الأخبار النتائج المباشرة
الليجا

كيكو كاسيا: تجربتي مع الريال إيجابية، لكن هذا الموسم كان صعبًا

2:52 م غرينتش+3 22‏/1‏/2019
2019-01-18 Kiko Casilla
حارس مرمى ليدز يونايتد الجديد يتحدث عن تجربته في سانتياجو بيرنابيو


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


وصف كيكو كاسيا حارس مرمى ليدز يونايتد الجديد تجربته مع ريال مدريد بالإيجابية، لكن مشددًا على صعوبة وضعه في الموسم الحالي.

وأتم صاحب الـ32 عامًا انتقاله للفريق الناشط في التشامبيونتشيب الأسبوع الماضي بعد 3 سنوات ونصف مع ريال مدريد بدأت صيف 2015 وتخللها العديد من النجاحات على مستوى الألقاب لكن دون لعب أكثر من 43 مباراة في مختلف البطولات.

وتحدث اللاعب مع صحيفة ماركا الإسبانية واصفًا تجربته في ملعب سانتياجو بيرنابيو بالإيجابية خاصة على صعيد فوزه بالألقاب ومشاركته غرفة الملابس مع نجوم اللعبة الكبار أمثال كريستيانو رونالدو ولوكا مودريتش وسيرجيو راموس.

وحول سبب انتقاله، قال كاسيا "جاء العرض من ليدز وقد أحببت الفكرة. اللعب في إنجلترا شيء أثار دومًا اهتمامي وأعتقد أنه كان الوقت المناسب للرحيل عن ريال مدريد والهروب من منطقة الراحة لخوض مغامرة جديدة".

هازارد: الانضمام لريال مدريد؟ لم لا!

أضاف "لم أكن مرتاحًا في ريال مدريد، لا. كانت هناك لحظة بعد التعاقد مع تيبو كورتوا في الصيف قررت فيها المغادرة، لكني في النهاية قررت البقاء رغم إدراكي أن الأشهر القادمة ستكون صعبة لأني أصبحت الحارس الثالث، هذا أمر صعب خاصة أنني في عامي الـ32 الآن".

"كان علي مواصلة عملي وتدريباتي وأن أكون جزءً من المجموعة وأكون إيجابيًا، كنت أعلم أنه سيكون عامًا صعبًا، أو نصف عام"

"هل كنت راضيًا عن وقت لعبي مع الريال؟ اللاعب لا يرضى أبدًا ودومًا ما يريد المزيد، لكن عليك أن تعرف دورك في الفريق. حين تكون الحارس الثاني خلف لاعب مثل كيلور نافاس، ما عليك سوى انتظار فرصتك للعب، لكن حين تلعب 10 مباريات فأنت تريد لعب 15، وإن لعبت 15 ستريد لعب 20".

أتم كاسيا حديثه واصفًا لحظة طرده أمام ليجانيس في كأس ملك إسبانيا بأسوأ لحظاته مع الفريق الملكي، فيما اختار الموسم الثاني له والذي تُوج به بالليجا ودوري الأبطال كأفضل لحظاته خاصة أنه خاض به الكثير من المباريات.