الأخبار النتائج المباشرة
دوري أبطال آسيا

قبل مواجهة أوراوا .. من هو أخر فريق حقق للهلال لقب دوري أبطال آسيا؟

3:30 م غرينتش+3 9‏/11‏/2019
الهلال
في مباراة النهائي واجه الزعيم فريق جوبيلو ايواتا الياباني

تعيش جماهير الهلال السعودي على ذكرى أخر لقب دوري أبطال آسيا بمسماه القديم "بطولة الأندية الآسيوية" حققه الفريق عام 2000 في ظل تواجد لاعبين أساطير اعتزل جميعهم، باستثناء لاعب واحد فقط.

حينها استغلت إدارة الزعيم إقالة المدرب الروماني الكبير يوردانيسكو من تدريب المنتخب اليوناني نظير الفشل في التأهل لأمم أوروبا عام 2000 بفرنسا، ليقود الفريق لتحقيق بطولة أندية آسيا أبطال الدوري.

 الهلال حينها أحتل صدارة مجموعته على حساب أندية برسيبوليس الإيراني والشرطة العراقي وإيرتيش الكازاخستاني، وجمع 7 نقاط من فوزين وتعادل.

وفي الدور التالي تغلب بصعوبة على سوون سامسونج بلو وينجز بهدف سجله نجم الهلال البرازيلي حينها سيرجيو ريكاردو.

في مباراة النهائي واجه الزعيم فريق جوبيلو ايواتا الياباني، تقدم الهلال في البداية بهدف لسيرجيو ريكاردو في الدقيقة الثالثة من ركلة حرة، قبل أن يسجل الفريق الياباني هدفين في الدقيقتين 18 و19.

وكادت البطولة أن تطير من الهلال، حيث واصل ايواتا الياباني تقدمه حتى الدقيقة 89 ليأتي التعادل عن طريق البرازيلي سيرجيو ريكاردو مسجلاً هدف قاتل في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة برأسية متقنة.

 

قبل مواجهة الهلال .. أوراوا يخسر مُجددًا وموقفه يتأزم في الدوري الياباني

 

ولجأ الفريقان إلى الوقت الإضافي الذي عاد فيه سيرجيو ريكاردو للتألق ليحرز هدف الفوز بالبطولة في الدقيقة 102 وسط فرحة عارمة من جماهير الهلال.

وبالتأكيد لا تنسى الجماهير تشكيلة اللاعبين التي كانت في الفريق حينها، منهم أسماء لها ثقل كبير في تاريخ الزعيم.

ولن تحتوي قائمة الهلال حينها سوى على ثنائي محترف، وهما الزامبي أليجا ليتانا في مركز الدفاع، والمهاجم الكويتي جاسم الهويدي.

وتواجد في تشكيل الهلال حينها :

محمد الدعيع

أليجا ليتانا – عبدالله الشريدة "رحمة الله عليه" – تركي الصويلح

محمد لطف – عمر الغامدي – حسين المسعري – تركي القحطاني – نواف التمياط

سامي الجابر – جاسم الهويدي

وفي التشكيل الاحتياطي تواجد العديد من اللاعبين البارزين أمثال، يوسف الثنيان، عبدالله الجمعان، فهد الغشيان، خميس العويران، أحمد الدوخي منصور الشهراني، فيصل الصالح.

والمفارقة الأكبر في هذه الأسماء كان تواجد اللاعب الشاب حينها محمد الشلهوب، والذي مازال يصول ويجول في الملاعب السعودية ويمتلك بصمة كبيرة مع الزعيم حتى الآن، وكان أخرها تسجيله هدف في مرمى السد القطري بذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا.