حوار جول | نجم أودينيزي نستوروفسكي: تواصلت مع أندية عربية وأرحب بعروضها

Ilija Nestorovski Udinese Serie A
Getty
النجم المقدوني يتحدث حصرياً مع جول

كشف إليا نستوروفسكي، نجم أودينيزي ومقدونيا الشمالية، في حواره مع "جول" عن حقيقة وجود عروض من المنطقة العربية لضمه، كما أوضح معرفته الكبيرة بالكرة العربية والمصرية.

نستوروفسكي برز في إيطاليا مع باليرمو حيث كان هدافاً للفريق قبل هبوطه، ثم انتقل لأودينيزي حيث يلعب حالياً، وهو عضواً في منتخب مقدونيا الشمالية الذي تأهل لأمم أوروبا المقبلة.

اقرأ أيضاً .. استغلال ريال مدريد لممارسة الجنس وحب ميسي .. حكايات كاسانو

وبدأ المهاجم الحديث مع "جول" عن وضعه الحالي مع أودينيزي: "أنا في حالة جيدة هنا، هذا عامي الثاني، أعجبني الفريق كتنظيم ومجموعة، وسعيد بوجودي مع هذا الفريق".

وأشاد المقدوني بوصول يورينتي لمنافسته في الخط الأمامي: "الجميع يعرف من هو يورينتي، لاعب عظيم فاز بكل شيء ووصل هنا بحماس كبير، وكل يوم يفاجأني لأنه شخص محترف للغاية ويصل دائماً الأول ويرحل بعد الجميع، أفكر بأن الفترة القادمة سيتأقلم أكثر ويقدم المزيد لنا".

Fernando Llorente - Udinese

نستروفسكي شارك في 45 دقيقة باللقاء الأخير الذي شهد التعادل مع بارما، فهل هي خطوة جيدة للمستقبل: "أتدرب مائة بالمائة، أنتظر فرصتي من المدرب، دخلت بعد الشوط الأول وكنا متأخرين 2-0، سعيد لأنني لعبت وساهمت في العودة بالمباراة، وهذا مهم، أنا شخص أحب دائماً اللعب أكثر، الأمر لا يتعلق بي فقط ولكن أقدم ما عندي والأمر يتعلق بالمدرب".

باليرمو كانت الفترة الأفضل لنستروفسكي، فكيف يتذكرها: "نعم كانت الأفضل لي، في عامي الأول سجلت 11 هدفاً، ثم 13 في الثاني و15 بالثالث، أصبحت القائد، من الأجانب القلائل الذين فعلوا ذلك وهذا يجعلني فخوراً، والآن أريد تقديم ما هو أفضل في أودينيزي".

وحول تلقيه أي عروض أخرى بعد باليرمو غير أودينيزي: "نعم، بعد هبوطه تلقيت عدة عروض ولكن أردت البقاء في إيطاليا بعد أن أصبحت حراً وجاء عرض أودينيزي الذي أعجبني مباشرة وقررت اختياره".

Ilija Nestorovski Palermo

وعن إذا كان منها عروضاً عربية: "نعم، 3-4 عروض عربية، بعد أن أصبحت حراً بسقوط باليرمو، تحدثت مع عدة أشخاص في فرق عربية، و تحدثت مع رئيس أحد تلك الفرق، ولكن كنت أريد وقتها البقاء في إيطاليا لأنني كنت متعوداً على العيش في إيطاليا".

وإذا عاد باليرمو، هل يعود القائد السابق لفريقه القديم: "الآن بعيد، الفريق في الدرجة الثالثة، لا أعرف إذا كنت سأعود وقتها، الآن أنا في أودينيزي، سأكون متقدماً بالعمر وقتها".

Nestorovski quotes embed only

بالعودة للحديث عن العروض العربية، هل يضعها في الاعتبار إذا جاء عرضاً من المنطقة: "نعم بالتأكيد سأفكر، الآن هناك لاعبون كبار يلعبون بالمنطقة،  العرب يستثمرون في الكرة كثيراً والمونديال القادم سيلعب في قطر، ولذا لما لا، لا تقول لا أبداً في عالم الكرة".

نستروفسكي كشف عن متابعته الجيدة للكرة العربية: "نعم، لأن هناك عديد اللاعبين من البلقان يلعبون هناك، هناك زميل لي في باليرمو يلعب الآن في دبي، هناك العديد من الكروات والأصدقاء يلعبون هناك".

وأضاف: "أعرف نعم العديدين من اللاعبين العرب، أعرف عديد اللاعبين من مصر لأنهم لعبوا في المونديال، خصوصاً الحارس الذي لعب لعمر 45 عاماً، وأعرف محمد زيدان، أعرف عديد اللاعبين المصريين".

Nestorovski quote embed only

اقرأ أيضاً .. الطيور المهاجرة لا تصل دوماً .. مواهب هولندا ورحلات الفشل بالسنوات الأخيرة

الحديث تحول بعد ذلك عن المنتخب المقدوني الشمالي وإنجاز اليورو: "سعيد للغاية لأننا صنعنا التاريخ وتأهلنا لليورو بعد سنوات، سأكون سعيداً للعب للمرة الأولى في البطولة وهذا يدعو للفخر لأنني جزء من هذا الفريق، الآن هناك تصفيات المونديال قادمة ثم بعدها التفرغ لليورو".

وأردف: "نتمنى أن نقدم شيئاً خاصاً، مجموعة صعبة، هناك هولندا المرشحة بالطبع، والنمسا وأوكرانيا، مجموعة صعبة ولكن نريد تقديم شيئاً خاصاً، الحلول ثانياً أو ثالثاً إذا أمكن سيكون هائلاً".

Sergio Ramos Goran Pandev Spain Macedonia 11062017

واستمر: "بانديف هو القائد وأسطورة في مقدونيا، هو في السماء ونحن بعده، لاعب وشخص رائع، لا أتحدث عنه ولكن ما قدمه يتحدث عنه، فاز بكل شيء وأخذ مقدونيا لليورو"

وعن إذا كانت اليورو فرصة للانتقال لفرقة أخرى: "عقدى حالياً مع أودينيزي لسنة قادمة، تركيزي على الفريق وأريد الذهاب لليورو وتقديم بطولة جيدة وسنرى إذا وصلت عروضاً جيدة سنرى ما قد يحدث".

نستروفسكي رحب بفكرة تواجد بلاده في مونديال قطر المقبل: "نحن في مجموعة جيدة، ألمانيا مرشحة، بقية الفرق يمكننا اللعب معها على المركز الثاني، نثق في إمكانياتنا، نملك فرقة قوية ونتمنى الذهاب للمونديال، نفكر أولاً في اليورو ثم في التأهل للمونديال، خطوة بخطوة".

وختم لاعب أودينيزي بتوجيه رسالة للجمهور: "الجمهور حاضر في بلادكم بالملاعب وهذا أمر يجعلهم محظوظون، نشعر بالحزن لأن لعب الكرة بدون جمهور أمر حزين وصعب ويجعل الأمور مثل المباريات الودية، ولكن المهم تخطي تلك الفترة والعودة للطبيعة بعد فيروس كورونا وأن تعود المدرجات مليئة بالجماهير بعد هذه المرحلة".

 

إغلاق