كأس آسيا - قطر تتفوق في 7 أرقام عربية بدور المجموعات

قطر - كوريا الشمالية
أبرز الأرقام العربية خلال دور المجموعات في دور المجموعات بكأس آسيا 2019

أحمد رفعت    فيسبوك      تويتر

انتهى دور المجموعات من نسخة استثنائية لبطولة كأس أمم آسيا، التي شهدت حضورًا عربيًا تاريخيًا، بمشاركة 11 منتخبًا لأول مرة في تاريخ البطولة.

بين المفاجآت والمتوقع، شهد دور المجموعات العديد من الأرقام التي حققتها المنتخبات العربية، خلال بطولة كأس آسيا 2019 المقامة في الإمارات.

ونستعرض أبرز الأرقام في دور المجموعات بالبطولة الإفريقية خلال السطور التالية..

  1. أقوى هجوم "عربي"

    #1 أقوى هجوم "عربي"

    تمكن المنتخب القطري، من انتزاع لقب أقوى خط هجوم في دور المجموعات بكأس أمم آسيا، وذلك برصيد 10 أهداف تمكن من تسجيلهم، أكثر من أي منتخب آخر.

    المنتخب القطري فاز في أول مباراة على لبنان بهدفين دون رد، وفاز على كوريا الشمالية بستة أهداف دون رد، ثم على السعودية بهدفين دون رد.

  2. أضعف هجوم "عربي"

    #2 أضعف هجوم "عربي"

    تقاسم الثنائي العربي فلسطين واليمن لقب أضعف خط هجوم في كأس آسيا 2019، وذلك بعد فشلهم في تسجيل أي هدف خلال كأس آسيا.

    ولكن المنتخب الفلسطيني تعادل في مباراتين سلبيًا مع الأردن وسوريا، وخسر من استراليا بثلاثية، وخسر اليمن الثلاث مباريات.

  3. أقوى دفاع

    #3 أقوى دفاع

    أقوى المنتخبات العربية دفاعيًا هما منتخبي قطر والأردن، حيث لم يستقبل أي منهما أهداف في دور المجموعات، حيث تمكنا من الصعود بدون استقبال أهداف.

  4. أضعف دفاع

    #4 أضعف دفاع

    المنتخب اليمني تلقت شباكه خلال الثلاث مباريات في دور المجموعات، 10 أهداف ليصبح أكثر الفرق استقبالًا للأهداف خلال منافسات كأس أمم آسيا 2019.

  5. سوبر هاتريك "عربي"

    #5 سوبر هاتريك "عربي"

    المعز علي مهاجم المنتخب القطري، هو أكثر اللاعبين في البطولة إحرازًا للأهداف برصيد 7 أهداف، وهو اللاعب الوحيد الذي سجل "سوبر هاتريك" 4 أهداف خلال دور المجموعات بكأس آسيا.

  6. أكرم عفيف

    #6 أكرم عفيف

    أصبح أكرم عفيف صانع ألعاب المنتخب القطري، هو أول لاعب يصنع 4 أهداف في مباراة واحدة بكأس آسيا، وذلك منذ 2011 حتى الآن.

  7. حارس الأردن

    #7 حارس الأردن

    تفوق عامر شفيع حارس مرمى المنتخب الأردني، على باقي حراس كأس آسيا، بعدما منع الكرة من الدخول في مرمى فريقه خلال ثلاث مباريات، بالرغم من تلقي فريقه 10 تسديدات على المرمى، متفوقًا على باقي الحراس.