الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

رودري: ليفربول انتصر بـ"الحظ" ولم نفقد الأمل في الدوري

6:43 م غرينتش+3 11‏/11‏/2019
Rodri Manchester City 2019-20
يرى أن الحظ كان السبب في هزيمة السيتي، ويرفض الاستسلام..

يؤمن رودري، متوسط ميدان مانشستر سيتي، أن الحظ كان العامل الأساسي الذي ساهم في فوز ليفربول على فريقه، معتبرًا في الوقت نفسه أن كتيبة بيب جوارديولا لم ولن تفقد الأمل في المحافظة على لقب الدوري الإنجليزي للموسم الثالث على التوالي.

وكان ليفربول قد حقق انتصارًا ساحقًا على السيتي مساء الأحد بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليتسع الفارق بينهما إلى تسع نقاط، ويتراجع السيتي إلى المركز الرابع بفارق نقطة عن ليستر سيتي وتشيلسي أصحاب المركز الثاني والثالث.

رودري في تصريحات صحفية، عبّر عن قيمة الحظ بالنسبة للريدز، حيث قال "أعتقد أننا كُنّا أفضل بشكل عام. لقد خلقنا فرصًا أكثر منهم، لكنهم وصلوا إلى مرمانا في ثلاث فرص وسجلوا ثلاثة أهداف.".

كما أضاف "غادرنا الملعب بشعور متناقض بين الحلو والمر، فلا أظن أنهم كانوا أفضل منّا، ولكنهم سجلوا أهدافهم. إنهم أقوياء للغاية الآن ويتمتعون بكل شيء بالطريقة المثلى.".

كلوب: كأس العالم للأندية؟ لا أطمع في مجد شخصي

"لقد كُنّا شجعان وحاولنا في خلال الـ 90 دقيقة بمختلف السبل ولم نستسلم أبدًا. كان علينا أن نُقابل العديد من الضربات طوال المباراة."

البعض ذهب إلى القول أن انتصار ليفربول وجعل الفارق تسع نقاط مع السيتي، يجعل كتيبة يورجن كلوب شبه حسمت لقب البريميرليج لمصلحتها، ومن أهم أنصار هذا الرأي كان السبيشال وان، جوزيه مورينيو، لكن لاعب أتليتكو مدريد السابق يرفض رفع الراية البيضاء مبكرًا.

"بالتأكيد لم ينته الدوري بعد، لقد أظهر هذا الفريق قوته في كثير من المواقف، وقد فاز بالدوري في موسمين متتاليين وبالتأكيد هذا الأمر ليس بصدفة. لقد حظينا باحترام الجميع ويستحق أن يظل يُنظر له في سباق القمة."

واستند الوافد الجديد هذا الموسم، إلى تجربة السيتي الموسم الماضي، عندما كانت كتيبة الفيلسوف الإسباني متأخرة بالترتيب أيضًا وبفارق وصل لسبع نقاط وفي النهاية حققت اللقب، فقال "نحن في نوفمبر، لا يزال هناك الكثير من المباريات المتبقية.".

أرنولد: ركلة الجزاء؟ اسألوا حكم الفيديو ولن نكتفي ب97 نقطة

"في الموسم الماضي كان الفريق متأخرًا بسبع نقاط وكاد الفارق ليصل إلى 10 نقاط لو خسرنا من ساوثامبتون، ولكن ماذا حدث في النهاية؟ تمكنا من الفوز بالدوري."

يذكر أن مانشستر سيتي تنتظره مباراة من العيار الثقيل بعد انتهاء التوقف الدولي، عندما يستضيف تشيلسي المنتشي في الآونة الأخيرة مع مدربه فرانك لامبارد، على ملعب الاتحاد في الجولة الثالثة عشر من الدوري الإسباني.