ليشتاينر ويوفنتوس مستمران معا إلى نهاية العام

التعليقات()
قائد منتخب سويسرا لن يرحل في يناير رغم انتهاء عقده بالصيف المقبل

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر

منذ رحيل داني ألفيش عن صفوف يوفنتوس، تبقى الجبهة اليمنى مشكلة تؤرق بال جماهير الفريق وإدارة النادي. منذ رحيل البرازيلي بعد موسم واحد فقط في صفوف البيانكونيري والفريق يعاني لتعويضه.

الفريق تعاقد في الصيف مع ماتيا دي تشيليو وبينيدكت هوفيديس ولكن الإصابات لم تكن رحيمة بالثنائي. الأول أصيب في لقاء برشلونة في افتتاح دور المجموعات لدوري الأبطال ولم يعد إلا الأسبوع الماضي، والألماني حتى الآن لم يلعب أي لقاء. 

ابتعاد الثنائي كان يعني أن يوفنتوس يجب أن يعتمد على ليشتاينر مرة أخرى، صاحب ال 33 عاما لم يتم وضع اسمه حتى في قائمة الفريق لدوري الأبطال للعام الثاني علي التوالي، لكن في الدوري أصبح هو حامل لواء الجبهة اليمنى، حيث شارك في 12 لقاءا، 11 كأساسي. 

مع نهاية الموسم ليشتاينر سيصبح لاعبا حرا بعد انتهاء عقده، مما سيعني أن يوفنتوس سيكون أمام خيارين، أن يتركه يرحل مجانا في نهاية الموسم، أو يبيعه في يناير مثلما كان الحال مع باتريس إيفرا العام الماضي. 

رحيل السويسري يبدو مستبعدا، حتى لو كان لا يشارك أوروبيا، بسبب حالة عدم الاستقرار التي يعيشها الفريق علي الجانب الأيمن، ومع خبرته والمدة الطويلة التي قضاها ضمن صفوف الفريق، سيكون صعبا أن يتركه الفريق في يناير دون وجود بديل جاهز لتعويضه. 

ليشتاينر كان انضم لصفوف البيانكونيري في 2011 قادما من لاتسيو مقابل 13 مليون يورو وقتها. السويسري شارك في 186 لقاءا مع الفريق، سجل فيها 12 هدفا. 

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق