فيرجسون يروي ما حدث حين ضرب بيكهام بالحذاء

التعليقات()
Ross Kinnaird
أسطورة مدربي مانشستر يونايتد يروي القصة الشهيرة من 2003 بينه وبين بيكهام والتي أدت لرحيل الأخير إلى ريال مدريد..

أحمد أباظة    فيسبوك      تويتر

روى سير أليكس فيرجسون المدير الفني التاريخي لمانشستر يونايتد قصة ضربه لنجم الفريق آنذاك ديفيد بيكهام بالحذاء في وجهه.

 

وقال فيرجسون:"في موسمه الأخير معنا، كنا نرى أن معدل عمل ديفيد قد تراجع وكنا نسمع تلك القصة بينه وبين ريال مدريد".

رئيس يونايتد السابق: فيرجسون رفض ضم زيدان

وأضاف:"لقد كان على بعد 12 قدماً مني، وبيننا الأرض مليئة بالأحذية، ديفيد أطلق لفظاً خارجاً، فتحركت باتجاهه ثم ركلت أحد الأحذية".

وأوضح:"لقد ضربه مباشرةً فوق عينه، بالتأكيد قام وحاول مواجهتي ولكن اللاعبين أوقفوه، قلت له اجلس، لقد خذلت فريقك، يمكنك الجدال بشأن ذلك قدر ما شئت".

مانشستر يونايتد يجهز لمحاصرة دي خيا حال رفضه للتجديد

وتابع:"اليوم التالي كانت القصة في الصحافة، وكانت تلك هي الأيام التي أخبرت بها إدارة النادي أن ديفيد يجب أن يرحل".

جاء ذلك بعد مباراة في كأس الاتحاد الإنجليزي عام 2003 شهدت إقصاء يونايتد وأداء مخيب من بيكهام، الذي انتقل إلى ريال مدريد في الموسم التالي بعد 12 عاماً قضاهم في مانشستر.

إغلاق