لماذا يفضل كروس لقب الأبطال مع الريال على البايرن؟

التعليقات()
Getty
نجم الماكينات يشرح الفارق بين الفوز مع الميرينجي والبافاري...

وضع المنتخب الألماني الرتوش الأخيرة استعداداً لافتتاح مشواره في بطولة يورو 2016 أمام نظيره الأوكراني غداً السبت بمدينة ليل الفرنسية، فيما تحدث لاعب وسط الماكينات ونجم ريال مدريد توني كروس عن لقب دوري أبطال أوروبا الذي حققه مؤخراً مع الميرينجي، متجنباً في الوقت ذاته الخوض في أزمة حارس لاروخا دافيد دي خيا.

وقال كروس في تصريحاتٍ نقلتها صحيفة ماركا عن الفارق بين لقب الأبطال الأخير مع الريال مقارنةً بذلك الذي حققه مع فريقه السابق بايرن ميونيخ عام 2013، قائلاً "دائماً ما يكون لقب الأبطال غالياً، ولكن اللقب الذي حققته مع الريال كان الأكثر قيمةً بالنظر لمشاركتي في تحقيقه على أرض الملعب، أما مع البايرن، فقد كنت مصاباً ولم أخض المباراة النهائية عام 2013، وكنت قد وعدت بتحقيق اللقب حينما خسرناه في نهائي 2012 (أمام تشيلسي بركلات الترجيح)".

وشدد كلاً من كروس ومدربه يواخيم لوف على أهمية لعب اللاعبين الألمان في أبرز الفرق الأوروبية، حيث اختص لوف بالذكر كلٍ من الثلاثي: أوزيل، خضيرة وكروس، فيما قرر الأخير الاستمرار في الثناء على استفادتهم من اللعب في النادي الملكي قائلاً "لقد قدمنا جميعاً أداءً رائعاً في البوندسليجا، ومن ثم سنحت لنا الفرصة لتطوير مستوانا عن طريق لعبنا جميعاً في فريقٍ بحجم ريال مدريد، وأعتقد أن هذا قد عاد بالنفع علينا على الصعيدين الفردي والجماعي مع منتخب ألمانيا، وأرى نفسي محظوظاً بالجمع بين اللعب في نادٍ ومنتخبٍ بهذا الحجم".

ومن جهته، أشاد لوف بالمنتخب الأوكراني الذي يواجهه قائلاً "لقد قمنا بدراسة أوكرانيا جيداً على مدار الأسبوع المنقضي، وقد لاحظت أنهم منتخبٌ يتمتع بقوةٍ بدنية، لياقة تكفيهم للعب بأقصى طاقتهم طوال الـ90 دقيقة وسرعة كبيرة خصوصاً من خلال الهجوم من على الأطراف واللعب على المرتدات السريعة، وإن استطعنا التركيز على الأمور التي نجيدها أمامهم، فأعتقد أن الفرصة مواتيةٌٌ لتحقيق الفوز عليهم".

واختتم لوف تصريحه مُشيراً إلى أهمية نجم هجومه توماس مولر ومعلقاً على الصعوبة التي واجهها المنتخب الفرنسي في الافتتاح أمام رومانيا بالأمس قائلاً "مولر جاهزٌ وهو لاعبٌ قادرٌ على قراءة جميع أنواع المباريات وصناعة المفاجآت فيها، فهو لاعبٌ لا يمكن توقعه. أعتقد أن الصعوبة التي لاقتها فرنسا كانت طبيعيةً أمام فريقٍ مثل رومانيا في الافتتاح، ويجب علينا تذكر مفاجآت الفرق الغير مرشحة مثل كوستاريكا في مونديال 2014، ولكن المنتخب الفرنسي قد أظهر قوته الكبيرة خصوصاً في خط الوسط وأعتقد أنه من المنتخبات المرشحة للقب، وسيزداد تطوراً بمرور وقت البطولة".

إغلاق