في ليلته التاريخية .. رونالدو يرفض استكمال حوارًا بعد لقاء البرتغال

آخر تحديث
Getty Images

قرر كريستيانو رونالدو قائد منتخب البرتغال عدم استكمال المقابلات الصحفية لما بعد مباراة منتخب بلاده أمام أيرلندا في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى للتصفيات الأوروبية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم قطر 2022.

منتخب البرتغال حقق فوزًا استثنائيًا على حساب منتخب أيرلندا بنتيجة 2-1، بفضل هدفين من كريستيانو رونالدو في الدقيقتين 89 و90+6 من زمن اللقاء، وذلك رغم إضاعته لركلة جزاء في الدقيقة 15.

ورغم أن كريستيانو رونالدو عاش ليلة تاريخية، إلا أنه ربما بداعي التعجل، قرر عدم استكمال اللقاء الصحفي بعد المباراة مع شبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية.

وبدا أن رونالدو لم يكن مهتمًا بقضاء الكثير من الوقت مع وسائل الإعلام، واختار بدلًا من ذلك الاحتفال مع باقي أعضاء منتخب البرتغال.

ما هو الرقم القياسي الذي كسره رونالدو؟

هدفا رونالدو جعلاه يحطم رقمًا قياسيًا ظل صادمًا لأعوام عديدة في تاريخ كرة القدم العالمية، والخاص بأكبر عدد من الأهداف للاعب واحد مع منتخب بلاده.

الهدف الأول الذي جاء في الدقيقة 89 جعل رونالدو يصل إلى 110 هدفًا دوليًا مع منتخب البرتغال، ليتخطى أسطورة منتخب إيران علي دائي الذي سجل خلال مسيرته الطويلة 109 أهداف.

فيما جاء هدف الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع ليؤكد أن رونالدو قرر تعزيز رقمه الجديد أكثر وأكثر.

ماذا حدث من رونالدو في مقابلات ما بعد المباراة؟

بدأ رونالدو مقابلة ما بعد المباراة بشكل طبيعي، حيث أجاب قائد منتخب البرتغال على أسئلة حول هدفيه، والرقم القياسي الذي حطمه.

وقال رونالدو عبر قناة "سكاي سبورتس" الإنجليزية: "أنا سعيد للغاية، ليس فقط لأنني حطمت الرقم القياسي، ولكن أيضًا للحظات المميزة التي مررنا بها بتسجيل هدفين في نهاية المباراة".

وقال رونالدو عن ركلة الجزاء التي أهدرها: "الأمر جزء من كرة القدم، وجزء من العمل، أحيانًا تسجل وأحيانًا ترتكب الأخطاء، لكنني كنت مؤمنًا بحظوظنا حتى نهاية المباراة".

وبعد تلك الإجابة بدا أن رونالدو لم يتحل بالصبر الكافي لاستكمال المقابلة، وابتعد عن الكاميرا وهو يشير بإبهاميه إلى الأعلى.

ما هو موقف البرتغال في المجموعة؟

يتصدر منتخب البرتغال ترتيب المجموعة الأولى من تصفيات أوروبا المؤهلة إلى كأس العالم 2022 برصيد عشر نقاط من أربع مباريات، ومبتعدًا بفارق ثلاث نقاط عن منتخب صربيا الذي لعب مباراة أقل.

ويتأهل صاحب المركز الأول في كل مجموعة من التصفيات الأوروبية مباشرة إلى مونديال قطر، فيما يلعب وصيف كل مجموعة الملحق الأوروبي.

اقرأ أيضًا