قبل الشتاء القاسٍ، هل تُدمر الإصابات موسم آرسنال؟

التعليقات()
Getty Images
فترة صعبة على أوناي إيمري


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


بدأ آرسنال موسمه الحالي بشكل سيء، بالخسارة أمام تشيلسي ومانشستر سيتي، لكنه حقق بعدها انطلاقة رائعة وصلت إلى 15 مباراة دون خسارة في البريميرليج، لكنه مؤخرًا تعرض لسلسلة من الإصابات قد تدمر موسمه الممتاز.

ويدخل المدرب أوناي إيمري مباراة البوكسينج داي أمام برايتون وسط غياب العديد من نجومه بسبب الإصابة، ويُعد خط الدفاع هو أكثر المتضررين بغياب الخماسي روب هولدينج، كونستاتينوس مافروبانوس، هيكتور بيليرين، ناتشو مونريال وشكوردان مصطافي.

وهو ما جعل إيمري يلجأ لاستخدام لاعب الوسط جرانيت تشاكا في خط الدفاع خلال مواجهة ساوثامبتون التي خسرها الفريق 3-2 وأوقفت سلسلة انتصاراته، قبل أن يعود ويهزم بيرنلي في الجولة الأخيرة بثلاثة أهداف مقابل هدف.

مهاجم آرسنال السابق ينتقد سعي النادي لضم كاهيل

ويغيب عن الفريق كذلك مهاجمه داني ويلبيك بعد تعرضه للإصابة في نوفمبر الماضي ومعه صانع اللعب الشاب إيميل سميث رو، فيما كان هنريك مخيتاريان آخر المنضمين لقائمة المصابين ولن يعود قبل 6 أسابيع كما أعلن النادي.

Danny Welbeck Arsenal Premier League 2018-19

وتفرض تلك الإصابات قيودًا هائلة على المدرب الإسباني، إذ أصبح مجبرًا على استخدام عدد قليل من اللاعبين وتوظيفهم أحيانًا في غير مراكزهم لسد النقص الموجود لديه، والأصعب أن الفريق سيضطر للتضحية بدنيًا بشكل واضح خلال تلك الفترة لأنه لن يمتلك رفاهية "المداورة".

ويتفاقم أثر تلك الإصابات مع جدول الفريق المضغوط تلك الفترة، فقد خاض مباراة بيرنلي يوم السبت ويلعب اليوم الأربعاء ضد برايتون خارج ملعبه ثم يخوض اللقاء الصعب ضد المتصدر ليفربول في آنفيلد يوم السبت المقبل.

آرسنال نجح في تخطي اللقاء الأول وحافظ على ضغطه المتواصل على تشيلسي في المركز الرابع، لكن إهدار النقاط في المباراتين القادمتين قد يُدخله في دوامة كبيرة، خاصة أن مانشستر يونايتد قد يقترب منه ويُقلص فارق الـ8 نقاط الحالي معه.

البريميرليج سيتوقف بعد لقاء الآنفيلد وسيُستأنف يوم 12 يناير القادم، هنا قد تكون حدة الأزمة تراجعت قليلًا بعودة البعض خاصة بيليرين ومصطافي ومونريال، لكن آرسنال سيلعب مباراة في كأس إنجلترا أمام بلاكبول يوم 4 يناير المقبل.

إغلاق