هل يستطيع إنزاجي خلافة أليجري في يوفنتوس؟

التعليقات()
Getty
هل هو أفضل مرشح لخلافة ماسيميليانو أليجري في تدريب يوفنتوس؟ تعرف على رأي حسين ممدوح..


رؤية | حسين ممدوح | فيس بوك | تويتر

ظهرت بعض التقارير في الفترة الأخيرة تناقش مسألة المدرب المحتمل أن يكون خليفة لماسيمليانو أليجري في يوفنتوس في حالة رحيل ماكس في نهاية الموسم، وكان الاسم المشترك في هذه التقارير هو سيموني إنزاجي، وهنا يأتي السؤال، هل إنزاجي مؤهل في الوقت الحالي لتدريب فريق بحجم يوفنتوس، والذي يملك أحلام وطموحات كبيرة على الداوم؟.

في البداية سنستعرض مزايا وإمكانيات سيموني التي أظهرها مع النسور العاصمية منذ توليه المسؤولية في بداية الموسم الماضي بعد فشل التعاقد مع مارسيلو بيلسا، ثم سأستعرض معكم بعض المخاوف والشكوك فيما يتعلق بهذا القرار -إذا حدث بالفعل في يوم من الأيام-.

Simone Inzaghi Lazio

المزايا : صلابة المجموعة، التناغم، التألق في المواعيد الحاسمة

1- يملك سيموني إنزاجي قدرة كبيرة على قراءة المباريات بشكلٍ ممتاز خاصة في المواعيد الكبرى، وإذا عدنا للوراء سنرى دائمًا أن نتائجه في المباريات الحاسمة، ومباريات الكؤوس أكثر من ممتازة، فهو قادر على نقل إحساس الشجاعة والدوافع الكبيرة في نفوس لاعبيه.

2- سيموني إنزاجي يتألق عادةً في المواجهات أمام الفرق الكبيرة التي تكون مطالبة دائمًا بالانتصار والاستحواذ على الكرة، ففريق لاتسيو معه مُنظم وُمعد بشكلٍ جيد للعب الهجمات المرتدة، والوصول لمرمى المنافس بعدد قليل من التمريرات المُركزة والذكية، يساعده في ذلك أن لاعبيه قادرين على تنفيذ أسلوبه في المرتدات بفضل التمركز الجيد والسرعات التي يملكونها.

3- لم يتأثر لاتسيو مع سيموني إنزاجي بخروج اثنين من نجومه في الصيف، وهما لوكاس بيليا وبالدي كيتا، حيث انخرط لوكاس ليفا ولويس ألبيرتو سريعًا مع تشكيلة الفريق الأساسية، وسمة الانخراط والتناغم هى عامة في فريق البيانكوشيلستي بشكلٍ عام في آخر موسمين، فالثلاثي الدفاعي بوجود باستوي ودي فري، والظهير من الأصل ستيفان رادو كقلب دفاع يقومون بعملٍ جيد في معظم المباريات، كذلك يُلاحظ زيادة الانضباط عند بعض اللاعبين الذين كانوا دائمي الحصول على البطاقات الصفراء.

4- السؤال الآن، هل يستطيع إنزاجي أن يكون مديرًا فنيًا ليوفنتوس؟، من الواضح أن مدرب أي فريق كبير وخاصة يوفنتوس يجب أن يمر باختبارات أكبر من التي مر بها إنزاجي، خاصة على صعيد دوري أبطال أوروبا، وهذا الأمر غير متاح حاليًا للمدرب الواعد، كما أنه يحتاج أن يؤكد قدرته على اللعب بأكثر من طريقة ونسق لعب.

Simone Inzaghi Lazio Serie A 2016-17

المخاوف والشكوك: أوروبا ، مرونة أسلوب اللعب، وأشياء أخرى

1- لم تظهر سلبيات واضحة في فترة ولاية إنزاجي للفريق الأول لنادي لاتسيو، إلا ربما المشاكل التي ظهرت بشكلٍ متكرر في قلب الدفاع في الموسم الماضي، ولكن ربما هذا راجع إلى الجودة المتوفرة لديه، خروج هوت وبقاء والاس يثير بعض التساؤلات عن من صاحب هذا القرار، هل هو لوتيتو، تاري أم إنزاجي نفسه؟، صحيح أن قلب الدفاع الهولندي لم يقدم أداءًا ممتازًا لكن جودته تبدو لي أعلى من والاس.

2- يولي إنزاجي عناية كبيرة بإدخال بعض الأسماء الشابة كأوراق رابحة في بعض المباريات كلومباردي في الموسم الماضي برفقة مورجا، أو مورجا في هذا الموسم، وهذا راجع إلى أنه سبق له أن عمل معهم في فريق "البريمافيرا" الشباب، لكن تدريب النجوم مختلف بشكلٍ كبير عن تدريب الصغار، فهذا أمر ينقص بروفايل أو كارير إنزاجي حتى الآن خاصة أن النادي العاصمي مهتم بجلب مواهب مغمورة أو شابة وليس بإضافة أسماء كبيرة إلى تشكيلته.

3- ربما يكون إنزاجي قادرًا بالفعل على أن يتولى فريقًا كبيرًا، ولكن هذا يظل احتمالًا غير مؤكد، وسيكون تعيينه هو قرار فيه بعض المخاطرة خاصة إذا كانت هذه المخاطرة متعلقة باليوفي الذي لا يقبل بالمخاطرات كثيرًا ويُفضل على الدوام الاعتماد على مدربين أصحاب تجربة، تاريخ ورصيد من البطولات الكبيرة، صحيح أن إنزاجي حقق الكأس وبطولة السوبر، لكنها ليست بطولات من الفئة الأعلى أو الأهم

 

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

الموضوع التالي:
الكشف عن التشخيص المبدئي لإصابة وليد سليمان
الموضوع التالي:
الكشف عن تمثال جديد لكرويف في ملعب أياكس
الموضوع التالي:
موعد مباراة الأهلي القادمة ضد مصر للمقاصة في الدوري المصري
الموضوع التالي:
رانييري يمني النفس بالتعاقد مع كاهيل
الموضوع التالي:
الرميثي: تنظيم كأس آسيا نال رضوان الجميع
إغلاق