الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الألماني - الدرجة الثانية

السياسة تطيح بلاعب تركي من ناديه الألماني!

12:31 ص غرينتش+3 15‏/10‏/2019
CENK SAHIN ST. PAULI
واقعة مثيرة للجدل..

أعلن فريق سانت باولي، الذي ينشط في دوري الدرجة الثانية الألمانية، الاستغناء عن لاعبه جينك شاهين على خلفية دعمه للعمليات العسكرية لبلاده تركيا في سوريا.

اللاعب التركي البالغ من العمر 25 عامًا، نشر صورة على حسابه في انستجرام وهو يضع علم بلاده داعمًا قراراتها السياسية والعسكرية في الأسبوع الماضي.

وقد اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي الألمانية بالكثير من سهام الانتقادات للاعب، لا سيما وأن الموقف الأوروبي مازال مناهضًا ورافضًا لهذه العمليات.

وبعد اللغط الكبير الذي أُثير في الساعات القليلة الماضية، أصدر النادي بيانًا رسميًا أعلن فيه إنهاء عقد اللاعب فورًا كونه "خالف القيم والقواعد".

بيان النادي الألماني جاء على النحو التالي:

"انتهى النادي من دراسة منشور جينك شاهين على انستجرام فيما يتعلق بدعم تركيا في نشر قوات وشن حرب على سوريا، وبعد محادثات بين الإدارة واللاعب تم الوقوف على إنهاء عقده بأثر فوري."

"العوامل التي أدت إلى اتخاذ هذا القرار هو التجاهل المتكرر من قبل اللاعب لقيم النادي وضرورة حماية اللاعب."

"بعد التواصل مع عديد من الأصدقاء والمشجعين لنا من أصحاب الجذور التركية أصبح من الواضح لنا أننا لا يمكن اتخاذ موقفًا معينًا في هذه القضية التي لها خلفيات ثقافية مختلفة."

"ولكن رفضنا لأعمال الحرب ليس محل نقاش أو شك، وبالتالي فإن هذه الأفعال والتضامن معها ضد قيم النادي بكل وضوح."