مؤتمر لجنة الاتحاد المصري - تقنية الفيديو وجدول المباريات وتعصب الجنايني للزمالك

التعليقات()
اللجنة الخماسية تناقش ملف المدير الفني الجديد لمنتخب مصر في اجتماع الأربعاء
زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

عقدت اللجنة الخماسية للاتحاد المصري لكرة القدم اليوم السبت، اجتماعها الأول عقب تشكيلها من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، والذي عقبه مؤتمر صحفي للحديث عن عدة قضايا.

الاتحاد الدولي قام بتشكيل لجنة خماسية، لإدارة شئون الاتحاد المصري خلال الفترة المقبلة، مكونة من عمر الجنايني رئيسًا، وجمال محمد علي نائبًا له، وعضوية كل من محمد فضل وأحمد عبد الله وسحر عبد الحق.

وقال الجنايني، خلال المؤتمر الصحفي: "وجودي في الاتحاد المصري لكرة القدم خلال هذه الفترة الحساسة من تاريخ الكرة المصرية شرف كبير لي، سنبذل قصارى جهدنا خلال الفترة المقبلة لإعادة الأمور إلى نصابها الطبيعي، خاصةً بعد حالة الحزن الكبيرة التي تسيطر على الجميع بعد الخروج من كأس أمم أفريقيا".

وأضاف: "أعضاء اللجنة ليسوا سحرة ويتحملون ضغوطات فوق طاقة البشر، نطلب مساعدة الجميع، الوضع ليس صعبًا، لو كل فرد بالمنظمة قام بواجبه فمهمتنا ستنجح، خاصةً وأن أعضاء اللجنة لم يعرفوا الفشل يومًا في أي مهمة كُلفوا بها".

وعن المدير الفني الجديد لمنتخب مصر، أوضح: "الأمر ليس سهلًا، نحتاج لدراسة الملف بشكل كامل، وهو ما سنقوم به في اجتماع الأربعاء المقبل".

VAR Serie a

بشأن تطبيق تقنية الفيديو في الموسم الجديد: "تحدثت مع مسؤولي الاتحاد الدولي لتطبيق التقنية في مصر، لكن الأمر يحتاج إلى دراسة، عندما تحدثت مع الفيفا عن تطبيقها في بداية الموسم الجديد دون أن أعرف التكلفة، لأنني أعرف كيف آتي بالتكاليف، كان الرد أن التكاليف ليست الأزمة، لكن تدريب الحكام هو ما يحتاج إلى وقت.

"نحتاج لفترة من 3 إلى 4 أشهر لتطبيق الفيديو، قد يتم تفعيلها في الدور الثاني من الدوري، سنسير في كافة الإجراءات، لتظهر في الدور الثاني".

وانتقل للحديث عن جدول الدوري بالموسم الجديد: "سنعلن عن جدول المباريات كاملًا بعد أيام، ولن يتم إجراء أي تعديلات عليه، سنراجع كافة القرارات السابقة، خاصة موعد بداية الدوري في 19 من سبتمبر بناءً على طلب مندوب فيفا، وقد نجري تعديلًا عليه".

وتابع رئيس اللجنة الخماسية: "اللوائح والقوانين ستُطبق على الجميع، أي فرد سيخرج على النص ستُنفذ اللوائح عليه دون أي استثناءات، فلن تكون هناك مجاملات، لأننا نرغب في النجاح، ولا ننوي الترشح في الانتخابات المقبلة".

قبول استقالة ثروت سويلم وعامر حسين من اتحاد الكرة المصري

واختتم بالتعليق على تعصبه كمشجع للزمالك: "أنا مصري قبل كل شيء، ولن أنحاز لأي طرف على حساب الآخر".

يذكر أن الاتحاد الدولي حدد يوم 31 يوليو 2020 كحد أقصى لإدارة اللجنة لشئون الكرة المصرية أو لحين إنجازها للمهام المكلفة بها، قبل إجراء انتخابات جديدة.

ويأتي تشكيل اللجنة بعد تقديم مجلس الإدارة السابق برئاسة هاني أبو ريدة، لاستقالته بالكاملة عقب الخروج من كأس أمم أفريقيا مصر 2019 من دور الـ16.

إغلاق