الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإسباني

ديمبلي المراهق وميسي يشعر بالوحدة وأبرز ملامح فوز برشلونة على ليفانتي

7:33 م غرينتش+2 7‏/1‏/2018
Ousmane Dembele Barcelona Levante LaLiga
أبرز الملاحظات من فوز برشلونة السهل على ليفانتي بالجولة الـ18 من الدوري الإسباني

أحمد مختار    فيسبوك      تويتر

نجح نادي برشلونة في الفوز على ضيفه ليفانتي بالجولة الـ18 من الدوري الإسباني هذا الموسم حيث انتهت المباراة بفوز كتيبة البلوجرانا بنتيجة 3-0 على ملعب كامب نو.

نجح في تسجيل أهداف اللقاء، ميسي في الدقيقة 11 ثم لويس سواريز بالدقيقة 38، ليتم حسم المباراة من شوطها الأول، ظلت تلك النتيجة مستمرة حتى الدقيقة 93 والتي سجل بها باولينيو الهدف الثالث والأخير في اللقاء.

وبصدد ذلك الفوز اليوم نرصد لكم 5 ملامح هامة من اللقاء.


برشلونة فريق كلاسيكي


نجح العملاق الكتالوني في تحقيق ذلك الفوز بأقل مجهود وكان واضحًا في الشوط الثاني أن الفريق لم يبذل الكثير من الجهود، وذلك بالطبع بسبب حسم المباراة في الشوط الأول.

ظهرت تلك النسخة من كتيبة البلوجرانا كثيرًا هذا الموسم تحت قيادة فالفيردي، حيث أن برسا الذي نعرفه كان ليلتهم منافس مثل ليفانتي اليوم ويسجل 5 أهداف أو أكثر، ولكن يبدو أن تلك سياسة المدرب الإسباني الذي أصبح يكتفي بتحقيق الثلاث نقاط ويوفر الجهد للمباريات القادمة، يذكرنا بالكرة الكلاسيكية التي تعتمد على التسجيل ثم الحفاظ على النتيجة.


4-4-2


واصل المدرب الإسباني الاعتماد على الخطة التي نجح بها في أغلب المناسبات هذا الموسم، كان الفريق الكتالوني دائمًا ما يعتمد على 4-3-3 ولكن الخطة الجديدة كانت نقطة قوة للفريق خاصة في ظل مشاركة البرازيلي باولينيو.

نجح من جديد برشلونة بذلك التكتيك في مباراة اليوم حيث قدم أداء دفاعي مميز بمساندة باولينيو راكيتيتش في وسط الميدان وذلك ما جعل الفريق يخرج بشباك نظيفة ويسيطر على الكرة في أغلب أوقات المباراة.


ديمبلي المراهق


شارك النجم الفرنسي الشاب منذ بداية المباراة ولكنه لم يقدم الأداء المنتظر، دفع به فالفيردي في مركز الجناح الأيمن خلف ميسي في وسط الميدان، وكان ذك مناسبًا في ظل تواجد باولينيو وراكي بسبب عدم عودة ديمبلي لأداء الواجبات الدفاعية كثيرًا.

ظهر اللاعب رقم 11 بمستوى متواضع، كان واضحًا أنه لم يندمج مع الفريق حتى الآن ولم يكتسب الثقة المطلوبة لتقديم كل ما لديه بسبب الغياب لفترة طويلة للإصابة.


سواريز السيء!


تعرض المهاجم الأورجوياني للكثير من النقد بالفترة الماضية بسبب تراجع مستواه هذا الموسم، ولكن سواريز يرد بقوة في كل مباراة حيث نجح في التسجيل مجددًا ووصل للهدف رقم 11 له بالدوري هذا الموسم ليصبح في الترتيب الثاني بعد ميسي صاحب الـ16 هدف.

نجح سواريز في الوصول للهدف رقم 132 بقميص برشلونة في مختلف المسابقات ليصبح بذلك سابع هداف في تاريخ النادي.


ميسي ولا غيره


على الرغم من الفوز بسهولة اليوم وبأقل مجهود ولكن لا يزال ميسي يقاتل وحيدًا، سجل الهدف الأول ليصل للهدف رقم 365 في بطولة الدوري، كما صنع الهدف الثالث للفريق والذي سجله باولينيو بالدقائق الأخيرة.

قدم معظم نجوم الفريق أداء مميز اليوم ولكن ميسي هو السلاح الوحيد الذي يقود الفريق للفوز في كل مباراة.

يذكر أن الفريق الكتالوني الآن قد وصل إلى النقطة 48 ليواصل التحليق في المركز الأول بالدوري الإسباني، يأتي أتليتكو مدريد في المركز الثاني برصيد 39 نقطة.

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic