متى غاب ريال مدريد لآخر مرة عن دوري الأبطال؟

آخر تحديث
التعليقات()
Getty Images


بقلم | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


يعيش ريال مدريد موسمًا صعبًا للغاية في الدوري الإسباني، إذ تلقى اليوم خسارته الرابعة بسقوطه على ملعبه سانتياجو بيرنابيو أمام فياريال بهدف دون رد، ليتجمد رصيده عند 32 نقطة ويبتعد بفارق 16 نقطة عن الصدارة، وفيما يبدو أن رجال المدرب زين الدين زيدان فقدوا كل فرصهم للمنافسة على لقب الليجا إلا أن الخطر الحقيقي الآن بات احتمال خروجهم من المراكز الأربعة الأولى وبالتالي غيابهم عن دوري الأبطال في الموسم القادم، إلا إن تمكن الفريق من الفوز باللقب هذا الموسم وللمرة الثالثة على التوالي.

الوقت مازال مبكرًا لمثل تلك المخاوف، وإن كانت بدأ تساور جمهور الملكي، لكن هل تعلم متى غاب ريال مدريد لآخر مرة عن دوري الأبطال؟ لنعود بالذاكرة لذلك الموسم عبر عدة أسئلة تخص تلك الذكرى المؤلمة لجماهير الملكي ..

  1. Offside

    متى غاب ريال مدريد لآخر مرة عن دوري أبطال أوروبا؟

    انطلقت بطولة دوري أبطال أوروبا بمسماها الحالي موسم 1992-1993 وقد غاب ريال مدريد عن هذا الموسم بعدما حل في المركز الثاني في الموسم السابق من الدوري الإسباني، وقد غاب الفريق أيضًا عن الموسمين التاليين 1993-1994 و1994-1995 قبل أن يُسجل حضوره في نسخة موسم 1995-1996 لكنه فشل من جديد في حجز مقعده في بطولة موسم 1996-1997 قبل أن يعود للبطولة موسم 1997-1998 ولم تغب شمسه عن دوري الأبطال منذ ذلك الوقت، ليكن موسم 1996-1997 هو الموسم الأخير من البطولة القارية الذي شهد غياب صاحب الـ12 لقب عنها.

    ولم تكن عودة الريال للبطولة موسم 1997-1998 بالعادية، بل تمكن الفريق من الفوز باللقب بعد غياب امتد منذ فوزه بالبطولة بمسماها القديم "كأس الأندية البطلة" موسم 1965-1966.

  2. Getty

    ماذا حدث في الموسم السابق؟

    بدأ ريال مدريد الموسم بشكل ممتاز حين هزم رايو فاييكانو خارج ملعبه بخمسة أهداف مقابل هدف واحد، لكنه وبشكل صادم فشل في الفوز خلال المباريات الخمسة التالية ليتراجع ترتيبه في جدول الدوري كثيرًا، ورغم تحسن النتائج فيما بعد إلا أنها عدات لتتذبذب فيما بعد، وقد فشل الفريق في احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى طوال الموسم باستثناء الجولة الأولى، حتى أنه احتل المركز الخامس مرة واحدة فقط كانت بعد نهاية الجولة الـ15، أما بخلاف ذلك فقد تحرك في المراكز بين السادس والتاسع حتى أنهى الموسم في المركز السادس برصيد 70 نقطة بعدما خسر 12 مباراة وتعادل في 10 وحقق الفوز في 20 فقط.

    وفي دوري الأبطال خرج الفريق من ربع النهائي بالخسارة أمام يوفنتوس، إذ كان قد فاز على ملعبه 1-0 ذهابًا قبل أن يخسر إيابًا بهدفين دون رد أمام الفريق الإيطالي الذي تُوج باللقب فيما بعد على حساب أياكس أمستردام.

    وفي كأس إسبانيا خرج الريال من دور الـ16 أمام اسبانيول، إذ خسر أمامه ذهابًا 4-1 ولم يتمكن سوى من الفوز 2-1 إيابًا ليغادر البطولة.

  3. من كان مدرب ريال مدريد موسم 1995-1996؟

    بدأ ريال مدريد الموسم مع مدربه خورخي فالدانو والذي كان قد تعاقد معه خلال صيف 1994 وقاده للفوز بلقب الليجا موسم 1994-1995 ولذا كان من الطبيعي بقائه في منصبه للموسم التالي، وقد تمسك النادي به حتى ساءت النتائج تمامًا واضطر لإقالته خلال فبراير 1996 وتحديدًا بعد السقوط بثلاثية نظيفة أمام برشلونة وبقائه في المركز السادس من جدول ترتيب البطولة.

    رحل فالدانو الذي بدأ مسيرته التدريبية مع تيرينيفي وحقق معه نجاحًا ملحوظًا بالتأهل لكأس الاتحاد الأوروبي، وهنا لجأ ريال مدريد للمدرب المخضرم أرسينيو إيجليسياس صاحب الـ66 عامًا وقتها والمتوج مع ديبورتيفو لاكرونيا بلقب كأس الملك خلال الموسم السابق.

    إيجليسياس كان قد اعتزل العمل في كرة القدم نهاية موسم 1994-1995 بعد 3 سنوات ناجحة مع ديبورتيفو لاكرونيا تواجد الفريق خلالها جميعًا في المراكز الثلاثة الأولى من جدول ترتيب الليجا، لكنه لبى نداء ريال مدريد وقاده خلال الفترة من فبراير حتى يونيو 1996 ولم ينجح في مساعدة الفريق كثيرًا، إذ أنهى الريال الموسم في المركز السادس وتعاقد النادي في الموسم التالي مع المحنك فابيو كابيلو الذي قاده للفوز باللقب.

  4. Getty Images

    من هم نجوم موسم "الفشل الأخير"؟

    لم يخل موسم 1995-1996 من النجوم في ريال مدريد، وهذا ما اعتاده الفريق دومًا، إذ تواجد المخضرم فيتور بويو في حراسة مرماه وقاد دفاعه كلًا من كيكو فلوريس وفيرناندو هييرو، فيما تواجد في وسط الملعب الفتى الذهبي فيرناندو ريدوندو والعبقري مايكل لاودروب بجانب لويس إنريكي "الخائن المستقبلي" الذي انتقل لبرشلونة فيما بعد، وفي الهجوم لعب كلًا من إيفان زامورانو وراؤول جونزاليس في ثنائية ذهبية.