الأخبار النتائج المباشرة
دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

إلى إدارة الاتحاد .. رحلوا وجديرون بالعودة

6:31 م غرينتش+2 10‏/8‏/2020
الاتحاد - الأهلي
العميد إلى أين؟!!

إذا أخذت جولة في تصريحات كل من صرح عقب ديربي جدة بين الاتحاد و الأهلي بالأمس، سواء من المنتميين للعميد أو حتى المنتميين للراقي أو أي نادٍ آخر، فستجد أن الجميع اتفق على شيء واحد؛ ما يحدث بعميد الأندية السعودية شيء مُحزن وغريب، تراجع ثم تراجع ثم تراجع، وكأن الفريق يسير بخطى ثابتة نحو الهبوط من دوري المحترفين لأول مرة في تاريخه.

أول نادٍ حصل على لقب دوري أبطال آسيا في عامين متتاليين، يطارده شبح الهبوط بقوة، ليس فقط بالموسم الجاري، لكنه حتى في الموسم الماضي عانى من الظروف نفسها إلا أنه هرب في الأمتار الأخيرة.

أوضاع متخبطة، مسؤولو غير جديرين بقيادة قلعة العميد، مدربون دون المستوى، لاعبون مجرد أجساد بالملعب، لا روح، لا أداء، لا قتال، وكأنه فريق هاوٍ، لا يحسب خطواته.

رسالة إلى الاتحاد .. ابحثوا عن يوهان كرويف

البرازيلي فابيو كاريلي؛ المدير الفني للنمور، خرج بالأمس بعد الديربي بتصريحات يتنصل بها من الهزيمة، ويحمل لاعبيه مسؤولية كل شيء، فكيف يثق به لاعبوه بعد سماعهم لمثل هذه التصريحات؟!، خرجت الأصوات لتنادي برحيله، لكن لا حياة لمن تنادي، إدارة النادي برئاسة أنمار الحائلي، تكتفي بمشاهدة المشهد عن بعد.

الاتحاد كان أول نادٍ سعودي تعاقد مع مدير فني أجنبي، مر عليه عديد المدربين الناجحين، وآخرون رحلوا غير مأسوفًا عليهم، في السطور التالية نضع أمام إدارة العميد مجموعة من المدربين الذي قادوا النمور من قبل، وجديرون بالعودة خلال الفترة الحالية، لانتشال الفريق مما هو فيه، وفقًا لما قدموه في الماضي..

  • جوزيه بيرناردي أوسكار

    #1 جوزيه بيرناردي أوسكار

    البرازيلي صاحب الـ66 عامًا، اعتزل التدريب منذ سنوات، للتفرغ لأعماله الخاصة، إذ يمتلك أكاديمية للاعبي كرة القدم بالبرازيلي بجانب مزارع للأبقار، لكن الاتحاد في حاجة لمثله حاليًا.

    قاد الاتحاد في فترتين من يناير 1999 وحتى يونيو 2000، ومن يناير 2001 وحتى ديسمبر 2003.

    حصد مع النمور بطولة كأس ولي العهد، كأس السوبر المصري السعودي، ولقب الدوري المحلي، خلال فترته الأولى، ووصل بالفترة الثانية إلى نهائي كأس ولي العهد.

  • جوزيه كاندينو

    #2 جوزيه كاندينو

    المدرب البرازيلي أحد من نجحوا مع العميد، وقاده خلال فترتين من قبل، فكانت الأولى بعام 2004، وحقق وقتها لقب كأس ولي العهد، وعاد مرة أخرى في عام 2008 إلا أنه استقال بعد فترة وجيزة،  لظروف خاصة.

    في فترة كاندينو، خاض الفريق 34 مباراة دون أي هزيمة، ووصل إلى نهائي الدوري المحلي قبل أن يخطف منه الشباب اللقب.

  • Dragan Talajić

    #3 دراجان تالايتش

    الكرواتي صاحب الـ54 عامًا، ومن قاد النمور للتتويج أبطالًا لدوري أبطال آسيا لأول مرة في تاريخهم عام 2004.

    تولى تدريب النمور في فترة صعبة قبل إياب نهائي دوري الأبطال، لكنه مع ذلك تمكن من تحقيق نتيجة كبيرة وفاز بخماسية على بطل كوريا الجنوبية.

  • ديميتري دافيدوفيتش

    #4 ديميتري دافيدوفيتش

    البلجيكي صاحب الـ76 عامًا، ومن قاد الاتحاد في خمس فترات من قبل، وأحد أنجح المدربين في تاريخ الكرة السعودية بشكل عام، وفي تاريخ النمور بشكل خاص.

    جمع دافيدوفيتش بين الثلاثية في موسم واحد، إذ حقق لقب الدوري وكأس ولي العهد وكأس الأمير فيصل بن فهد في موسم 1996-1997.

    ثم عاد مرة أخرى في عام 1999، وهنا حقق أربع بطولات ما بين محلية وقارية.

  • كالديرون

    #5 جابرييل كالديرون

    الأرجنتيني صاحب الـ60 عامًا، عمل بالعميد في الفترة من مايو 2008 وحتى نوفمبر 2009، ووقتها خطف لقب الدوري المحلي في مباراة فاصلة أمام الهلال، ووصل به إلى نهائي دوري الأبطال 2009، لكن خسر اللقب أمام بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي بالهزيمة بنتيجة 2-1.

  • أنغيل يوردانيسكو

    #6 أنجيل يوردانيسكو

    الروماني صاحب الـ70 عامًا، تولى المسؤولية الفنية للعميد في الفترة من مايو 2005 وحتى يونيو 2006.

    ما يميز يوردانيسكو هو قيادة لاثنين من كبار السعودية؛ الهلال والاتحاد، وكلاهما حقق معه لقب دوري أبطال آسيا؛ الزعيم 2002، والعميد 2005.