الأخبار النتائج المباشرة
كأس العالم - المونديال

6 أزمات عكرت صفو استعدادات منتخب مصر لمونديال روسيا

5:11 م غرينتش+2 10‏/6‏/2018
المنتخب المصري
رغم الفرحة والسعادة العارمة بوجود الفراعنة وسط الكبار إلا أن الأزمات والانتقادات لم تتنحى جانبا حتى ولو لفترة مؤقتة

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

بعد معاناة 28 عاما عاد منتخب مصر من جديد للمشاركة في كأس العالم روسيا 2018، بعد إخفاقات كبيرة شهدتها تصفيات عامي 2006 و2010 فقد بعدها المصريين الأمل في رؤية منتخبهم الوطني وسط الكبار في المونديال.

بعثة الفراعنة وصلت ظهر اليوم الأحد، إلى مدينة جروزني، مقر إقامتها في روسيا خلال المونديال، وسط تفاؤل كبير من اللاعبين وسعادة وعدم تصديق من الجماهير المصرية.

ومن المقرر أن تستهل مصر مشوارها في المشاركة الثالثة لها بكأس العالم في 15 من يونيو الجاري بمواجهة منتخب أوروجواي تليها مواجهة روسيا في 19 من الشهر نفسه ثم ملاقاة السعودية في 25 من الشهر ذاته.

رغم الفرحة بالتأهل إلى كأس العالم إلا أن الأزمات لم تترك المنتخب يستعد الاستعداد الأمثل للبطولة الكروية الأكبر في العالم، وحفته المشكلات والانتقادات من كل جانب وإن كان اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة، هو البطل في معظم الأزمات.

  • طائرة منتخب مصر

    #1 أزمة محمد صلاح والطائرة

    أولى الأزمات كانت أزمة اتحاد الكرة مع نجم الفراعنة محمد صلاح بعد استغلال صورته ووضعها على الطائرة الخاصة بالمنتخب في المونديال دون مراعاة الحقوق التسويقية له.

    صلاح عقد أكثر من جلسة مع مسئولي الجبلاية وطلب حل الأزمة وديا وحذف صورته إلا أنه عاد وأعلن بعدها أن الاتحاد تعامل معه بعدم احترافية وبطريقة مهينة.

    الجماهير ساندت الفرعون المصري بقوة عبر "تويتر" ضد اتحاد الكرة، محملة الأخير مسئولية تراجع مستوى اللاعب وعدم تركيزه في أحد المباريات، ليستجيب بعدها خالد عبد العزيز؛ وزير الرياضة، ويتدخل لحل الأزمة.

    الشركة الراعية كشفت أمس عن التصميم الجديد للطائرة بعد التعديل، واضعة صورة جماعية للمنتخب يتوسطهم الأرجنتيني هيكتور كوبر؛ المدير الفني. (طالع التفاصيل)

  • حافلة منتخب مصر

    #2 حافلة الفراعنة

    واحدة من أهم أسباب الانتقادات التي انهالت على اتحاد الكرة، كان تصميم الحافلة الخاصة بالمنتخب..

    الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسابق لنشر تصميمه للحافلة وفي الأخير تفاجئوا بتصميم الشركة الراعية والاتحاد، الانتقادات كانت بسبب الألوان التي زينت بها، حيث حملت اللون البنفسجي، مما نال سخرية الكثيرون الذين اعتبروها لا تليق بمنتخب صعد لكأس العالم بل بحفل زفاف شعبي، منتقدين عدم حملها حتى لألوان علم مصر.

  • كوبر

    #3 التجديد لكوبر

    هاني أبو ريدة؛ رئيس اتحاد الكرة، ملأ البرامج التليفزيونية بتصريحات التجديد للأرجنتيني هيكتور كوبر؛ المدير الفني للمنتخب، قبل معسكر الكويت الذي أقيم في أواخر مايو الماضي، وسط تصريحات من بعض أعضاء المجلس أنه لن يتم التجديد إلا بعد الانتهاء من كأس العالم.

    المحامي الخاص بالأرجنتيني بالفعل حضر إلى القاهرة لكنه لم يتفق مع الاتحاد المصري حول بعض بنود التعاقد، ليتأجل التجديد لكوبر لما بعد كأس العالم، ويعيش المنتخب حالة من التخبط، حيث أخطأ الاتحاد في موعد فتح موضوع التجديد في وقت حرج قد يخرج المدرب واللاعبين من تركيزهم قبل المرحلة المهمة المقبلين عليها.

  • رمضان صبحي - مصر - بلجيكا

    #4 المباريات الودية

    الأداء الذي ظهر عليه الفريق أيضا خلال اللقاءات الودية التي خاضها مؤخرا، أدت إلى قيادة العديد من الجماهير والنقاد الرياضيين إلى حملات هجوم سرشة على المنتخب، مؤكدين عدم أحقيته بالتأهل لكأس العالم، حتى وصل الأمر إلى مطالبة البعض للاعبين بعدم السفر إلى روسيا.

    الفراعنة لم يحققوا إلى فوز خلال الوديات، حيث تلقوا الهزيمة أمام البرتغال واليونان وبلجيكا وتعادلوا أمام الكويت وكولومبيا، وسط أداء باهت لا يؤهلهم للمشاركة في البطولة الكروية الأكبر في العالم، مما أثار غضب الكثيرين، خاصة مع إصرار كوبر على طريقته الدفاعية البحتة وعدم الاعتماد على التشكيل الأساسي في آخر مباراتين.

  • مصر

    #5 القائمة النهائية

    مع إعلان القائمة النهائية المشاركة في المونديال في السادس من يونيو الجاري أيضا، واصل البعض انتقاداته الحادة للجهاز الفني، خاصة مع عدم ضمها أي مهاجمين سوى مروان محسن واستبعاد أحمد حسن "كوكا" لضم المدافع محمود حمدي "الونش".

    بعض خيارات كوبر أثارت استياء البعض، الذين بدأوا في لوم الجهاز الفني في عدم ضم بعض اللاعبين مثل عمرو السولية وحسين الشحات وغيرهم.

  • مجدي عبد الغني

    #6 مجدي عبد الغني ورئاسة البعثة في روسيا

    كانت آخر الأزمات التي تفجرت أمس السبت قبل المران الأخير للمنتخب بالقاهرة، حيث أعلن اتحاد الكرة استبعاد مجدي عبد الغني من منصب نائب هاني أبو ريدة رئيس البعثة، وتكليف عصام عبد الفتاح بدلا منه.

    العديد من التقارير أكدت أن عبد الغني قام بالاعتداء على أحد عمال غرف خلع الملابس بسبب أزمة في ملابس الفريق، مما دفع أبو ريدة لاتخاذ قرار استبعاده.

    عبد الغني ثار عقب صدور القرار خاصة وأنه كان يمني نفسه حتى قبل حسم التأهل للمونديال برئاسة البعثة، تكريما له بصفته صاحب هدف مصر الوحيد في مونديال 90، وهدد بعقد مؤتمر صحفي لكشف العديد من أسرار الاتحاد قبل أن يتراجع ويؤكد دعمه للمنتخب، وتأجيل الحديث لما بعد كاس العالم.