حجازي يُغادر مباراة مصر والجزائر مصابًا، وتلك مدة الغياب المتوقعة

Ahmed Hegazy Egypt Algeria Arab cup 07.12.2021 Ittihad SPLGetty Images

وصلت لنادي الاتحاد السعودي أخبارًا صادمة من ملعب الجنوب في العاصمة القطرية الدوحة، تمثلت بخروج مدافع الفريق أحمد حجازي من مباراة مصر والجزائر في كأس العرب مصابًا.

لقاء قمة دور المجموعات في كأس العرب انطلق بتواجد حجازي أساسيًا مع المنتخب المصري، ولكنه تعرض لإصابة في العضلة الخلفية كما يبدو، وقد طلب الخروج وغادر الملعب بالفعل عند الدقيقة الـ31 من اللقاء.

اقرأ أيضًا | تشويه للتاريخ وخسارة للاعبين .. حصيلة السعودية من كأس العرب

حجازي لم يكن اللاعب المصري الأول الذي يُغادر اللقاء بعد تعرضه للإصابة، بل سبقه أيمن أشرف لاعب الأهلي المصري الذي لم يلعب أكثر من 9 دقائق.

ما هي إصابة أحمد حجازي التي تعرض لها أمام الجزائر؟

لم يتم الإعلان عن نوعية الإصابة التي تعرض لها حجازي أمام الجزائر، لكن التقارير الصحفية تشير إلى أنّه يعاني من كدمة طفيفة قد لا تبعده فترة طويلة عن الملاعب.

وبحسب التقارير فإنّ مدافع الاتحاد يعاني من شد في العضلة الخلفية وسوف يخضع لعدد من الفحوصات لمعرفة مدى خطورة الإصابة.

هل يشارك أحمد حجازي مع منتخب مصر أمام الأردن في ربع نهائي كأس العرب 2021؟

رغم غياب الإعلان الرسمي، لكن التقارير الأولية تشير إلى غياب حجازي لفترة قد تصل إلى 10 أيام وبالتالي لن يعود سوى مع نهاية بطولة كأس العرب 2021.

بحسب هذه التقارير، فإنّ المدافع المصري لن يشارك أمام الأردن في ربع النهائي وربما يغيب أيضًا عن نصف النهائي حال تأهلت مصر، لكن هناك فرصة لعودته في المباراة النهائية حال وصل الفراعنة لها.

هناك تقارير أخرى تشير إلى أنّ فترة الغياب قد تصل إلى أكثر من ذلك وقد تطول لأسبوعين أو ثلاثة، وفي هذه الحالة فلن يظهر مجددًا سوى بقميص الاتحاد السعودي.

حجازي لم يكن ضمن قائمة المنتخب المصري المشاركة في كأس العرب لكن إصابة إمام عاشور بفيروس كورونا دفعت المدير الفني كارلوس كيروش لاستبعاده واستدعاء مدافع الاتحاد، خاصة بعد تأجيل المباراة المؤجلة من الدوري السعودي بين الفريق الجداوي والهلال.

كلاسيكو الاتحاد والهلال كان من المفترض أن يُلعب خلال إقامة كأس العرب في قطر، لكن استدعاء سعود عبد الحميد ومهند الشنقيطي أجبر العميد على رفض اللعب والمطالبة بتأجيل اللقاء، وقد وافقت رابطة دوري المحترفين على ذلك، وهو ما أتاح لمنتخب مصر الاستفادة من خدمات حجازي.

المدافع صاحب الـ30 عامًا يُعد من العناصر الرئيسية في الاتحاد ويُصنف من العديد بأنه أفضل مدافع في الدوري السعودي، لذا غيابه يُمثل صدمة كبيرة للفريق وطموحاته في المنافسة الجادة على لقب الدوري السعودي الذي يتصدر حاليًا جدول ترتيبه.