25 دقيقة بدون أوكسجين.. رينا يروي تفاصيل مرعبة عن إصابته بفيروس كورونا

التعليقات()
Getty Images
حارس ليفربول وميلان السابق بيبي رينا يتحدث عن ما حدث له بسبب إصابته بفيروس كورونا

تحدث بيبي رينا حارس المرمى الإسباني والذي يلعب حاليًا لنادي أستون فيلا عن بعض التفاصيل الصعبة التي عاشها بسبب الإصابة بفيروس كورونا.

وكان العديد من الرياضيين قد أصيبوا بالفيروس الجديد منهم في إنجلترا مدرب أرسنال مايكل أرتيتا وهودسون أودوي نجم تشيلسي وكلاهما تعافى منه.

وحول ذلك، قال بيب رينا إن الأعراض التي شعر بها كانت صعبة للغاية ومؤلمة، مؤكدًا أن التعامل مع الفيروس بتهاون يؤدي لعواقب وخيمة.

وأضاف: "كنت معزولًا بمجرد الإحساس بأعراض أولية للفيروس، رغم أنني أعيش رفقة زوجتي و5 أطفال و2 من أقاربنا في منزل واحد"

وتابع: "اللحظات المرعبة كانت عندما شعرت بعدم القدرة على التنفس لمدة 25 دقيقة، وكأنني قضيت هذه الفترة بدون أوكسجين وكأن حلقي أغلق فجأة ولم يتمكن من تمرير الهواء"

وأردف: "لم يكن هناك تأكيد بأنه فيروس كورونا لأنني لم أقم بالتحليل، ولكنني تحدثت للعديد من الأطباء من الخبراء وأكدوا لي أنه الفيروس الجديد بالفعل"

أحدهم لتمثيل الأفلام الإباحية.. أغرب أسباب اعتزال اللاعبين

يذكر أن الدوري الإنجليزي الممتاز قد توقف في الثالث عشر من مارس الماضي، على أن يستكمل في الثلاثين من إبريل مع وجود شكوك حول عودة النشاط في هذا الموعد.

إغلاق