الفرق المرشحة لدوري الأبطال، هل هو في مستواهم؟ يوفنتوس أجاب على كل تلك الأسئلة بالفعل حين ضم هيجواين وجعله المهاجم الأساسي في وجود لاعب أتليتكو مدريد السابق في الفريق وقد تحول للجانب الأيسر بفضل تضحيته الدفاعية.

    يوفنتوس بحاجة لمهاجم فتاك قادر على استغلال أنصاف الفرص وإزعاج المدافعين واللعب بمستوى دوري الأبطال، ربما إعادة موراتا تكون الحل خاصة أنه أظهر قدراته جيدًا في تورينو، وكذلك لأن ضم مهاجم قوي صعب جدًا في منتصف الموسم. ربما يكون الحل في مهاجم صاحب خبرة جيدة في دوري الأبطال يلعب دور البديل حال الحاجة له.

  4. Getty Images

    #4 ظهير بديل

    يمتلك يوفنتوس ظهيرين من الأفضل في العالم، كانسيلو وساندرو، لكن المشكلة تكمن في البديل، خاصة مع إصابات كوادرادو المتكررة هذا الموسم وعدم اعتماد أليجري على سبيناتزولا أبدًا مع الفريق الأول.

    هذا يجعل ماتيا دي شيليو البديل الوحيد المتوفر لمركز الظهيرين الأيمن والأيسر، وهنا المشكلة .. سواء كمًا أو كيفًا. فبديل واحد لمركزين غير كافٍ لموسم طويل وصعب، ودي شيليو ليس الظهير الذي يصنع الفارق أو قد تعتمد عليه في المباريات المهمة.

    يوفنتوس بحاجة لظهير بديل آخر ذو مستوً أفضل، ويُفضل أن يكون ظهير أيمن لأن كانسيلو يلعب بالفعل دور الظهير البديل في الجانب الأيسر إن غاب أليكس ساندرو. الخيارات لا تبدو كثيرة هنا، قد يكون أفضلها ماتيو دارميان مدافع مانشستر يونايتد.