قبل مينيزيس .. دياز وأفضل مدربي الدوري السعودي من أمريكا الجنوبية

آخر تحديث

أعلن النصر السعودي تعاقده رسميًا مع البرازيلي مانو مينيزس لقيادته خلفًا للكرواتي ألين هورفات الذي خلف روي فيتوريا مؤقتًا ولم يُحقق النتائج المرجوة خاصة في المباريات الأخيرة.

اتجاه النصر للمدرسة اللاتينية من المدربين ليس جديدًا على الأندية السعودية، إذ أن المدربين من أمريكا الجنوبية وخاصة البرازيل والأرجنتين يمتلكون تاريخًا رائعًا في الدوري السعودي منذ انطلاقه عام 1977، وقد تُوجوا بـ25 لقبًا من ألقاب الدوري.

اقرأ أيضًا | رسميًا | النصر يُعلن تعاقده مع مانو مينيزس خلفًا لهورفات

نستعرض معًا أفضل المدربين الذين عملوا في الدوري السعودي من أمريكا الجنوبية قبل مانو مينيزس الذي يأمل جمهور العالمي أن ينضم لهم بعد نهاية رحلته مع فريقهم .. 

  1. المدرب البرازيلي فورميجا النصر الدوري السعودي
    Social

    فورميجا - البرازيل

    لن تنسى جماهير النصر المدرب البرازيلي "فورميجا" أبدًا، إذ كان من قادهم لأول ألقابهم في الدوري السعودي بعد فوز الهلال والأهلي بأول 3 ألقاب.

    ليس هذا فقط، بل المدرب البرازيلي هو الوحيد الذي قاد النصر للفوز بلقب الدوري السعودي موسمين متتاليين، وهو أول من قاده للفوز بثنائية الدوري والكأس قبل أن يُكرر دانيال كارينيو الإنجاز.

    فورميجا تُوج بلقبي 1979-1980 و1980-1981 بجانب كأس الملك في الموسم الثاني، وقد امتاز باللعب الهجومي وحقق النصر تحت قيادته عددًا من النتائج الكبيرة.

    وساهم فورميجا كذلك في ظهور الأسطورة ماجد عبد الله وتألقه وإحرازه الكثير من الأهداف، وقد منح الفرصة لعدد من لاعبي النصر الشباب الذين تحولوا إلى نجوم فيما بعد.

  2. كالديرون
    كالديرون

    جابرييل كالديرون - الأرجنتين

    جابرييل كالديرون بدأت مسيرة جابرييل كالديرون مع كرة القدم السعودية من خلال توليه مسؤولية تدريب المنتخب السعودي في تصفيات كأس العالم 2006، لكنه ورغم قيادته الأخضر للنهائيات بنتائج ممتازة أقيل قبل مونديال فرنسا وعقب النتائج المتواضعة في دورة ألعاب غرب آسيا.

    وأشرف كالديرون على ناديين خلال مسيرته في الدوري السعودي، التجربة الأولى كانت مع الاتحاد وأسفرت عن الفوز بلقب الدوري موسم 2008-2009 والوصول لنهائي دوري أبطال آسيا 2009، لكن تمت إقالته في نوفمبر 2009.

    التجربة الثانية كانت مع الهلال خلال موسم 2010-2011 حين خلف إيريك جيريتس الذي رحل لتدريب المنتخب المغربي، وقد تُوج كذلك بلقب الدوري ودون خسارة أي لقاء مع الزعيم.

    ورغم ذلك الإنجاز إلا أن المدرب أقيل بنهاية الموسم وبعد الخسارة أمام الاتحاد 3-0 في ذهاب نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين.

    المدرب يُعد أحد المدربين المفضلين للجماهير في السعودية، خاصة لقدراته الكبيرة فيما يخص إدارة المباريات وإجراء التغييرات، لكن ما يعيبه كان العصبية الزائدة والخلافات الكثيرة مع النجوم وربما حال ذلك دون تحقيقه مسيرة أفضل في السعودية.

  3. كارينيو

    دانيال كارينيو - الأوروجواي

    كارينيو بدأ دانيال كارينيو تجربته السعودية في سبتمبر 2012 ولم يكن اسمًا معروفًا أبدًا، جلبه النصر ليخلف الكولومبي فرانشيسكو ماتورانا.

    المدرب المجهول قاد النصر لموسم جيد جدًا توجه بالوصول لنهائي كأس ولي العهد لكنه خسره أمام الهلال، لتُجدد به الإدارة النصراوية الثقة لموسم جديد.

    كافأ كارينيو النصر على ثقته به وقاده لتحقيق الثنائية التاريخية بالفوز بالدوري السعودي وكأس ولي العهد ولم يخسر سوى لقاء واحد في الدوري، وقد كان لقب الدوري هو الأقل للعالمي بعد 19 عامًا من الغياب.

    خاض كارينيو تجربة أخرى مع النصر عام 2018 لكنها لم تكن ناجحة، وخاض كذلك تجربة قصيرة مع الشباب لم تكن على قدر الطموحات.

    تجربته الأخيرة مع الوحدة في الدوري السعودي كانت جيدة جدًا وكان من المتوقع استمرارها، لكن تصريح جدلي منه عقب الخسارة أمام النصر وضع حدًا لتلك التجربة.

  4. المدرب البرازيلي ديدي الأهلي الدوري السعودي
    Social

    فالدر بيريرا "ديدي" - البرازيل

    ديدي أحد أبرز المدربين الذين عملوا في السعودية ويُعد أحد أفضل 3 مدربين أشرفوا على تدريب الأهلي السعودي، وقد حقق مع الفريق نتائج ممتازة وإنجازات رائعة.

    بدأ عمله مع الأهلي في أواخر سبعينات القرن الماضي وأحدث ثورة في الفريق وقاده للفوز أولًا بكأس ملك السعودية عام 1977 متفوقًا على الهلال بثلاثية في النهائي، ومن ثم حافظ على لقبه لعامين متتاليين وأضاف لهم لقب الدوري السعودي موسم 1977-1978.

    ديدي كان أحد نجوم البرازيل كلاعب وقد تُوج مع المنتخب بكأس العالم عامي 1958 و1962.

  5. رامون دياز

    رامون دياز - الأرجنتين

    رغم أنه لم يدرب كثيرًا في الدوري السعودي، ورغم أن تجربته الثانية مع الاتحاد لم تكن ناجحة أبدًا، إلا أن ما فعله رامون دياز مع الهلال موسم 2016-2017 ضمن له مكانًا في قائمة أفضل المدربين اللاتينيين في تاريخ الدوري السعودي بل وربما الأجانب بشكل عام.

    دياز نجح في قيادة الزعيم للفوز بالثنائية المحلية موسم 2016-2017، وكاد أن يُضيف لقب دوري أبطال آسيا للقبي الدوري السعودي وكأس خادم الحرمين الشريفين، لكنه خسر النهائي أمام أوراوا ريدز الياباني.

    المدرب قدم أداءً مذهلًا مع الهلال لكنه فشل في تكرار تلك النتائج الممتازة خلال الموسم الثاني ليُقال من تدريب الفريق.

    خاض تجربة أخرى في السعودية مع الاتحاد عام 2018 لكنها لم تستمر طويلًا بسبب سوء النتائج.

  6. المدرب خوسيه كاندينيو الهلال الدوري السعودي
    Social

    خوسيه كاندينيو - البرازيل

    يُصنف العديد من جماهير الهلال خوسيه كاندينيو بأنه أفضل مدرب في تاريخ النادي، ذلك رغم أنه لم يُتوج معه بأي بطولة خارج السعودية.

    تولى كاندينيو تدريب الزعيم عام 1984 ونجح معه في الفوز بالدوري السعودي، عاد لتدريب الفريق عام 1989 وتُوج معه بكأس الملك بعد انتصاره على النصر في النهائي 3-0.

    ورغم قلة عدد بطولات المدرب مع الزعيم، إلا أنه ترك بصمة خالدة على أداء الفريق واكتشف عددًا من نجومه التاريخيين أبرزهم يوسف الثنيان وخالد التيماوي.

    وقد تولى تدريب الاتحاد كذلك في فترتين، 2004 وتُوج معه بكأس ولي العهد، و2007 ورحل سريعًا لمرض ابنته.

  7. Telê Santana - São Paulo
    Reprodução

    تيلي سانتانا - البرازيل

    عاد الأهلي للمدرسة البرازيلية عام 1983 بعد عامين تقريبًا من رحيل أسطورته التدريبية "ديدي"، إذ تعاقد النادي مع تيلي سانتانا المدير الفني للبرازيل في مونديال 1982 الذي غادره أمام إيطاليا التي تُوجت باللقب فيما بعد.

    المدرب الذي قاد أفضل منتخب للبرازيل في تاريخه من حيث الأداء قضى مع الأهلي ثلاث سنوات ترك خلالهم بصمة كبيرة على الأداء والنتائج، إذ قدم الأهلي أداءً هجوميًا رائعًا ومتنوعًا من الجانب التكتيكي كما ساهم في تصعيد عدد من اللاعبين الشباب وجعلهم نجومًا مع الفريق الأول.

    وقد تُوج بثلاثة ألقاب هم كأس الملك عام 1983 والدوري السعودي عام 1984 وكأس الخليج للأندية عام 1985، وكاد أن يُحقق لقبًا آسيويًا لكنه خسر نهائي كأس الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1985.