وفاة لاعب أرجنتيني خلال حفل في بوينس آيرس

التعليقات()
Getty Images
سقوط خاطئ كلفه حياته

استيقظ جمهور كرة القدم في الأرجنتين، على نبأ صادم، بوفاة لاعب جريميو أزيكويل إسبيرون –المعار لأتلنتي المكسيكي-، بعد سقوطه بالخطأ من الطابق السادس في حفل في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

وبحسب ما نقلته صحيفة "آس" الإسبانية عن المصادر المحلية، فقد رحل عن عالمنا اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا، أثناء احتفاله مع أصدقائه في فيلا ديفوتو في بوينس آيرس، وحدث ذلك، أمس الأحد بعدما فقد توازنه على السور.

وأشارت المصادر إلى أن إسبيرون حاول إنقاذ نفسه بالتمسك بسياج مغلق، إلا أنه لم يكن محظوظًا بما فيه الكفاية، ليسقط في النهاية بطريقة مأساوية من الطابق السادس على الأرض مباشرة، ليتوفى في الحال.

وأعلن النادي المكسيكي الخبر الصادم عبر مختلف منصاته على مواقع التواصل الاجتماعي، لتنهال رسائل الدعم والتعازي للاعب وأسرته، من قبل المشجعين في المكسيك والأرجنتين وأيضًا زملائه اللاعبين السابقين.

 

إغلاق