نتائج روما المخيبة تُعيده لأهدافه القديمة في السوق

التعليقات()
ProShots
النادي بدأ يتحدث عن الميركاتو الشتوي

كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


يعيش روما بداية موسم مخيبة للغاية، إذ لم يجمع الفريق سوى 4 نقاط بالفوز الصعب على تورينو والتعادل مع أتالانتا والخسارة في الجولة الأخيرة أمام ميلان في سان سيرو، وقد أثارت تلك النتائج غضب الجماهير التي هاجمت الإدارة لقراراتها في سوق الانتقالات الصيفي خاصة بيع النجوم رادجا ناينجولان وأليسون بيكر وأخيرًا كيفن ستروتمان الذي بيع بعد إغلاق الميركاتو في إيطاليا.

وجاء بيع لاعب الوسط الهولندي ليصب المزيد من البنزين على النار المشتعلة خاصة أن الفريق لا يمتلك البديل المناسب ولا يستطيع توفيره بعد غلق السوق، وقد برر مونتشي المدير الرياضي للنادي قرار البيع بصعوبة رفض 28 مليون يورو مع الحوافز مقابل لاعب أجرى العديد من العمليات الجراحية في ركبته ولم يعد يُقدم نفس الأداء المميز له في المواسم السابقة، وهو التفسير الذي لم يُقنع الجماهير خاصة بعد مشاهدة أداء لاعبي الوسط أمام أتالانتا وميلان.

جنة كرة القدم (3) | الأرقام الخادعة، والمدير الرياضي المظلوم

Hakim Ziyech, VVV-Venlo - Ajax, Eredivisie 08182018

كل هذا دفع الإدارة للتحرك وإعادة فتح الملفات القديمة، إذ أفادت عدة تقارير صحفية لتجدد رغبة الجالوروسي في التعاقد مع حكيم زياش وهيكتور هيريرا من أياكس أمستردام وبورتو خلال يناير المقبل، بعدما كانت قد فشلت في فعل هذا خلال الصيف نتيجة مغالاة الناديين في مطالبهما المالية، إذ طلب النادي الهولندي 36 مليون يورو لأجل مهاجمه المغربي فيما لم يعرض روما سوى 20-22 مليون يورو، بينما أصر بورتو على الحصول على 25 مليون يورو على الأقل مقابل لاعب وسطه المكسيكي رغم أن عرض النادي الإيطالي لم يتجاز الـ12 مليون يورو خاصة أن عقد صاحب الـ28 عامًا ينتهي مع النادي البرتغالي نهاية الموسم الجاري مما يعني أنه يحق له التوقيع مجانًا لأي فريق جديد في يناير القادم.

 

روما يأمل في أن يُخفض أياكس في طلباته المالية مقابل زياش، خاصة أن النادي الهولندي أبدى مرونة في هذا الأمر بعد الأداء الضعيف للاعب مع منتخب المغرب في كأس العالم، لكن روما وقتها كان قد تعاقد بالفعل مع هدف آخر هو خافيير باستوري، فيما يسعى النادي للحصول على توقيع هيريرا في الانتقالات الشتوية ثم مفاوضة بورتو للحصول عليه مقابل عدة ملايين من اليورو بدلًا من فقدانه مجانًا بعد 6 أشهر.

الاسم الثالث على أجندة النادي العاصمي هو دومينيكو بيراردي جناح ساسولو الذي طلب المدرب أوزيبيو دي فرانشيسكو التعاقد معه مرارًا وتكرارًا، لكن المفاوضات مع ناديه كانت دومًا تُعرقل أي محاولات لضمه من جانب روما، إذ مازال ساسولو يتمسك بطلب 30 مليون يورو مقابل التنازل عن خدماته وهو المبلغ الذي يراه فريق الذئاب مبالغًا به.

التقارير المتابعة تؤكد أن النادي قد يُلبي أخيرًا رغبة مدربه ويجمعه من جديد بجناحه الإيطالي، خاصة بعد معاناة الفريق مع جناحيه دييجو بيروتي وستيفان الشعراوي وعدم اقتناع المدرب دي فرانشيسكو بهما، وقد سبق لروما أن عرض 20 مليون يورو لضم لاعب منتخب إيطاليا، وقد يزيد من عرضه قليلًا لإقناع ساسولو في يناير المقبل.

إغلاق