هل يندم مانشستر يونايتد على عدم التعاقد مع أي لاعب في يناير؟

التعليقات()
(C)Getty Images
مانشستر يونايتد يدخل المرحلة الأهم في الموسم ما بين حسم التواجد بالمربع الذهبي للدوري الإنجليزي ومواجهة باريس سان جيرمان الهامة في دوري أبطال أوروبا.

علي رفعت    فيسبوك      تويتر

يدخل فريق مانشستر يونايتد مرحلة صعبة للغاية من الموسم خلال الأسابيع القليلة المقبلة، سواء في الدوري الإنجليزي أو بدوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان.

المرحلة المقبلة بالنسبة لمانشستر يونايتد قد تحدد الكثير في مستقبل النادي، فإنهاء الدوري الإنجليزي في أحد المراكز الأربعة الأولى سيضعه في دوري أبطال أوروبا للموسم الثاني على التوالي.

ومواجهة باريس سان جيرمان ستقلب حسابات الفريق تمامًا في الموسم حيث تجاوز الفريق المدجج بالنجوم يعني استعادة جزء كبير من ثقة الفريق وقدرته على المنافسة على المستوى القاري.

ماذا حدث لنجوم بارما بعد تتويجهم بكأس أوروبا لأبطال الكؤوس 1999

الفريق كان في حاجة للعديد من التدعيم خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية ليتأكد أن نهاية الموسم لن يكون لها علاقة بالشكل الذي بدأ به مع جوزيه مورينيو.

قررت إدارة الفريق أن القوام الحالي للشياطين الحمر مناسب لما تبقى من الموسم بعد أن انخفض سقف الطموحات تحت قيادة المدرب البرتغالي المقال.

كذلك ارتضى أولي جونر سولشار المدير الفني المؤقت أن يكمل الموسم بما وجده من أدوات طالما انتقدها سلفه مكتفيًا بأمثال أندرياس بيريرا ومروان فيلايني وفيكتور ليندولوف ولم يفكر في الضغط على الإدارة من أجل الدخول لسوق الانتقالات.

سولشار رأى أن ليندلوف وبايلي كافيان كقلبي دفاع في الوقت الحالي ويبدو أنه لم يفكر في وجود احتمالية غياب أحدهما في أحد المباريات الهامة سواء للإيقاف أو للإصابة ولم يحسب حساب أنه سيجد نفسه مضطرًا لإستخدام كريس سمولينج أو فيل جونز أو حتى دائم الإصابات ماركوس روخو.

نسي أيضًا سولشار أو تناسى أزمة الأظهرة التي يعاني منها الفريق، سواء على الجانب الأيسر الذي يملك فيه حاليًا كلاً من لوك شو وأشلي يونج، والجناب الأيمن الذي يتواجد فيه فالنسيا صاحب الـ 33 عامًا ودارميان المتراجع بشكل واضح والشاب الصغير دييجو دالوت والذي لا يزال أمامه الكثير.

التشكيل المثالي للدوري الإنجليزي دون الـ6 الكبار

ضف لذلك مركز وسط الملعب الدفاعي الذي لا يملك الفريق فيه بالوقت الحالي سوى نيمانيا ماتيتش صاحب الـ 30 عامًا والذي لا يقدم أفضل مستوياته في الأشهر القليلة الماضية.

فل ينجح سولشار في التحدي الذي قرر أن يخوضه دون أي مساعدة من إدارة الفريق خلال سوق الإنتقالات أم يندم هو والإدارة لاحقًا حال فشلوا في تحقيق أهدافهم المنشودة من إقالة مورينيو؟

إغلاق