ماذا حدث في آخر نسخة من كأس إيطاليا لم يفز بها يوفنتوس؟

التعليقات()
Getty Images
منذ وقت طويل لم يحقق فريق آخر الألقاب في إيطاليا

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

شهد الموسم حالي عدة مفاجآت ضمن لقاءات دور الربع نهائي من كأس إيطاليا لنسخته عن الموسم الحالي 2018-2019 في المباريات الأربعة التي لُعبت، إذ أقصى ميلان نابولي الباحث عن بطولة مع كارلو أنشيلوتي، وأطاح لاتسيو بإنتر في ميلانو، بينما أكرم فيورينتينا ضيافة روما بسباعية، ولكن النتيجة الأبرز كانت سقوط يوفنتوس.

وودع حامل اللقب المنافسة بعد الهزيمة الثقيلة على ميدان المتألق أتالانتا بثلاثية نظيفة، وهو ما يعني أن سيكون هناك فائزاً جديداً بلقب كأس إيطاليا هذا الموسم بعد هيمنة يوفنتوس في السنوات الأربعة الأخيرة.

ويعود آخر تتويج لفريق غير البيانكونيري بلقب الكأس إلى موسم 2013-2014 عندما حقق نابولي اللقب على حساب فيورينتينا بعدما فاز عليه بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف.

Marek Hamsik Fiorentina Napoli Coppa Italia 03052014

وقتها شهدت المباراة أحداث ساخنة ومؤسفة قبل بدايتها عندما تعرضت جماهير نابولي لاعتداء من نظيرتها الرومانية، مما أدى لجرح ثلاثة ووفاة شيرو إسبوزيتو، مشجع البارتينوبي.

ورفضت جماهير نابولي خوض المباراة وعطلت انطلاقتها لقرابة الساعة ونصف حتى تدخل قائد الفريق ماريك هامشيك ورئيس النادي أوريليو دي لاورنتيس لتهدئة الأجواء.

داخل الملعب اللقاء كان في متناول الجنوبيين منذ البداية بعد هدفين مبكرين من لورينزو إنسيني، ورغم تقليص خوان مانويل فارجاس الفارق، ولكن دريس ميرتينز حسم الأمور بهدف ثالث في اللحظات الأخيرة.

وكان نابولي قد وصل للنهائي بعد إقصائه روما بمجموع المبارتين 5-3، والجدير بالذكر أن روما أخرج يوفنتوس بعد الفوز عليه بهدف نظيف في ربع النهائي عبر هدف الإيفواري جيرفينيو.

وفي الكفة المقابلة جاء تأهل فيورينتينا بعد الفوز على أودينيزي بهدفين نظيفين، ليعوض السقوط ذهاباً بهدفين مقابل هدف.

ويلعب النهائي مساء اليوم، الأربعاء، في العاصمة الإيطالية روما على ملعب "أوليمبيكو" بين لاتسيو الذي أطاح بميلان، وأتالانتا الذي أبعد فيورنتينا في طريق الفريقين نحو النهائي.

إغلاق