الأخبار النتائج المباشرة
الدوري المصري الممتاز

فريق العقد في الأهلي .. السنوات الأخيرة لجيل أسطوري

12:20 ص غرينتش+3 19‏/10‏/2019
Ahly 2013
نجوم عديدة تألقت خلال عقد ممتاز للنادي الأهلي، عقد كان شاهدًا على نهاية جيل أسطوري في تاريخ بطل القرن في أفريقيا

كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر

بات العقد الثاني من القرن الجديد قريبًا من نهايته، وقد شهد العديد من النجاحات والإنجازات للأهلي المصري سواء على الصعيد المحلي أو القاري.

نجوم عديدة تألقت بالقميص الأحمر، خاصة في بداية العقد التي شهدت نهاية جيل أسطوري أمتعنا وحقق للأهلي إنجازات هائلة خلال الفترة من 2005 حتى 2010.

فريق العقد للهلال - خط هجوم ناري لا يستطيع أي دفاع إيقافه

نستعرض معًا التشكيل المثالي لفريق العقد الحالي في النادي الأهلي بطريقة لعب 4-1-4-1، والذي يبدأ من 1 يناير 2010 حتى الآن ..  

  • Sherif Ekramy - Al Ahly - Ismaily

    #1 حارس مرمى | شريف إكرامي

    هو بعيد عن التشكيل الأساسي حاليًا، وقد بلغ عامه الـ36، لكنه كان أحد الأعمدة الرئيسية للفريق حتى بداية موسم 2017-2018.

    لعب إكرامي دورًا مهمًا في تتويج الأهلي ببطولتي دوري أبطال أفريقا في بداية العقد، بجانب كأس الكونفدرالية الأفريقية عام 2014 بجانب 5 ألقاب للدوري المصري.

  • أحمد فتحي

    #2 ظهير أيمن | أحمد فتحي

    لا يستطيع أحدًا أن يُجادل في أحقية تواجد أحمد فتحي في فريق العقد في الأهلي، رغم لعبه موسم 2014-2015 مع أم صلال في قطر، بل ربما يُرشحه البعض للتشكيل التاريخي للفريق الأحمر.

    أحمد فتحي هو اللاعب صاحب الجودة الفردية العالية وكذلك الحماس والروح القتالية الهائلة، وقد أضاف لهم هذا العقد الكثير من الخبرة والنضج، لعب في أكثر من مركز لكن يبقى بالطبع الظهير الأيمن هو مركزه المفضل.

    تناوب العديد من اللاعبين في الأهلي على هذا المركز، مثل باسم علي ومحمد هاني، لكن بقي أحمد فتحي اللاعب الوحيد القادر على الصمود دفاعيًا والإضافة هجوميًا.

  • وائل جمعة

    #3 قلب دفاع | وئل جمعة

    هو أحد نجوم الجيل الذهبي على منح الأهلي الكثير من النجاحات خلال العقد الأول من الألفية الجديدة، وقد واصل مسيرته مع الفريق حتى أعلن اعتزاله خلال مباراة السوبر الأفريقي عام 2014.

    وكان ختام الصخرة بأفضل صورة ممكنة، إذ تُوج موسمين متتاليين بلقبي دوري أبطال أفريقيا والسوبر الأفريقي، بجانب لقب الدوري المصري.

    الشيء المؤكد أن وائل جمعة ترك فراغًا في الأهلي لم يُسد حتى الآن، إذ حاول النادي وضم العديد من المدافعين لكنه لم يجد بعد صخرته الجديدة.

  • أحمد حجازي - الإسماعيلي

    #4 قلب دفاع | أحمد حجازي

    رغم أن أحمد حجازي لم يلعب سوى موسمين في الأهلي، حيث انضم للنادي صيف 2015 ورحل خلال سوق الانتقالات الصيفي2017 لوست بروميتش ألبيون، إلا أنه كان المدافع الأفضل في العقد الجاري بعد وائل جمعة.

    لعب العديد من المدافعين للأهلي خلال هذه الفترة، أبرزهم سعد سمير ومحمد نجيب وأيمن أشرف، لكن جميعهم لم ينجح في فرض نفسه والوصول للمستوى المطلوب لارتداء القميص الأحمر، فيما قدم حجازي خلال موسمين أفضل أداء دفاعي ممكن ولذا حاول النادي مرارًا إعادته للفريق ومازال يُحاول.

    ساهم حجازي في فوز الأهلي بلقبين للدوري المصري وكأس مصر وقد خسر نهائي دوري أبطال أفريقيا عام 2017 أمام الوداد المغربي.

  • علي معلول

    #5 ظهير أيسر | علي معلول

    بدأ علي معلول مسيرته مع الأهلي صيف 2016 حين انضم له قادمًا من الصفاقسي التونسي، وتمنى الجمهور الأحمر أن يكون الحل السحري للجبهة اليُسرى بعد اعتزال سيد معوض عام 2014.

    اللاعب التونسي لم يكن فقط المعوض الممتاز وخير خلف لخير سلف، بل أضاف الكثير من الجودة الفنية للأهلي وأصبح خلال موسمين أحد أخطر مفاتيح الفرق الهجومية سواء بانطلاقاته الهجومية في الجانب الأيسر أو توغلاته لعمق الملعب، والأهم والأبرز قدرته على إحراز الأهداف.

    ولعب معلول دورًا بارزًا وكان أفضل لاعبي فريقه خلال الفوز بالدوري المصري الموسم الماضي، إذ سجل 7 أهداف وصنع مثلهم وكانت جُل أهدافه في أوقات ومباريات حاسمة جدًا في الصراع الشرس مع الزمالك.

  • حسام عاشور

    #6 لاعب وسط مدافع | حسام عاشور

    حسام عاشور أحد آخر اللاعبين الموجودين من الجيل الذهبي للأهلي، لاعب خط الوسط الذي حافظ على مكانه أساسيًا لسنوات عديدة، ولم يفقده مؤخرًا إلا بسبب الإصابات التي نالت منه كثيرًا هذا العقد.

    عاشور هو أحد منتجات قطاع الناشئين الفاخرة جدًا في القلعة الحمراء، عاصر جيل العمالقة بقيادة محمد أبو تريكة ومحمد بركات ووائل جمعة، وواصل المشوار بعد اعتزالهم ونجح في قيادة الأهلي للكثير من الألقاب المحلية.

    خسر عاشور مع الأهلي نهائيي دوري أبطال أفريقيا أمام الوداد والترجي، لكنه حقق خلال العقد لقبين آخرين بجانب لقب الكونفدرالية.

  • محمد بركات

    #7 جناح أيمن مهاجم | محمد بركات

    لاعب آخر يُنافس بقوة على مكان في التشكيل التاريخي للأهلي وليس مجرد فريق العقد، إذ حفر محمد بركات اسمه بحروف من ذهب في تاريخ النادي المصري.

    بركات انضم للأهلي صيف 2004، وسرعان ما أصبح أحد أبرز وأخطر عناصر الفريق، وقد واصل مسيرته المذهلة مع الفريق في بداية العقد الجديد.

    ساهم بركات في فوز الفريق هذا العقد بلقبين جديدين لدوري أبطال أفريقيا، بجانب عديد الألقاب المحلية، قبل أن يُعلن اعتزاله عام 2013.

  • محمد أبو تريكة

    #8 صانع لعب | محمد أبو تريكة

    وصلنا لجوهرة تاج هذا الفريق، لحبة الكرز على الكعكة .. محمد أبو تريكة.

    انضم أبو تريكة للأهلي خلال يناير 2004 قادمًا من الترسانة، ولم يحتج الكثير من الوقت ليُظهر قدراته الكبيرة مع الفريق لكن بالتأكيد لم يتوقع أحد أن يكون هذا اللاعب المغمور واحدًا من أفضل 5 أو 10 لاعبين ارتدوا القميص الأحمر في تاريخه.

    لم يلعب أبو تريكة كثيرًا في العقد الجاري، نظرًا لمذبحة بورسعيد وتوقف النشاط الكروي في مصر، لكنه ساهم في الفوز ببطولتين لدوري أبطال أفريقيا قبل أن يُعلن اعتزاله اللعب بعد بطولة كأس العالم للأندية في ديسمبر 2013.

  • عبد الله السعيد

    #9 صانع لعب | عبد الله السعيد

    لم تكن نهاية مسيرته مع الأهلي كما تمناها الجمهور، لكن هذا لا يمنع أن عبد الله السعيد أحد أفضل لاعبي الفريق خلال العقد الجاري.

    عاصر صانع الألعاب المتميز نجوم الجيل الذهبي، إذ انضم للأهلي عام 2011 ولعب قليلًا بجانب النجوم أبو تريكة وبركات، لكن تألقه الملفت وعصره الذهبي بدأ بعد اعتزال النجوم وحصوله على فرصته الكاملة في اللعب أساسيًا وفي مركز صانع الألعاب.

    عبد الله السعيد أضاف الكثير من الجودة لمركز صانع اللعب، إذ كان يقوم بأدواره الهجومية كما يجب ويعود للمساهمة في المنظومة الدفاعية، كانت تحركاته واعية ومدروسة ورؤيته للملعب مذهلة .. امتلك كل ما يلزم ليكون نجم السنوات الأخيرة في الفريق الأحمر.

    رحيله كان صدمة كبيرة دون شك، وقد خسر الأهلي لاعبًا قويًا لكن يبدو أنه نجح أخيرًا في تعويضه بالتعاقد مع محمد مجدي قفشة.

  • وليد سليمان

    #10 جناح أيسر مهاجم | وليد سليمان

    حاول الأهلي مرارًا وتكرارًا ضم وليد سليمان لكن محاولاته تلك لم تجد النجاح سوى في صيف 2011، حين ارتدى القميص الأحمر قادمًا من إنبي مقابل 8 ملايين جنيه.

    ولم يُخيب وليد سليمان الظن، وكان عند حسن ثقة الأهلي به، إذ هو أحد نجوم العقد الجاري في الفريق وقد ساهم بقوة في إنجازاته المحلية والقارية، ولن ينسى أحد هدفه الرائع ضد الترجي التونسي في ملعب رادس في نهائي دوري أبطال أفريقيا 2012.

    ما يُمير وليد سليمان عن غيره من نجوم الأهلي هو قدرته صناعة الفارق وتقديم الإضافة حين يدخل الملعب من دكة البدلاء، ولذا كان دومًا التغيير الذهبي لجميع المدربين الذي أشرفوا على الفريق خلال السنوات العشرة السابقة.

  • متعب

    #11 مهاجم | عماد متعب

    رغم اعتزاله اللعب بنهاية موسم 2017-2018، ورغم تناقص أوقات تواجده على الملعب في آخر موسمين من مسيرته مع الأهلي، إلا أن عماد متعب يبقى المهاجم الأفضل في تاريخ النادي خلال السنوات العشرة الأخيرة.

    متعب كان المهاجم المثالي للجيل الذهبي الذي فرض سيطرته على الجميع في العقد الأول من الألفية الجديدة، وقد واصل أداءه الممتاز في بداية العقد الجديد لكن معاناته من الإصابات حرمته من اللعب بانتظام مع الفريق وحرمت الأهلي من أهدافه وإزعاجه الدائم للمنافسين.

    الهدف الأهم لمتعب في هذا العقد هو هدف الفوز على سيوي سبورت في نهائي كأس الكونفدرالية الأفريقية عام 2014، وقد أحرزه في اللحظات الأخيرة من المباراة ليمنح الفريق الأحمر لقبه الأول في البطولة.