تنزانيا - نجوم الطوائف يبحثون عن إنجاز تاريخي في القاهرة

التعليقات()
egypt
المشاركة الثانية في تاريخ تنزانيا بكأس أمم إفريقيا

أحمد رفعت    فيسبوك      تويتر

الظهور الثاني في تاريخ تنزانيا في بطولة كأس أمم إفريقيا، عندما يتواجد في مصر، بالنسخة الـ32 في تاريخ البطولة.

منتخب نجوم الطوائف، بقيادة الأسطورة النيجيرية إيمانويل أمونيكي، سيشارك في كأس أمم إفريقيا للمرة الثانية في تاريخه، في البطولة التي ستقام في مصر.

ونستعرض خلال السطور التالية، أبرز ما يخص منتخب تنزانيا، قبل انطلاق البطولة..


نبذة تاريخية


لا يمتلك منتخب تنزانيا التاريخ الكبير على المستوى الإفريقي، حيث لم يشارك في بطولة كأس أمم إفريقيا إلا مرة واحدة عام 1980 التي أقيمت في نيجيريا.

خسر مباراتين وتعادل في مباراة واحدة أمام كوت ديفوار، ومنذ تلك النسخة ولم يظهر منتخب تنزانيا في كأس أمم إفريقيا.


كيفية الصعود


صعد منتخب تنزانيا إلى كأس أمم إفريقيا 2019، بعد احتلال المركز الثاني في المجموعة الثانية عشر، برصيد 8 نقاط، خلف أوغندا المتصدر.

تنزانيا صعد بعد الفوز في مباراتين والتعادل في مثلهما والخسارة في مباراتين أيضًا، ليجمع 8 نقاط ويتأهل.


أبرز اللاعبين


يعد أبرز لاعبي تنزانيا المهاجم مبوانا ساماتا، لاعب فريق جينك البلجيكي، وأيضًا عبد الله موسى لاعب بلاك بول الإنجليزي.

ويضم المنتخب التنزاني عدد من اللاعبين الذين يلعبون لأندية عربية، وهم "حميدو ماو لاعب بتروجيت المصري، ويحيى زايد لاعب الإسماعيلي المصري، وأيضًا توما أوليمونجو لاعب شبيبة الساورة الجزائري، وسيمون مسوفا لاعب الدفاع الحسني المغربي.


المدرب


الأسطورة النيجيرية إيمانويل أمونيكي، لاعب الزمالك المصري وبرشلونة الإسباني السابق، ويعرفه الجمهور المصري جيدًا.

أمونيكي تولى مهمة العديد من الفرق المتواضعة، حيث بدأ مع الحزم السعودي ثم فريقين في نيجيريا "جوليوس بيرجر وأوشن بويز"، ثم منتخب نيجيريا تحت 17 عامًا، ثم الخرطوم السوداني، وأخيرًا تنزانيا.


المجموعة


يقع المنتخب التنزاني بالمجموعة الثالثة، رفقة منتخبات كينيا والجزائر والسنغال، ضمن منافسات كأس أمم إفريقيا 2019 في مصر.

سيلعب تنزانيا مباراته الأولى أمام السنغال ثم كينيا وأخيرًا الجزائر، حيث تقام جميع المباريات على ملعب الدفاع الجوي بالقاهرة.


الحظوظ في البطولة


بالتأكيد كرة القدم لا تعرف المستحيل، ولكن قد يكون طموح منتخب تنزانيا هو تحقيق أول فوز في تاريخه بالبطولة، أو التأهل من دور المجموعات لتكون مشاركة تاريخية بالنسبة له.

إغلاق