تمرّد في باريس سان جيرمان بسبب بوتشيتينو

آخر تحديث
Getty

كشفت صحيفة ماركا الإسبانية أن هناك تمرّد من قبل بعض اللاعبين في باريس سان جيرمان على المدير الفني ماوريسيو بوتشيتينو بسبب قراراته والتدريبات البدنية لطاقمه التدريبي.. 

بوتشيتينو تولى قيادة نادي العاصمة الفرنسية مطلع العام الحالي خلفًا للمقال توماس توخيل والذي قد انتقل لخلافة فرانك لامبارد في تشيلسي وخوض تجربة في الدوري الإنجليزي الممتاز. 

في الوقت الحالي ليس كل شيء على ما يرام في النادي الفرنسي، فقد أدى وصول ماوريسيو بوتشيتينو إلى استخدام ليفين كورزاوا في مركز الظهير الأيسر أكثر من ميتشل باكر الذي حصل على ثقة المدرب السابق توماس توخيل. 

ولم لم يلعب المدافع الهولندي دقيقة واحدة في آخر مباراة خاضها نادي العاصمة الفرنسية خارج أرضه أمام ديجون، حيث لعب عبدو ديالو بدلًا من كورزاوا الذي حصل على الراحة.

وفي هذا السياق، أفادت صحيفة ليكيب أن باكر كان غاضبًا من تراجع أدواره في باريس سان جيرمان من لاعب أساسي يتم الاعتماد عليه دائمًا إلى الخيار الثالث في مركزه.

وأضافت الصحيفة وأنه سئم من التعليمات الصادرة عن مدربي اللياقة البدنية حيث قام هو وبعض اللاعبين الآخرين الذين لم يلعبوا أمام ديجون ببعض التمارين بعد مباراة السبت.

اللاعب الهولندي غادر المران غاضبًا وركل لوحة الإعلانات وسط صدمة من الجميع، لكن الهولندي سار في النفق إلى غرفة الملابس وسرعان ما عاد واعتذر للمدرب الأرجنتيني وطاقمه.

بيكهام: رونالدو وميسي؟ أريدهما في إنتر ميامي

الجدير بالذكر أن باريس سان جيرمان يحتل المركز الثاني على سلم الترتيب في الدوري الفرنسي، وفي حال فاز أولمبيك ليون بمباراته هذه الجولة فإن نادي العاصمة الفرنسية سيصبح ثالثًا.